أعراض الحمل المبكرة: قائمة بأبرزها

كيف أعرف أنني حامل؟ سؤال يُراود الكثير من السيدات، لذا خُصص المقال لذكر أعراض الحمل المبكرة ولذكر طرق التأكد من وجود الحمل.

أعراض الحمل المبكرة: قائمة بأبرزها

فلنتعرف في ما يأتي على أعراض الحمل المبكرة إضافةً لمعرفة كيفية تأكيد وجود الحمل:

أعراض الحمل المبكرة

بطبيعة الحال إن تأخر الدورة الشهرية هي العلامة الأولى الأكيدة على الحمل، لكن جسم المرأة يبدأ بالتغير منذ بداية الحمل لمواءمة احتياجات الجنين، بعض الانتباه يكفي لتشعر المرأة أنها حامل منذ الأسبوع الأول من الحمل، فما هي أعراض الحمل المبكرة؟

تمثلت أعراض الحمل المبكرة في ما يأتي:

1. تغير والام في الثديين

أثناء فترة الحمل يصبح الثديان حساسين للغاية، ويعقب ذلك اسوداد المنطقة حول حلمتي الثديين، وقد تشعر المرأة أثناء فترة الحمل بأن حمالة صدرها لم تعد مريحة كما كانت في السابق، وهذا أمر طبيعي لأن حجم الثديين يكبر خلال فترة الحمل، ولحسن الحظ فإن الام الثديين تقل في الثلث الثاني من الحمل.

بالنسبة لبعض النساء فان الام الثديين تعد ميزة، إذ إنها تعزز من متعتها أثناء اللحظات الحميمية مع زوجها.

2. غثيان الصباح

غالبًا تعاني النساء الحوامل من تشنجات غير لطيفة في المعدة صباح كل يوم خلال الأسابيع الأولى من الحمل، والام البطن المتكررة تسبب لهن القيء والشعور بضعف الجسم.

خلافًا للاعتقاد السائد وللاسم غثيان الصباح فإن هذا النوع من الغثيان لا يحدث في الصباح فقط، حيث بعض النساء يشعرن بالغثيان في ساعات بعد الظهر أو في المساء، وقد تشعر أمهات أخريات بحالة غير جيدة طوال اليوم، ويمكن أن يكون ذلك نتيجة لارتفاع مستوى الهرمونات في جسم المرأة بسبب الحمل.

3. ظهور عادات تناول الطعام غير العادية

من أعراض الحمل المبكرة حدوث تغيرات في طبيعية اشتهاء المرأة لبعض أصناف الطعام، حيث أن بعض النساء:

  • يشتهن طعامًا لم تتناولهن أبدًا في السابق.
  • يمتنهن عن تناول الطعام الذي كان المفضل لديهن في السابق.

4. بقع الدم أو التشنجات الخفيفة

قد تلاحظ النساء أثناء فترة الحمل وجود بقع من الدم على الملابس الداخلية، لكن هذه البقع تختلف بلونها عن بقع الدورة الشهرية، فهي غالبًا تكون دماء ناتجة عن انغراس البويضة في جدار الرحم.

يرافق الحمل أيضًا بعض التشنجات المشابه لتشنجات الدورة الشهرية، لكنها خفيفة جدًا ولا تكاد تلاحظ.

5. صداع خفيف

ينتج الصداع الخفيف عن تغير نسبة الهرمونات في جسم الأم، وهو من أعراض الحمل المبكرة التي يجب على المرأة أن تكون متنبهة لها من حيث امتناعها عن تناول مسكنات الألم.

6. الإمساك وكثرة التبول

إن بدأت المرأة فجأة بالذهاب إلى الحمام عدد مرات أكثر من المعتاد، أو إن كانت مصابة بالإمساك في نفس الوقت فقد تكون حامل فهذا طبيعي نتيجة الهرمونات والتغيرات التي تحدث على الرحم في بداية الحمل.

سيذهب هذا الشعور خلال أسابيع ويعود بقوة في نهاية فترة الحمل عندما يكبر الجنين ومعه الرحم فيضغطان على المثانة.

7. تقلبات المزاج والحساسية العالية

إن التغيرات الهرمونية تتسبب في تغير مزاجات المرأة فتصبح المرأة حساسة أكثر من ذي قبل، وتبكي بسرعة ويتغير مزاجها بسرعة.

كيفية تأكيد وجود الحمل

هناك طريقتين للفحص المبكر عن الحمل دقيقتان وسريعتان ونتائجهما فورية أو شبه فورية، وهما:

1. فحص الحمل المنزلي

فحص الحمل المنزلي متوفر دائمًا، وهو سهل الاستعمال ورخيص الثمن ويعطي نتائج فورية تكون دقيقة بعد يوم واحد من الدورة الشهرية، أو ربما إذا كانت جودته عالية قد يعطي نتائج يوم الدورة نفسه.

المميز في فحص الحمل المنزلي هو أنه مهما كان الخط الموجب خفيفًا تبقى النتيجة دقيقة.

2. فحص الحمل المخبري

يقوم فحص الحمل المخبري على سحب عينة من دم المرأة لفحص مستوى هرمون الحمل في الدم، وهذا الفحص نتائجه أكثر دقة وتأتي في وقت مبكر أكثر، فقد يكون خلال الأسبوع الأخير من الدورة الشهرية.

نصائح هامة عند التأكد من الحمل

عند التأكد من الحمل أو حتى عند ظهور أعراض الحمل المبكرة على المرأة أن تتبع النصائح الاتية:

  • تغير النظام الغذائي ليصبح أكثر فائدة.
  • الامتناع عن التدخين.
  • شرب السوائل بكثرة، وخاصةً الماء.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخاصة للحامل.
من قبل ويب طب - الخميس ، 1 مايو 2014
آخر تعديل - الأربعاء ، 15 سبتمبر 2021