مراحل تطور الطفل من 3-6 أشهر!

مراحل تطور الطفل من 3-6 أشهر!

تطور الأطفال الرضع من 3 أشهر إلى 6 أشهر، كل المعلومات عن مراحل تطور الرضع بحسب العمر، يشمل التطور الحركي، الإدراكي, الفحوصات والتطعيمات.

التطور الحركي

  • في سن أربعة أشهر تقريبا يبدأ الطفل بالتدحرج، وفي سن ستة أشهر يفعل ذلك بسهولة. عندما يكون الطفل مستلقيا على بطنه فانه يحاول ترك يد واحده لكي يمدها باتجاه شيء ما، ويتكئ على اليد الموجودة على الأرض.
  • بالإضافة إلى ذلك، في سن أربعة أشهر يمكن ملاحظة العلامات الأولى التي تشير الى بداية الزحف. يحاول الطفل أن يسحب نفسه إلى الأمام بواسطة يديه. وهو قد يتمايل حتى من جانب إلى آخر.
  • الطفل يمكنه أن يتدحرج، أن يدفع نفسه بواسطة يديه لمراقبة ما يهمه. ويكون قادرا، أيضا، على الاستدارة برأسه وجسمه لكي ينظر إلى ما يجري حوله.
  • رفع الرأس عادة ما يبدأ بعد أن يكون الطفل قادرا على النوم بشكل مريح على البطن، وهذا من المفروض أن يصل إلى ذروته في سن أربعة أشهر تقريبا.
  • يمكن للطفل امساك الالعاب وتتبعها بعينيه عندما ينقلها من يد الى أخرى .
  • يكون الطفل أيضا قادرا على تتبع الالعاب عندما تسقط من يديه، ولكنه مع ذلك ينساها إذا سقطت خارج مجال رؤيته.
  • عندما يعطى الطفل الدعم الكامل فانه يكون قادرا على الجلوس .
  • عندما يكون الطفل مستلقيا على بطنه فانه يستطيع رفع قدميه الى أعلى.

التطور المعرفي

  • يتعلم الطفل تمييز الناس القريبين منه وفقا لمدى وجودهم في حياته، وهو يفرق بين "الأقرباء" و"الغرباء".
  • لا يكون الطفل سعيدا جدا من بقائه مستلقيا عندما يكون مستيقظا، ويفضل وضعه على  كرسي الطفل ليتمكن من التعرف على محيطه.
  • يكتشف الطفل قانون "السبب والنتيجة". على سبيل المثال، إذا ضرب اللعبة، فان اللعبة تتحرك.
  • ينظر الطفل اليكم عندما تتحدثون معه ويحاول تقليد تعابير الوجه التي يراها.
  • يبدي الطفل اهتماما بأكف قدميه ويديه ويلعب بها كثيرا.

تطوير الحواس واللغة

  • يفهم الطفل كيفية استخدام اللغة للتعبير عن نفسه.
  • يدخل الطفل كل شيء الى فمه، يفحص الأشياء المختلفة عن طريق وضعها في الفم. هذه العملية تساعده أيضا على تطوير العلاقة بين اليد - الفم.
  • يكون الطفل قادرا على التوجه نحو الأصوات التي يسمعها ومتابعتها.
  • يبدأ الطفل بتطوير القدرة على المحادثة: "يتحدث" ويستمع بدوره.
  • في البداية، يصدر الطفل أصواتا مثل "أهه" و" أوو"، ثم يبدأ بإصدار أصوات الحروف ب، م ، ق و ف. خلال المحادثة.
  • الآن يقول الطفل الحروف الساكنة والمتحركة معا، مقاطع كلمات (مثل "ما"). في البداية، يميل إلى قول مقاطع فردية لكنه يبدأ تدريجيا بتكرار المقاطع (مثل "ما ما").
  • حتى سن ستة أشهر ينجح الطفل في إصدار أصوات مثل "جه"، "ده"، "مه"، ثم يستطيع في وقت لاحق أن يجمع بينها في جملة واحدة "جه ده مه".
  • هو يفعل ذلك خاصة عندما يتحدث شخص ما إليه أو يبتسم له.
  • في بعض الأحيان "يتدرب" الأطفال على الكلام حتى عندما يكونون وحدهم، لمجرد المتعة.
  • الرؤية عن بعد تتحسن، وكذلك أيضا تركيز النظر. بالإضافة إلى ذلك، يستطيع الطفل رؤية الألوان جميعا.

كيف يمكن للوالدين المساعدة؟

  • تحدثوا إلى طفلكم بأكبر قدر ممكن. فكلما تحدثتم معه أكثر, كلما "تكلم" معكم بنفس الوتيرة.
  • عندما تجرون معه "محادثة" أعطوه الوقت للرد والتعبير عن نفسه.
  • غنوا له الأغاني وقصوا عليه قصص الأطفال. هكذا يعتاد على الاصغاء والاستمتاع بالإيقاع والأصوات.
  • حاولوا تقريبه اليكم أثناء سرد القصة، حتى يتمكن من رؤية الصور والألوان ولكي يسمعكم بوضوح، أيضا.
  • استمروا  في حمله لأطول فترة ممكنة، إذ أنه لا يزال بحاجة إلى الكثير من اللمس والاهتمام.
  • وفروا له ألعابا لينة: في سن ستة أشهر تقريبا، يكون معظم الأطفال قادرين على امساك الالعاب اللينة، الصغيرة والمثيرة للاهتمام وذات الأشكال المختلفة.
  • تجنبوا الألعاب الصلبة أو الثقيلة. عند إحضار لعبة جديدة للطفل، يجب السماح له باللعب بها وهي موجودة في راحة يدكم أو على سطح صلب قبل أن تسمحوا له بالإمساك بها.
  • سوف يحاول الطفل فحص اللعبة والتعرف عليها من خلال وضعها في فمه. لذلك، يجب اختيار الالعاب التي يسهل حملها ولا توجد خطورة من إدخالها الى الفم.
  • مركز فعاليات: يفضل تخصيص زاوية ألعاب للطفل حيث يمكنه اللعب فيها بهدوء. يفضل أن نضع هناك، على سبيل المثال، ألعاب التصفير التي تصدر أصواتا مختلفة، لتثير وتجذب اهتمام الطفل.

التطور غير الطبيعي

  • الطفل لا يزال غير قادر على رفع رأسه.
  • لا يحاول الطفل الامساك بالأشياء أو يفشل في الامساك بها.
  • لا يتواصل الطفل مع البيئة المحيطة.
  • لا يصدر الطفل أصواتا ولا يلفظ المقاطع السهلة.
  • لا يحاول الطفل التدحرج.

الفحوصات الطبية والتطعيمات

  • يحصل الطفل على اللقاح الخماسي الثاني ضد التهاب السحايا, شلل الأطفال, السعال الديكي, الكزاز والخناق.
  • كما يتلقى التطعيم ضد فيروس الفربنر والروتا.
  • تقوم الممرضة مرة أخرى بتقييم تطور الطفل، قدرته على إمساك الأشياء باليد، التدحرج، توجيه الرأس إلى مصدر الضوضاء وغير ذلك.
  • كما ستقدم المشورة بشأن البدء بإعطاء الحديد للطفل.
  • في هذه المرحلة العمرية لا تُجرى الكثير من الفحوص الطبية.

اللقاحات الموصى بها لهذه الفترة