ظواهر عجيبة تحدث فقط أثناء الحمل!

الحمل هو وقت للاكتشاف والمفاجآت. فقط أثناء الحمل تنجحين في ربط أربطة الحذاء دون الوصول إلى أكف القدمين. سوف تتفاجئين من اكتشاف تسرب الحليب حتى قبل الولادة وتفكرين في ممارسةالجنس أكثر من أي وقت مضى. اذا ما الذي عليك توقعه أثناء الحمل، نسخة غير خاضعة للرقابة!

ظواهر عجيبة تحدث فقط أثناء الحمل!

نورد هنا بعض الاثار الصحية والنفسية التي سوف يتفاجأن بها أمهات المستقبل أثناء الحمل:

توسع الأوردة والدوالي

الأوردة التي تشبه شباك العنكبوت يمكن أن تظهر على الساقين خلال فترة الحمل. الدوالي هي ظاهرة شائعة نسبيا. تتكون نتيجة للزيادة في مستوى هرمون الاستروجين في الجسم. قد تبدو خطيرة، ولكنها  مجرد عيب جمالي عابر. وعادة ما تختفي بعد الولادة. إذا بقيت، فيمكن معالجتها بواسطة حقن محلول ملحي أو العلاجات الجمالية الجلدية بالليزر.

حكة البطن

حكة البطن هي ظاهرة مزعجة شائعة أثناء الحمل. هرمونات الحمل تؤدي إلى جفاف الجلد والجلد يشد كلما كبر الطفل. الجمع بين هذين العاملين يؤدي الى حدوث الحكة المزعجة. يمكن تخفيف الحكة بواسطة دهن كريم مرطب ومغذي على الفور بعد الاستحمام وعدة مرات أخرى أثناء النهار. على الرغم من أنه يبدو ان الحكة لن تزول، حتى بعد أشهر، يختفي هذا الشعور، عادة بعد بضعة أيام. يوصى بالصبر وعدم حك منطقة البطن، لأن ذلك يمكن ان يؤدي لظهور علامات تمدد الجلد.

نزيف اللثة والأنف

عرض شائع، لكنه غير معروف بشكل خاص، وغالبا ما يظهر في بداية الحمل، هو النزيف من الأنف واللثة. ويسمى أيضا "متلازمة فرشاة الأسنان الوردية". تحدث خلال فترة الحمل  تغيرات هرمونية في الجسم تؤدي إلى زيادة تدفق الدم إلى الفم والممرات الأنفية، والذي بدوره يمكن أن يتسبب في حدوث نزيف في هذه المناطق. على الرغم من النزيف، فان الحفاظ على نظافة الفم هو أمر ضروري أثناء الحمل. من المهم تنظيف الأسنان بالفرشاة والتنظيف بواسطة خيط تنظيف الأسنان حتى ولو ظهر النزيف. إذا قمتن بزيارة طبيب الأسنان، فيجب إخباره ما إذا كنتن حوامل، لكي يستعد للنزيف ولا يفاجأ عند حدوثه.

تغيرات في الرغبة الجنسية أثناء الحمل

العديد من النساء تشعرن بزيادة في الرغبة الجنسية أثناء الحمل. زيادة الدافع الجنسي قد تكون نتيجة للتغيرات الهرمونية. ويعزو له بعض المحللين تفسيرات تطورية مثل الحاجة للحفاظ على العلاقة الزوجية والحميمة مع الأب في فترة الحمل الحرجة. زيادة الدافع الجنسي لا تتلاءم دائما مع تدني الصورة الذاتية لدى بعض النساء خلال فترة الحمل. ممارسة الجنس أثناء الحمل هو شيء محمود، بالطبع مع اخذ عوائق هذه المرحلة بالحسبان. نعلم اليوم أن الأسطورة التي تقول بأن ممارسة الجنس يمكن أن تضر بالطفل لا أساس لها من الصحة.

الأحلام والأفكار المزعجة

العديد من النساء في كثير من الأحيان يحلمن عن الولادة والأمومة. وغالبا ما تكون هذه الأحلام أشبه بالكابوس، حيث تقوم الأم في الحلم بخنق أو اغراق الطفل. على الرغم من أن الكوابيس والافكار المزعجة شائعة أثناء الحمل الا انه غالبا لا يتم التحدث عنها، فهي لا تزال تعتبر من المحرمات. من المهم أن نتذكر أن هذه الأحلام هي طبيعية وتعبر عن مخاوف وتناقضات. وهي لا تنبئ بطبيعة وجودة الأداء كأم.

إفراز الحليب المبكر أثناء الحمل

النساء الحوامل اعتدن على فكرة أن الحليب يفرز من الثديين أثناء الرضاعة. ومع ذلك، فإن إفراز الحليب، قبل الولادة، يمكن أن يفاجئهن. في الواقع إنتاج الحليب لدى الأم يمكن أن يبدأ  منذ الثلث الثاني من الحمل بسبب ارتفاع مستويات البرولاكتين في الدم. عادة العوامل المحفزة مثل أخذ حمام ساخن أو التعرض للهواء الساخن من مجفف الشعر من شأنها أن تحفز بداية إفراز الحليب. عندما يتم إيقاف العامل المحفز، يتوقف إفراز الحليب أيضا. إذا كان هذا يحدث كثيرا، فيمكن لوضع لفائف القماش على الثديين أن يكون مفيدا. إفراز الحليب لا يعني أن هناك مشكلة ما، على العكس من ذلك، فهذا يدل على انه سيكون لدى الأم الكثير من الحليب عند ولادة الطفل.

التعب

ليس من المستغرب أن تعاني النساء ذوات البطن المنتفخ، في الثلث الثالث من الحمل من التعب. ولكن التعب يظهر أيضا في الثلث الأول من الحمل. هذه هي اشارة طبيعة تدل المرأة انه يجب عليها الإبطاء والحفاظ على قواها لأن الجنين يتطور. توصى النساء الحوامل بالحرص على أخذ قسط كاف من الراحة، إذا كان ذلك ممكنا - أخذ غفوة عند الظهر والذهاب إلى النوم في وقت مبكر. ممارسة التمارين الرياضية بانتظام والتغذية السليمة تساهم في الحفاظ على اليقظة. من المهم التحقق من ان التعب ليس بسبب نقص الحديد. إذا كان فقر الدم هو سبب التعب، فمن الضروري أخذ مكملات الحديد.

الإمساك أثناء الحمل

على الرغم من أن مكملات الحديد ضرورية لعلاج فقر الدم، ولكنها  يمكن أن تؤدي إلى الإمساك. حتى بدونها، فان ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون في الجسم يؤدي لانخفاض نشاط الجهاز الهضمي بشكل عام. لمنع وتخفيف الإمساك يوصى بتناول الأطعمة الغنية بالألياف، مثل الفواكه والخضروات. بالإضافة الى ذلك من المهم شرب ثمانية أكواب على الأقل من الماء يوميا. إذا كانت كل هذه لا تساعد، فيمكن التفكير في استخدام المسهلات، بالطبع بعد التشاور مع الطبيب.

 

 

من قبل ويب طب - الخميس,18يوليو2013
آخر تعديل - الأحد,1ديسمبر2013