نصائح لشفط وتخزين حليب الثدي

إن شفط حليب الثدي وتخزينه لإرضاع الطفل لاحقًا هو الخيار الأمثل للأمهات المرضعات اللواتي يردن الاستمرار بالرضاعة الطبيعية، تعرف على أهم النصائح لشفط حليب الثدي في الآتي:

نصائح لشفط وتخزين حليب الثدي

هناك العديد من الأسئلة التي تدور حول موضوع شفط حليب الثدي وتخزينه، ولتسهيل المهمة عليك نقدم لك أهم المعلومات من خلال المقال الآتي:

ماذا نعني بشفط حليب الثدي؟

أي أن نستخدم مضخة لاستخراج حليب ثدي الأم من أجل تخزينه وإرضاعه للطفل في وقت لاحق وهي الطريقة المثلى للأمهات المرضعات اللواتي يبتعدن عن أطفالهن خلال فترة العمل.

هي طريقة مهمة للحفاظ على تدفق الحليب وغزارة إنتاجه، إذ أن الغدد الثديية تقوم بزيادة إنتاج الحليب كلّما فرغ الثدي، فإفراغ الثدي تمامًا من الحليب يرسل إشارة للدماغ الذي يأمر الغدد الحليبية بإنتاج المزيد منه.

كيف تقوم الأم بشفط حليب الثدي باستخدام المضخة؟

هناك عدة أنواع من مضخات الثدي، منها الكهربائية أو اليدوية، لكلّ منها حسناته وسيئاته، ولكل منها ميزات تختلف عن الأخرى.

القاعدة العامة تقول إن على الأم وضع ثديها على المضخة وتشغيلها من أجل شفط حليب الثدي.

على الأم الانتباه لتفريغ الثدي تمامًا من الحليب، كما أن استخدام المضخة المزدوجة يقلل وقت الشفط إلى النصف.

كيف نقوم بتخزين حليب الثدي المستخرج؟

يمكن تخزين الحليب المستخرج في الثلاجة على درجة حرارة أقل من 4 درجات مئوية لمدة يوم واحد، أو في مجمّد الثلاجة لمدة ستة أشهر كحد أقصى.

ومن الجدير بالذكر أنه يجب استخدام أكياس أو عبوات خاصة لتخزين حليب الأم.

كيف يتم تذويب الحليب المجمد لإرضاع الطفل؟

ابتعدي عن استخدام المايكروويف، واتبعي الخطوات الآتية:

  1. ضعي الحليب المجمد في الثلاجة قبل استخدامه بليلة حتى يفكّ ويبدأ بالذوبان.
  2. ضعي الوعاء أو الكيس في وعاء أكبر به ماء دافئ حتى يصبح بدرجة الحرارة الملائمة لإطعام طفلك.

نصائح هامة لشفط حليب الثدي

عند قيامك بشفط حليب الثدي نقدم لك مجموعة من النصائح لتسهيل العملية ومساعدتك بذلك:

  • اجلسي مسترخية في مكان هادئ وبه خصوصية فهذا يجعل العملية أكثر سهولة وراحة لك.
  • استخدمي المضخة المزدوجة لتوفير الوقت وتحفيز الثديين على إنتاج المزيد من الحليب.
  • أرضعي طفلك مباشرة من ثديك عندما تكونين معه واشفطي الحليب بالمضخة بينما أنت بعيدة عنه فقط.
  • تجنبي أو قللي استخدام الحليب الصناعي قدر الإمكان.
  • تناولي الكثير من السوائل والمغذيات المفيدة.
  • ابتعدي عن التدخين والمخدرات والأدوية دون استشارة الطبيب.

ما هي العوامل التي تؤثر على إفراز حليب الأم؟

هناك عدة عوامل من شأنها أن تؤثر على عملية إفراز الحليب في الثدي، أهمها:

  • الهدوء النفسي والتوتر، فكلما استطاعت الأم الاسترخاء أكثر كلما زاد تدفق الحليب من الثدي.
  • غذاء الأم السليم، فكلما كان غذاؤها أكثر غنى بالمغذيات كلما زادت كمية ونوعية الحليب المنتج.
  • كمية ومدة الرضاعة الطبيعية، فكلما رضع الطفل عدد مرات أكثر ولمدة أطول كلما زاد إفراز حليب الأم.
  • إفراغ الثدي تمامًا عند كل رضعة، فهو الذي يرسل الإشارة بإنتاج المزيد من الحليب.
  • استخدام الحليب الصناعي يغني الطفل عن الرضاعة الطبيعية مما يقلل إفراز الحليب من ثدي الأم.
من قبل ويب طب - الأحد 30 نيسان 2017
آخر تعديل - السبت 25 أيلول 2021