ما هي وضعيات النوم الآمنة للأطفال؟

تكمن أهمية وضعية نوم الطفل بالأساس في كونها أحد أكثر أسباب موت الرضع المفاجئ مباشرةً، لذا إليك ما تحتاجين معرفته حول نوم رضيعك.

ما هي وضعيات النوم الآمنة للأطفال؟

وضعية نوم الطفل قد تكون العامل الأهم إطلاقا من حيث عوامل خطر موت الرضع المفاجئ (SIDS )، ما يجعل من الضروري على كل أم أن تعرف هذه المعلومات التي سنعرضها في المقال حول وضعيات النوم الامنة. 

ما هي أسباب موت الرضيع المفاجئ؟

هناك بعض العوامل التي قد تم اثباتها كعوامل خطر

  • وضعية النوم الخاطئة، وسنستطرد بعد قليل حول الموضوع. 
  • نوم الطفل على أسطح لينة تصعب عليه الحركة عند شعوره بالخطر
  • تغطية وجه الطفل بالغطاء او بالفرشة نفسها ما يؤدي إلى اختناقه
  • التدخين خلال الحمل وبعد الولادة

إذا ما هي وضعيات النوم، وأيها الامن؟

تعالي الان نفهم مدى أمان كل وضعية نوم لطفلك: 

1- النوم على الظهر

يعتبر النوم على الظهر هو الوضعية الأنسب والموصى بها بشكل عام، حيث يجب وضع الأطفال الأصحاء على ظهرهم بمجرد ميلادهم وذلك لأن هذه الوضعية تحرص على بقاء مجرى التنفس مفتوحاً للرضيع.

المخاطر التي يحملها النوم على الظهر

إذا تم وضع الطفل وقتا طويلا ظهره فقد يؤدي الضغط على جمجمته إلى أن يعاني من الإصابة بمتلازمة الرأس المسطح، وهي متلازمة غير خطيرة بشكل عام تزول مع تطور الطفل وبلوغه السنة. 

يمكن تجنب هذه المخاطر بالانتباه لهذه الأمور: 

  • زيادة الوقت الذي يوضع فيه الطفل على البطن خلال يقظته. 
  • تقليل الوقت الذي يقضيه الطفل في عربات النقل ومقاعد السيارة
  • زيادة الوقت الذي يتم حمل الطفل واحتضانه فيه.
  • تغيير اتجاه سرير الطفل لئلا يحافظ على الميلان إلى جانب واحد فقط.

2- النوم على المعدة

غالبية النظريات تحاول ردع الأهل عن وضع رضيعهم للنوم على البطن، وذلك للأسباب التالية: 

  • يمكن أن تشكل هذه الوضعية من النوم ضغطا على فكي الطفل ما قد يحد من مجرى الهواء ويقيد التنفس. 
  • عندما ينام الطفل على بطنه يكون قريبا من المرتبة الأمر الذي يحد مدى تجدد الهواء الذي يستنشقه الرضيع فيعرضه للميكروبات التي قد تختزن بالفرشة.
  • إن كانت المرتبة لينة فقد يؤدي ذلك إلى اختناق الرضيع بها.

هل هناك حالات خاصة قد ينصح بها النوم على المعدة؟

في حالات نادرة قد ينصح الأطباء فعلا بنوم الطفل على المعدة بدل الظهر، وذلك نتيجة حالات طبية خاصة، فمثلا بعض الأطباء يظنون أن النوم على البطن قد يساعد الأطفال الذين يعانون من الارتجاع المعدي المريئي الحاد، أو الأطفال الذين يعانون من متلازمة بيير روبن التي تؤثر على مجرى تنفس الرضيع. 

في كل الأحوال لا يوجد هناك أي دراسة تدعم أن النوم على البطن سيكون أكثر أمنا في الحالات المذكورة. 

3- النوم على الجانب

يمنع منعا باتا وضع الرضيع لينام على جانبه في فراشه، حيث أنه في مرحلة ما قد يتحرك فينقلب للنوم على بطنه بشكل غير مدروس فيتعرض لاحتمالات أكبر من موت الرضيع المفاجئ.

نصائح لرفع مستوى الأمان عند نوم رضيعك

موضوع موت الطفل المفاجئ يقلق الأهل، حتى أنه قد ينغص عليه فرحتهم بالوليد، لذا إليكم بعض النصائح لرفع الأمان وتجنب المتلازمة:

  • اختيار الفراش: اهتمي أن تكون مرتبة طفلك صلبة وليست لينة، طبعا ابتعدي عن الأسرة المائية والوسائد المحشوة في هذه المرحلة من عمر طفلك.
  • سرير بسيط: حافظي على اختيار سرير بسيط لطفلك، دون جوانب وإضافات تجميلية، ومن المهم جدا أن تكون حوافه مرتفعة بينما تكون المرتبة مناسبة تماما لحجم السرير، لا أكبر ولا أصغر من حجم قاعدته. 
  • الغطاء: يجب أن تغطي طفلك حتى صدره فقط على أن تكون ذراعيه مكشوفة. احذري من تغطية وجه طفلك، هذا قد يؤدي لاختناقه.
  • لا تبالغي في الملابس: يجب أن تحافظي على طفلك دافئا إلا أن ذلك لا يعني أن تفرطي في ملابسه فالأمر قد يؤدي لارتفاع بحرارته.
  • بيئة نوم طفلك: 20 درجة مئوية ستكون الأنسب لحرارة غرفة الطفل، كما من المهم الحفاظ على بيئة نوم هادئة.
  • التطعيم: بعض الدراسات تشير إلى كون التطعيم ضد الخناق والكزاز لا يقتصر تأثيره على ذلك فقط، بل يبدو أنه يقلل من احتمالات موت الرضيع، لذا فالحرص على إعطائه هذا التطعيم قد يحميه أيضا.
  • المصاصة وقت النوم: ينتج عن بعض الدراسات أن اللهاية قد تحمي الطفل من الموت المفاجئ خلال النوم، لذا بعد أن يبلغ 3 اسابيع من العمر قدمي له اللهاية عند النوم إن رغب بها، لكن لا ترغميه عليها إن رفضها.
  • الغرفة نفسها: دعي رضيعك يشاركك أنت وزوجك الغرفة نفسها، وهو أمر قد يسهل عليك إرضاعه ليلا كما يحسن من تواصلك معه والاطمئنان عليه خلال الليل.
  • رضيعك لا يشاركك السرير: من غير المسموح للرضع أن يشاركوا ذويهم أو أشقائهم الفراش بتاتا، لذا تجنبي ذلك خصوصا في حال كنت أنت أو زوجك من المدخنين. 
من قبل مها بدر - الأحد ، 29 أبريل 2018