طرق لتدريب الأطفال على النوم المنتظم

معارك ما قبل النوم لا تنتهي مع الأطفال، خاصة بين حوالي عمر السنتين، فهي من أصعب الامور التي يواجهها الآباء والأمهات، إليك طرق التخلص من ذلك.

طرق لتدريب الأطفال على النوم المنتظم

هل تعانين من مشكلة النوم مع طفلك؟ هل نومه غير منتظم ويسبب الإزعاج والضيق إليك؟ إذا هذا المقال مصمم خصيصاً لك.

كم على طفلي أن ينام في هذا العمر؟

يجب أن ينام طفلك ما معدله 10-11 ساعة كل ليلة، وقيلولة واحدة في النهار تمتد إلى حوالي ساعة ونصف.

إن نام طفلك أكثر من ذلك خلال النهار، سيكون من الصعب خلوده للنوم في الليل.

عليك تعليم طفلك كيف ينام في الوقت المحدد كي يحصل على حاجته من النوم اللازم لنموه.

حددي وقتاً للنوم ولا تتنازلي عنه

مهما بكى طفلك أو جن جنونه عند موعد النوم لا تتنازلي عنه، فهكذا تضبطين ساعته البيولوجية على وقت محدد للنوم والاستيقاظ.

تأكدي أن تكون احتياجاته ملباة حتى يستطيع الاسترخاء، أي أن لا يكون جائعاً، ملابسه مريحة وملائمة لدرجة الحرارة، مثانته مفرغة وفراشه مريح.

ضعي روتيناً معيناً يعد طفلك للنوم

اتبعي بعض العادات قبل النوم لتساعدي طفلك على الاسترخاء من أجل الخلود للنوم، الروتين المفضل هو خفت الإضاءة كي يهدأ الطفل، نشاط معين مثل الليجو أو اللعب الهادئ، حمام دافئ، قراءة قصة، إطفاء الأنوار والخلود للنوم.

دربي طفلك على النوم وحده

قد يأخذ هذا بعض الوقت للتدريب، خففي تدريجياً من اعتماده على الهز أو المشي أو الغناء أو الرضاعة الطبيعية أو من الزجاجة، حتى تنتهي من هذه العادات.

اجعليه ينام في غرفة منفصلة هادئة دون أي تشويش، واجلسي على كرسي بجانب سريره حتى يغفو ثم ابعدي الكرسي عن ليلة بعد ليلة حتى يقترب من باب الغرفة، عندها يكون طفلك جاهزاً للنوم وحده.

لا تستجيبي للطلبات غير المعقولة

إن طلب طفلك طعاماً وأنت متأكدة من أنه تناول عشاءه قبل قليل، لا تستمعي له واشرحي له أن لا طعام بعد العشاء، إن طلب الذهاب للحمام اسمحي له مرة واحدة، إن طلب ماء اسمحي له بذلك مرة واحدة أيضاً.

الفكرة من ذلك ليس حرمان الطفل من احتياجاته بل تلبيتها كلها قبل موعد النوم كي يستطيع أن ينام مرتاحاً.

إن كان الطفل مريضاً أو يتدرب على الحمام

سيكون نومه أصعب وسيصعب عليك تنظيم ساعات نومه، اعطه عناية خاصة وقت المرض وتسامحي قليلاً ليس كثيراً فهو يحتاج عطفك لأنه متعب ويشعر بالألم.

أما إن كان يتدرب على الحمام، أبقه في غرفته، لا بأس إن استيقظ للذهاب للحمام مرتين أو حتى ثلاثة خلال الليلة. ابقي منتبهة له كي لا يبلل فراشه ويضطرك للنهوض لتغيير الشراشف في منتصف الليل.

متى أبدأ بتدريب طفلي على النوم؟

الوقت الملائم هو في أبكر عمر ممكن، تأكدي أن لا يكون الطفل مريضاً، أن لا تكون الأسرة قد انتقلت حديثاً إلى بيت جديد كي تضمني استقرار الطفل.

إن استيقظ طفلك في الليل منادياً أو باكياً، اذهبي إليه، تفقديه، وتفقدي الوضع، طمئنيه لكن ابقي واقفة، مدديه في سريره مرة أخرى، هدهديه قليلاً كي ينام.

لا تستلقي بجانبه إذ أن هذا كفيل بإعادة برنامجك إلى الخطوة الأولى.

من قبل نداء عوينة - الجمعة ، 31 مارس 2017
آخر تعديل - الثلاثاء ، 19 يونيو 2018