نصائح لحمل آمن بعد عمر الثلاثين

الأمومة هو أجمل شعور تنتظره المرأة، ولذلك يجب أن تعتني بصحتها وصحة جنينها في مرحلة الحمل، أهم النصائح المتعلقة بالحمل بعد الثلاثين في ما يأتي:

نصائح لحمل آمن بعد عمر الثلاثين

هناك الكثير من الأسباب التي تدفعك لتأخير سن الإنجاب، فقد يكون هذا بناء على الاتفاق بين الزوج والزوجة، أو يحدث هذا التأخير بسبب حاجة أحدهما إلى فترة علاج من مشكلة ما متعلقة بالإنجاب.

ولكن لا داعي للقلق فهذا التأخير لا يشكل خطورة كبيرة كما تتصورين بل يمكن أن تكون رحلة الحمل امنة إذا قمتي بإتباع وصايا الأطباء في هذا الشأن.

قبل أن نخبرك بهذه الوصايا، لابد وأن تعرفي بعض المعلومات الهامة حول الحمل بعد الثلاثين، حتى يصبح لديك دراية كاملة بمميزات وعيوب تأخير إنجاب طفل إلى الثلاثينات من العمر.

مميزات الحمل بعد الثلاثين

إليك أهم الميزات المرتبطة بالحمل بعد الثلاثين:

1. حصول الزوجة على فترة رومانسية مع زوجها

بالإضافة إلى قيامهم بالعديد من المغامرات والتجارب الممتعة التي يصعب خوضها أثناء وجود طفل في المنزل.

2. استقرار المرأة ونضجها في التعامل مع المولود الجديد

من مميزات الحمل بعد الثلاثين أيضًا كذلك الاستقرار العاطفي والمادي، الذي يساعدها في تجاوز الضغوط التي تمر بها في مراحل الحمل والولادة.

3. زيادة فرص الحمل بتوأم دون استخدام أي أدوية

فيتعلق هذا الأمر بالهرمونات لدى المرأة. حيث أنه مع تقدم العمر يزداد مستوى هرمون تحفيز الإباضة FSH الذي يتم إفرازه أثناء الدورة الشهرية، وهذا الارتفاع في مستوى الهرمون يتيح فرصة تلقيح أكثر من بويضة وبالتالي الحمل بأكثر من طفل في انٍ واحد.

عيوب الحمل بعد الثلاثين

للحمل بعد الثلاثين بعض العيوب، والتي تشمل:

  • انخفاض فرص الحمل في الثلاثينات

فخلال الخمس سنوات الأولى بعد إتمام الثلاثين من العمر تكون فرص الحمل أقل بقليل مما كانت عليه في العشرينات، تقل أكثر إذا تجاوزت المرأة سن الخامس والثلاثين.

  • زيادة معدلات حدوث الإجهاض

وهذا يكون بشكل تدريجي مع تقدم العمر، فكلما ازداد عمر المرأة من بعد سن الخامس والثلاثين تصبح صحة الجنين في خطر.

  • إمكانية حدوث العديد من مشكلات الحمل

يمكن الإصابة بالعديد من المشاكل خلال الحمل بعد الثلاثين مثل الحمل خارج الرحم، أوهبوط في المشيمة، أو الولادة المبكرة.

  • صعوبة الولادة الطبيعية

فلا يسهل على المرأة أن تنجب بصورة طبيعية، ويضطر الطبيب اللجوء إلى الولادة القيصرية.

  • حدوث تغيرات في ضغط الدم

بسبب تغير مستويات تدفق الدم بالجسم، فتعرض حياة الأم للخطر.

  • الإصابة بسكري الحمل

حيث يؤكد الأطباء أن سكري الحمل من الأمراض الشائعة خلال الحمل بعد الثلاثين أو بعد تجاوز مرحلة العشرينات من العمر.

ولكن يمكن تفادي هذه العيوب في حالة إتباع نصائح الطبيب لتمر فترة الحمل بسلام، فهناك الكثير من النساء اللاتي حملن وأنجبن بعد الثلاثينات دون أي خطر.

نصائح متعلقة بالحمل بعد الثلاثين

حتى يصبح الحمل بعد الثلاثين امن، يجب أن تنتبهي لبعض الأمور الهامة التي يوصي بها الأطباء، وهي:

1. استشارة الطبيب أولًا

يفضل أن تلجئي إلى الطبيب وتخبريه بأنك تريدين الحمل بعد الثلاثين، ليقوم بعمل كافة الفحوصات اللازمة لمعرفة مدى قابلية الجسم للحمل والإنجاب، كما أنه سيساعدك في زيادة فرص الحمل من خلال النصائح التي يخبرك بها.

2. تجنب تناول أي أدوية أو علاجات

لأنها قد تؤثر على صحة الجنين، ويجب أن تسألي الطبيب أولاً في حالة إصابتك بأي أعراض تستدعي تناول بعض العقاقير.

3. تناول الأغذية الصحية

فيجب على المرأة التي ترغب بالحمل بعد الثلاثين أن تتبع النظام الغذائي الذي يضمن لها الحفاظ على صحتها وسلامتها وتأمين طفلها.

4. تجنب تناول المنبهات

أي المشروبات التي تحتوي على الكافيين لأنها قد تعرض الحامل للكثير من المخاطر، فيمكن تناولها ولكن بكميات محدودة.

5. المتابعة الدائمة مع الطبيب

وعدم الإهمال في موعد الذهاب إلى الطبيب كما يحدده، لتطمئني دومًا على سلامتك وسلامة الطفل.

من قبل ياسمين ياسين - الأربعاء ، 7 مارس 2018
آخر تعديل - الخميس ، 18 فبراير 2021