الأسبوع السابع عشر من الحمل

الأسبوع السابع عشر من الحمل صورة لتطور الجنين خلال الأسبوع السابع عشر من الحمل

معلومات هامة في الأسبوع السابع عشر من الحمل ؟

يعد الأسبوع السابع عشر من الحمل أحد الأسابيع التي تشعرين فيها بالمتعة بشكل خاص، فمن الناحية الأولى، تكون معظم أعراض الثلث الأول من الحمل قد اختفت، مثل الغثيان والإرهاق.

على الرغم من ذلك فقد تظهر بعض الأعراض الأخرى كما يأتي:

  • سيلان الأنف.
  • التعرق الشديد.
  • بروز الأوردة في منطقة الثديين.
  • زيادة الشهية.

ليس هنالك ما يدعو للقلق، إذ أن جميع هذه الأعراض تختفي بعد وقت قصير من الولادة.

تطور الطفل في الأسبوع السابع عشر من الحمل

يكون تطور الجنين في هذه الفترة كما يأتي:

  • يزن الجنين حوالي 0.14 كيلوغرام، ويكون طوله حوالي 13 سنتيمتر.
  • يستمر الجنين بالنمو والتطور، ولكن لا يزال قادر على الاستجابة للمؤثرات الخارجية لأن جهازه العصبي لا يزال غير كامل حتى الان.
  • تعمل معظم الأجهزة في الجسم بالفعل، بما في ذلك القلب، والجهاز التناسلي، والجهاز العصبي الذي يسمح له بالتحرك والقيام بحركات البلع والتنفس.
  • تصبح العينان نشطتين أثناء هذه الفترة، وتبدأ الحساسية للضوء بالظهور على الرغم من أنها ما زالت مغلقة.
  • تبدأ المثانة بالعمل عند الجنين، وتكون نشطة أكثر مما ينبغي فهي تطرح البول في سائل السلى كل ثلاثة أرباع الساعة.

فحوصات الأسبوع السابع عشر من الحمل

من الفحوصات الهامة والملاحظات الهامة خلال هذه الفترة ما يأتي:

  • يجب الخضوع لفحص البروتين الجنيني خلال الفترة من الأسبوع السادس عشر وحتى الأسبوع العشرين من الحمل، وهو اختبار هام للكشف وجود تشوهات في العمود الفقري لدى الجنين، وتقدير مخاطر إصابة الجنين بمتلازمة داون.
  • يشير وجود مستويات عالية من البروتين الجنيني في الدم إلى وجود فتحة في القناة العصبية لدى الجنين، والتي يمكن أن تضر بشكل كبير بأدائه سواء في مرحلة الطفولة أو في مرحلة البلوغ.
  • يساعد الحرص على اتباع نظام غذائي غني بالبروتين، والمحافظة على نظام غذائي سليم خلال فترة الحمل على ضمان نمو الطفل كما يجب.