الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل

الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل صورة لتطور الجنين خلال الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل

أعراض الحمل في الأسبوع الثامن والعشرين

في الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل يبدأ الثلث الثالث من الحمل، ومن الأعراض التي تميز هذه الفترة ما يأتي:

تبدأ زيادة الوزن الحقيقية في هذه الفترة، وتكون الزيادة في الوزن مهمة لتطور الجنين، وينقسم الوزن بالأساس بين سوائل الجسم والصدر.

يصبح الحمل الان ثقيلًا؛ لذلك من الممكن أن تعاني الحامل من ألم في الظهر ووذمات في الساقين، وقد تكون الالام شديدة خصوصًا في ساعات الليل.

تعاني ثلاثة أرباع الحوامل خلال هذه الفترة بتورم في الأطراف، وخاصةً في الساقين والكعبين، كما يمكن أن يكون التورم في اليدين أيضًا.

كيف يمكن التخفيف من الام الظهر؟

لا ينصح بتناول الدواء خلال فترة الحمل؛ لذلك من الصعب جدًا معالجة هذه الالام، ولكن يمكن الوقاية من الام الظهر من خلال ما يأتي:

  • ممارسة تمارين العلاج الطبيعي.
  • تجنب فترات الوقوف الطويلة.
  • إيجاد الوضعية الأسهل للتنفس.
  • النوم في السرير مع وسادة الحمل أو على أحد الجنبين لتخفيف الضغط على الحجاب الحاجز.

تطور الجنين في الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل

يكون تطور الجنين في الفترة كما يأتي:

  • ينمو الحاجبان وشعر الرأس بشكل جيد خلال هذه الفترة.
  • يبلغ طول الجنين الان حوالي 32 سنتيمتر ويكون وزن 1 كيلوغرام تقريبًا.
  • تتفتح جفون الجنين ويمكنه أن يفتح عينيه، كما يستطيع الجنين أن يشم الروائح المختلفة.
  • تكون حاسة السمع لديه قد وصلت إلى نهاية تطورها؛ لذلك من المهم التحدث معه باستمرار.
  • يكون جلد الطفل مجعد لأنه موجود في الماء كل الوقت، وتبقى حالة الجلد على ما عليه حتى مرور بضعة أسابيع بعد الولادة.
  • يكون الطفل الان متطور إلى درجة أن لديه فرصة بنسبة حوالي 90% للبقاء على قيد الحياة إذا حدثت الولادة الان.

فحوصات الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل

في هذا الأسبوع لا يوجد فحوصات خاصة يجب إجراؤها، ولكن يكون هناك حاجة إلى متابعة الحمل كل أربعة أسابيع تقريبًا.

خلال هذه المتابعة يتم إجراء فحوصات الدم المختلفة، والهيموجلوبين، والحديد وفحص البول، كما يقوم الطبيب بفحص حجم وارتفاع الرحم للتأكد من أن طفلك ينمو بشكل مناسب.

من المهم الحرص على اتباع نظام غذائي صحي والحفاظ على انتصاب القامة وتجنب انحناءها.