كيف أختار الحقيبة المدرسية الأنسب لطفلي؟

يحتار الأهل عندما يصل الموضوع لاختيار الحقيبة المدرسية لطفلهم كل سنة، إليكم أهم النصائح لذلك.

كيف أختار الحقيبة المدرسية الأنسب لطفلي؟

مع اقتراب بداية العام الدراسي الجديد، يبدأ الأهالي بالتحضير لأطفالهم وشراء لوازم المدرسة المختلفة، ولكنهم بالعادة يقفوا حائرين أمام حقيبة الظهر الامثل لطفلهم، فالطفل يرغب بحقيبة جميلة، والأهل لا يتنازلون عن الحقيبة الصحية، فهل من الممكن أن تجتمع هذه الصفات معاً؟

معلومات هامة حول الحقيبة المدرسية

للتأكد من ذلك، عليكم قبل الذهاب إلى شراء هذه الحقيبة معرفة عدد من الأمور الهامة والتي يوجب توفرها بحقيبة طفلك! حيث ستلازمه هذه الحقيبة لفترة طويلة، بالتالي أنتم لا ترغبون بأن تلحق ظهر طفلكم بالضرر، ولأجل ذلك اتبعوا النصائح التالية:

  • قوموا باختيار الحقائب ذات الأيدي العريضة: حيث أن هذه الأيدي تقلل من الثقل على كتفي الطفل ورقبته وظهره، لذا كلما كانت هذه الأيدي أعرض كلما كانت أفضل.
  • لا تقوموا بشراء الحقيبة ذات اليد الواحدة: ولا تنصاعوا لطفلكم مهما أصر على شرائها، إذ أن الحقيبة ذات اليد الواحدة تضع جميع العبء والضغط على كتف واحد فقط، مما يسبب في ألم فيه بالإضافة إلى ألم في الرقبة والظهر.
  • تأكدوا من أن يكون ظهر الحقيبة محشو: كي لا يكون تماس مباشر مع الكتب.
  • من الضروري أن تحتوي الحقيبة على عدة جيب: من أجل توزيع الأغراض المدرسية عليها جميعها.
  • قد تفضلون شراء الحقيبة ذات العجلات: وهي بالطبع ستريح طفلك من حملها على ظهره، ولكن أولاً يجب أن تتأكدوا من أن المدرسة مؤهلة لهذا النوع من الحقائب، فوجود الدرج فقط قد يصعب الموضوع على الطفل من ناحية الحمل.

تم شراء الحقيبة.. ماذا بعد؟

الان وبعد أن قمتم باختيار وشراء الحقيبة المناسبة، يجب عليكم ملئها وتحضيرها لاستقبال العام الدراسي الجديد، ولعل حجم ووزن الكتب سيثقل الحقيبة وبالتالي يزيد العبء على الطفل.

لا ضير في ذلك ما دام وزن الحقيبة لا يزيد عن 15- 20% فقط من وزن طلفكم، لذلك حاولوا قبل إغلاق الحقيبة التأكد من أن وزنها مناسب لوزن طفلك، فذلك سيضمن لكم عدم تضرر ظهر وأكتاف ورقبة طفلكما، وعدم تعرضه للإصابات والحوادث المختلفة.

أما الان فهو الوقت المناسب لتعليم طفلكم كيفية ارتداء الحقيبة بالشكل المناسب والذي يضمن سلامته، وذلك يكون من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • يجب ارتداء الحقيبة باستخدام كلتا اليدين: وعدم الاكتفاء بوضعها على كتف واحد، فذلك من شأنه أن يسبب ألم في عضلات الرقبة والكتف والظهر.
  • التأكد من أن تكون الحقيبة قريبة من ظهر الطفل: ولكن مع التأكد من عدم شد يدي الحقيبة وبالتالي شعور الطفل بألم.
  • عند ترتيب الحقيبة يجب وضع أغراض الطفل المدرسية في جميع أنحاء الجيب الموجودة في الحقيبة: أي عدم وضع الكتب في مكان واحد وترك باقي الجيب فارغة، فمن خلال هذا الأمر سوف تحققون التوازن المرغوب للحقيبة.
  • موقع الحقيبة: تأكدوا من أن يكون موضع الحقيبة على ظهر طفلك في منتصفه وليس أسفله أو لأعلى.
  • حمل بعض الكتب على اليدين: في بعض الأحيان، وإن كانت وزن الحقيبة ثقيلاً، بإمكان الطفل حمل كتاب أو اثنين بيديه، فهذا أمر طبيعي وسيخفف العبء على ظهره.

الحقيبة المدرسية: هل من مخاطر؟

إن اتباع الإرشادات والنصائح السابقة من شأنه أن يقلل المخاطر التي قد تصيب طفلك نتيجة حمله للحقيبة المدرسية، لذلك يجب عدم إهمالها أبداً.

فمن أهم المخاطر التي تترتب على ارتداء الحقيبة المدرسية بصورة غير صحيحة ما يلي:

  • ألم في الظهر والرقبة والكتفين
  • عدم توازن ما بين الكتفين في حال حمل الحقيبة باستخدام كتف واحد
  • يكون الأطفال أكثر عرضة للوقوع والإصابة بالحوادث إن كانت حقائبهم أكبر حجماً ووزناً منهم.
  • الحقائب ذات الأيدي النحيلة والمشدودة تسبب تخدر اليدين وألم بهما بسبب ضغطها على الأعصاب والأوعية الدموية في منطقة الكتفين.
  • حمل الحقائب الثقيلة من شأنه أن يغير طريقة مشي الطفل بطريقة غير صحيحة.
من قبل رزان نجار - الخميس ، 18 أغسطس 2016
آخر تعديل - الاثنين ، 9 أكتوبر 2017