طريقة فطام الرضيع

يعتبر فطام الرضيع من الأمور المفصلية في حياة الطفل والأم، ومن الممكن أن تواجه صعوبة في ذلك، لذا إليك أهم المعلومات حول طريقة فطام الرضيع.

طريقة فطام الرضيع

على الرغم من أن مرحلة الرضاعة الطبيعية تعتبر مثالية لتقوية العلاقة بين الأم والطفل، إلا أنه هناك وقت لإنهائها وبدء مرحلة تناول الطفل للطعام الصلب، فما هي الطريقة الأفضل لفطام الرضيع ومتى يجب أن يتم ذلك؟ 

هل طفلك جاهز للفطام؟

قبل معرفة طريقة فطام الرضيع من المهم أن تعرفي إن كان طفلك جاهزًا للفطام والبدء في مرحلة تناول الطعام الصلب.

يختلف الوقت المناسب للفطام من طفل لاخر، إلا أن الامر أكثر شيوعًا بين عمر التسعة أشهر والسنة من عمر الطفل تقريبًا.

من المهم أن تعطي الطفلة فترة جيدة للفطام، ومن الممكن بالبدء بتخفيف عدد مرات الرضاعة الطبيعية بشكل تدريجي.

أنواع فطام الرضيع

هناك عدة أنواع لفطام الرضيع، وهي على النحو التالي:

  • الفطام التدريجي: هو عملية فطام بطيئة تحدث على مدار أسابيع أو أشهر أو حتى سنوات
  • الفطام المفاجئ: من اسمه هو عبارة عن التوقف عن الرضاعة الطبيعية بشكل مفاجئ وسريع.
  • الفطام الجزئي: هذا النوع من الفطام يمزج بين الرضاعة الطبيعية والبدء بتناول الطعام الصلب.
  • الفطام المؤقت: هو عندما يتوقف الطفل عن الرضاعة الطبيعية لفترة ومن ثم يعود إليها من الجديد، فيجوز للأم أن تعتمد هذه الطريقة إذا كانت تعاني من مشاكل صحية أو قد خضعت لجراحة.
  • فطام الطفل بنفسه: في بعض الأحيان يقوم الطفل بفطم نفسه، ومع ذلك فإن هذا النوع من الفطام نادر الحدوث.

طريقة فطام الرضيع

تعتمد طريقة فطام الرضيع على اتباع أربع مراحل أساسية وهي على النحو التالي:

1- الفطام خلال اليوم

في كثير من الأحيان قد تصبح الرضاعة الطبيعية خلال النهار صعبة جدًا وبالأخص في حال كانت الأم عاملة، 

في هذه المرحلة تستمر عملية الرضاعة الطبيعية في الليل والصباح الباكر، إلا أنها تستبدل بزجاجة الحليب خلال النهار.

يفضل البدء بهذه المرحلة بشكل تدريجي لتجنب أي شعور بعدم الراحة.

2- الفطام باستخدام زجاجة الحليب

يفضل البدء بالرضاعة الطبيعية لمدة أسبوعين أو ثلاثة قبل الاستعانة بزجاجة الحليب.

من السهل على الطفل استخدام الزجاجة مقارنة بثدي الأم.

كما أن إطالة فترة تقديم الزجاجة للطفل تزيد من رفضه لها لاحقًا. 

3- من الزجاجة إلى الكوب

هذه المرحلة تكون بعمر السنة تقريبًا وأقل من عمر الـ 18 أشهر.

يتم خلال هذه المرحلة الانتقال من استخدام زجاجة الحليب إلى كوب الأطفال.

استخدام زجاجة الحليب لفترة طويلة من الزمن من شأنه أن يرفع من خطر الإصابة بمشاكل بالأسنان، السمنة أو حتى التهابات الأذن.

4- من الرضاعة الطبيعية إلى الكوب

وهي تندرج تحت نوع فطام الطفل لنفسه، وعادة ما تحدث بين عمر 9-12 شهرًا.

فطام الرضيع حسب العمر

تختلف طريقة فطام الرضيع حسب عمره، وهي على النحو التالي:

1- الرضيع من 0-3 أشهر

في هذه المرحلة يعد الفطام سهلًا، وذلك لأن الطفل بهذه المرحلة يكون غير مرتبط بشكل كبير بالرضاعة الطبيعية.

2- الرضيع من 4-6 أشهر

قد يكون طفلك في هذه المرحلة قد تعود وتعلق بالرضاعة الطبيعية، مما يجعل من الصعب فطامه.

قومي باختيار زجاجة مناسبة له والبدء بتقديمها له باستمرار.

3- الرضيع من 6-12 شهرًا

كما ذكرنا فبعض الأطفال قد يقومون بفطم أنفسهم بنفسهم بين 9-12 شهرًا، مما يسهل العملية على الأم.

خلال هذه المرحلة يكون قد بدأ الطفل بتناول الطعام الصلب، لذا يكون من السهل فطامه.

 نصائح لفطام الرضيع

تنقسم هذه النصائح إلى مجموعتين، وهي كالتالي:

1- نصائح لفطام الرضيع خلال النهار:

والتي تشمل:

  • لا تقومي بعرض الرضاعة الطبيعية على الطفل في حال لم يطلب ذلك.
  • حاولي تغيير الروتين اليومي وتجنب المكان المخصص للرضاعة.
  • في حال كان يرضع عند الاستيقاظ من النوم، حاولي طلب المساعدة من زوجك في حمله وتجنب قيامك بذلك.
  • حاولي إلهاء الطفل.
  • حاولي تقليل فترة الرضعة الواحدة أو قومي بتأجيل موعدها.

2- نصائح لفطام الرضيع ليلًا

من أجل فطام الرضيع، إليك بعض النصائح:

  • حاولي نقل الطفل إلى غرفة مخصصة له.
  • اطلبي المساعدة من زوجك لوضع الطفل إلى النوم.
  • في حال شعرت أن طفلك جائع قبل النوم، اعرضي عليه زجاجة الحليب الخاصة به.
  • حاولي تعويضه من خلال عناقه وملامسته واللعب معه.
من قبل سيف الحموري - الأربعاء ، 1 يوليو 2020