آلام الظهر للحامل: 7 نصائح للحد منها!

آلام الظهر للحامل هي أمر شائع ومنتشر ولكنها جديرة بالاهتمام. نورد هنا سبع طرق لتخفيف آلام الظهر التي تحدث أثناء الحمل، ونتيجة له، بدءا من الوضعية الجيدة, ممارسة الرياضة وانتهاء بالعلاجات المكملة

آلام الظهر للحامل: 7 نصائح للحد منها!

الام الظهر للحامل هي شكوى شائعة - ولا عجب في ذلك. فخلال فترة الحمل، تحدث زيادة في الوزن، تتغير طريقة المشي ويسبب ارتفاع مستوى الهرمونات ارتخاء العضلات والأربطة في جميع أنحاء الجسم. ولكن، لا ينبغي الابتسام ومواصلة المعاناة - في كثير من الأحيان، يمكن معالجة، بل وحتى منع، الام الظهر للحامل. نورد هنا سبع طرق لنقول وداعا لالام الظهر أثناء الحمل.

1. التمرن على الوضعية السليمة

كلما كبر الجنين، ينتقل مركز ثقل الجسم إلى الأمام. لتجنب الوقوع إلى الأمام، تعوض العديد من النساء عن ذلك بواسطة شد (حني) الظهر إلى الوراء، الأمر الذي يسبب ضغطا على عضلات أسفل الظهر، ويسهم في ظهور الام الظهر خلال فترة الحمل، وخصوصا من الأسبوع الـ 15، والذي يبدأ فيه الثلث الثاني من الحمل، بينما يزداد ارتفاع الوزن يوما بعد يوم.

مبادئ الوضعية السليمة لتجنب الام الظهر للحامل:

  • الوقوف بشكل مستقيم ومنتصب
  • الحفاظ على الكتفين في حالة الاسترخاء والميل إلى الوراء
  • عدم قفل الركبتين

عند الوقوف، من المهم الحفاظ على مساحة واسعة ومريحة تسمح بدعم أفضل. إذا كان من الضروري الوقوف لفترات طويلة من الوقت، فيوصى بوضع قدم واحدة على كرسي منخفض وأخذ فترات راحة متكررة. الوضعية السليمة ترتبط أيضا بالجلوس الصحيح. يفضل اختيار المقعد الذي يدعم الظهر أو وضع وسادة صغيرة خلف أسفل الظهر. من المهم الحفاظ على أعلى الظهر والرقبة مستقيمة ومرتاحة. يمكن أيضا إضافة كرسي صغير للقدمين تحت الطاولة.

2. المعدات المناسبة

الأحذية بكعب منخفض توفر الدعم لقوس الظهر. يفضل ارتداء السراويل مع حزام الحمل المنخفض والداعم. يمكن التفكير أيضا بارتداء الحزام الداعم للحمل، على الرغم من قلة ومحدودية المعلومات المتوفرة من الدراسات حول فاعلية أحزمة الحمل في منع الام الظهر للحامل.

3. رفع الأغراض بالشكل الصحيح

عند رفع شيء صغير، من المهم الانحناء والقيام بمساعدة الساقين، وليس بمساعدة الظهر. ومن المهم جدا أيضا أن نعرف ما هي الحدود وأن نطلب المساعدة إذا لزم الأمر.

4. النوم على الجانب

النوم على الجانب، وليس على الظهر، صحي أكثر للظهر ويساعد على منع الام الظهر. بالإضافة إلى ذلك، فإن ثني ركبة واحدة أو ركبتين ووضع وسادة بين الركبتين وتحت البطن يجعل النوم مريحا أكثر.

5. التسخين، التبريد أو التدليك

العديد من النساء يدعين بأن استخدام وسادة التسخين للظهر يساعد على تخفيف الام الظهر، بينما تدعي أخريات بأن استخدام أكياس الثلج والتسخين على التوالي يساعد أكثر. تدليك الظهر يمكن أن يساعد أيضا، لكن يجب التوجه، بالطبع، الى مدلكة متخصصة بتدليك الحوامل.

6. ممارسة الرياضة بشكل روتيني

ممارسة النشاط البدني بانتظام من شأنه الحفاظ على ظهر قوي والتخفيف من الام الظهر. يمكن الجمع بين أنشطة مثل المشي والسباحة، وذلك بعد موافقة الطبيب بالطبع.

النشاط البدني الذي يمكن القيام به في المنزل هو شد أسفل الظهر من خلال وضع اليدين على الركبتين، مع الجلوس بشكل مستقيم، بحيث يكون الرأس في خط واحد مع الظهر. بعد ذلك، يجب إدخال البطن وتقويس الظهر لبضع ثوان ثم تركه. ويجب تكرار هذه العملية عشر مرات.

7. العلاجات المكملة

أظهرت العديد من الدراسات أن علاج الوخز بالإبر يمكن أن يساعد في تخفيف الام الظهر للحامل. وكذلك الأمر أيضا بالنسبة للشياتسو وعلاجات تقويم العمود الفقري. العديد من النساء تشير إلى أن الزيارات المنتظمة إلى المتخصص في علاج تقويم العمود الفقري خلال فترة الحمل يساعد الجسم على مواجهة التغيرات الجسدية التي تحدث فيه، ويؤدي إلى تخفيف الام الظهر والعضلات. وأشارت بعض النساء أيضا الى أن عملية الولادة تكون أقصر بعد العلاج بتقويم العمود الفقري.

متى يجب استشارة الطبيب؟

على الرغم من انتشار الام الظهر بين النساء الحوامل، إلا أنه لا ينبغي تجاهلها واعتبارها "أمرا عاديا". إذا كانت كل الوسائل المعروضة أعلاه لم تساعد، فيفضل استشارة الطبيب حول خيارات العلاج الدوائية الممكنة.

كذلك، قد تكون الام الظهر الخفيفة علامة على حدوث المخاض قبل الأوان. الالام الشديدة في الظهر، التي تكون مصحوبة بالنزف المهبلي، يمكن أن تشير إلى وجود مشكلة تتطلب علاجا فوريا.

اقرئي ايضاً..

من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 25 فبراير 2014
آخر تعديل - الثلاثاء ، 7 يونيو 2016