فرص الحمل - 7 طرق لزيادتها للحدّ الأقصى

إن فرص الحمل والإخصاب محدودة بأيام الإباضة لدى المرأة، لكن ما هي طرق زيادة فرص الحمل إلى الحد الأقصى؟ إليك سبعة من أهمّها.

فرص الحمل - 7 طرق لزيادتها للحدّ الأقصى

إذا كنت تبحثين عن طرق زيادة فرص الحمل، فهذا المقال لك، سوف نستعرض في ما يلي 7 طرق تساعدك على الحمل عند اتباعها.

طرق زيادة فرص الحمل

يمكنك اتباع مجموعة من الطرق لزيادة فرص حدوث الحمل نذكر أهمها في ما يأتي:

1. اختيار الوقت المناسب للجماع 

نعني بهذا أن عليك أن لا تحصري وقت الجماع على فترة الإباضة فحسب ففي بعض الأحيان قد تحدث الإباضة في غير موعدها، ولكي تتخذي احتياطاتك في هذا الخصوص مسبقًا عليك أن تحاولي زيادة مرات الجماع مع زوجك، فهذا يضمن توافر مخزون كافي من الحيوانات المنوية داخل جسم المرأة في وقت الإباضة.

بالإضافة لذلك ننصحك في البقاء مستلقية في السرير لمدة تتراوح بين 10-15 دقيقة بعد الجماع وعدم الذهاب إلى الحمام في ذلك الوقت للسماح للحيوانات المنوية الوصول إلى البويضة بالشكل المناسب.

2. التخلص من الوزن الزائد

ربما لم تكوني تعرفين هذه المعلومة مسبقًا، ولكن بالفعل فإن الوزن الزائد قد يؤثر على فرص حملك. لذا كوني في نطاق الوزن الصحي، فهذا:

  • يجعل الحمل أسهل وفرصه أعلى.
  • يزيد خصوبة المرأة بشكل كبير.
  • يخفض من خطر الإجهاض.

لذا فإن التخلص من الوزن الزائد لديك من طرق زيادة فرص الحمل وذلك من خلال اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية المناسبة، لكن يجب التنويه أن الإفراط في ممارسة الرياضة واتباع أنواع الرياضات العنيفة قد يسبب حدوث مشاكل في التبويض.

3. الابتعاد عن القلق والتوتر

الحالة النفسية تؤثر بشكل كبير على فرص الحمل، لذا ننصحك أن تبتعدي عن التوتر والعصبية، لأنها حتمًا تؤثر على:

4. تجنب التدخين والكحوليات

لا يخفى على أحد أضرار الكحول والتدخين عمومًا على الإنسان، فكيف إذا كانت امرأة حامل؟ ننصحك عزيزتي أن تقلعي عن التدخين والكحوليات تمامًا، لأنها تؤثر بشكل سلبي جدًا عليك وعلى جهازك التناسلي، وتضعف فرص حدوث الحمل.

5. الحصول على فترة راحة

ننصحك بأن تمنحي جسمك الوقت الكافي للتعافي والشفاء من أثر حبوب منع الحمل ووسائل الحمل الهرمونية الأخرى لزيادة فرص الحمل، فالقليل من الصبر سوف يساعد على عودة دورتك الشهرية، وبالتالي عودة الإباضة إلى نسقها الطبيعي ووتيرتها المعتادة اللازمة لحدوث الحمل لديك.

6. إجراء الفحوصات الضرورية

أحيانًا قد يكون هناك طارئ أو حتى أمر عارض صحي يعيق حدوث الحمل أو يساهم في بعض الصعوبات التي قد تكوني واجهتيها أثناء الحمل، لذا قومي بفحص الدم وفحص البول وأية فحوصات ضرورية أخرى قد ينصح بها الطبيب، وذلك للتأكد من عدم وجود التهابات تمنع حدوث الحمل لديك أو أية أمراض أخرى قد تؤثر على حملك.

7. معرفة مواعيد الإباضة

هنالك العديد من الطرق التي تستطيعين من خلالها معرفة مواعيد الإباضة وبدقة عالية وهذه من أهم طرق زيادة فرص الحمل، ومنها حاسبة فترة التبويض من ويب طب.

متى عليك القلق بشأن تأخر فرص الحمل؟

لا تقلقي إن لم يحدث الحمل فورًا بعد اتباع طرق زيادة فرص الحمل، ولا تقلقي من وجود مشاكل في خصوبتك إلا إذا:

  • مر عام كامل على المحاولة دون حدوث حمل وكنت دون سنة 35 عامًا.
  • مرت ستة أشهر على المحاولة دون حدوث حمل وكنت أكبر من 35 عامًا.

​حلول وعلاجات بديلة لزيادة فرص الحمل

في حال تم اكتشاف وجود أية مشاكل في الإخصاب لديك، وطرق زيادة فرص الحمل المذكورة سابقًا لم تجدي نفعًا فهناك العديد من البدائل المتاحة، مثل:

من قبل ويب طب - الأحد ، 30 أبريل 2017
آخر تعديل - الاثنين ، 15 فبراير 2021