خرافات حول فترة النفاس لا تُصدّقيها

تسمى الفترة التي تمر بها المرأة بعد الولادة بفترة النفاس، وهناك خرافات حول فترة النفاس لا تُصدّقيها، لنتعرّف على التفاصيل في هذا المقال.

خرافات حول فترة النفاس لا تُصدّقيها

خلال فترة الحمل تسمع المرأة الكثير من المعلومات والنصائح، ولكن لا يجب تصديق كل ما يُقال، فهناك بعض الخرافات الشائعة التي تنتشر بصورة كبيرة حول هذه المرحلة.

ولا تقتصر الخرافات غير الصحيحة على فترة الحمل فحسب، بل هناك بعض المعلومات الخاطئة المنتشرة حول فترة النفاس.

إليكِ في هذا المقال بعض الخرافات حول فترة النفاس لا تصدقيها:

خرافات حول فترة النفاس لا تُصدّقيها

لنتعرّف على أهم الخرافات حول فترة النفاس والتي يجب عدم تصديقها:

1. يجب العودة السريعة إلى وزن ما قبل الحمل

نتيجة اختلاف طبيعة كل جسم عن الآخر فلا يشترط أن تعود المرأة إلى جسمها الطبيعي قبل الحمل، فيمكن أن تُعاني من بروز البطن، والترهلات، على عكس بعض النساء اللاتي يستعدن رشاقتهن بعد الولادة بفترة قصيرة.

وتُساعد بعض الطرق في التخلص من الوزن الزائد، مثل: ممارسة الرياضة، واتباع حمية غذائية لتخفيف الوزن، ويحتاج هذا إلى وقت.

وحتى مع فقدان الوزن البطيء قد لا يعود الجسم إلى حالته السابقة للحمل وخاصةً بعد أكثر من ولادة.

2. يجب عدم الاستحمام خلال هذه الفترة

خطأ شائع ترتكبه بعض النساء في حق جسمها وصحتها هو الامتناع عن الاستحمام خلال الأربعين يوم بعد الولادة.

بل يمكن للمرأة الاستحمام بعد الولادة مع مراعاة بعض المحاذير، وتشمل:

  • عدم الجلوس في حوض الاستحمام: حتى لا يتسبب هذا في انتقال الجراثيم إليه خلال الاستحمام.
  • تطهير المنطقة الحسّاسة جيدًا: حتى لا تتلوث المنطقة وذلك باستخدام غسول طبي مخصص لها.
  • تجفيف المنطقة الحساسة جيدًا: يجب أن لا تبقى المنطقة الحساسة رطبة، كما ينصح بارتداء ملابس داخلية قطنية.

3. يجب أن تلتزم المرأة الفراش ولا تتحرك

من الضروري أن تتحرك المرأة بعد الولادة لتعود إلى طبيعتها وتبدأ في ممارسة مختلف المهام اليومية تدريجيًا، سواء كانت قد ولدت الولادة طبيعية أو قيصرية.

فالمشي يساعد في سرعة الشفاء، فيما تتسبب قلة الحركة في تيبُّس المفاصل والشعور بآلام الجسم.

ولكن هذا لا يعني ممارسة مجهود شديد، فلا يجب حمل أشياء ثقيلة أو ممارسة رياضة مجهدة.

4. يجب تناول كافة أنواع الأطعمة

من خرافات حول فترة النفاس لا تصدقيها هي تناول المرأة لكافة أنواع الأطعمة، حتى يساعد هذا في استعادة صحتها وإدرار الحليب.

ولكن ليست كل أنواع الأطعمة هامة، بل هناك بعض أنواع الأطعمة الضارة لها ولطفلها، مثل: الدهون، والمقالي، والسكريات، فإنها غير صحية ويفضل تجنبها.

وفي المقابل ينصح بتناول الأطعمة الصحية، مثل: الخضروات، والفاكهة، والحبوب الكاملة، كما يجب تناول الحليب والألياف للوقاية من الإمساك.

5. ربط مرحلة النفاس بالاكتئاب

هناك ما يسمى باكتئاب ما بعد الولادة ويرجع هذا للتغيرات الهرمونية التي تمر بها المرأة، ولكن هذا الأمر يختلف من امرأة لأخرى، ولا يشترط أن تُعاني منه كل النساء بعد الولادة.

وينصح أن تتجنب المرأة كافة مصادر التوتر والقلق التي يمكن أن تؤثر على حالتها النفسية والصحية بشكل سلبي.

وفي حالة حدوث الاكتئاب ما بعد الولادة في هذه المرحلة يجب استشارة الطبيب النفسي للتعرف على طرق التخلص من هذه المشاعر السلبية، والعودة إلى الحياة الطبيعية.

6. يجب الوقوع في حب الطفل مباشرة

خرافات حول فترة النفاس لا تصدقيها هي ضرورة حب طفلك خلال الدقائق الأولى من رؤيته، هذا الكلام غير صحيح ويختلف من امرأة لأخرى، فإذا شعرتي بعدم وجود مشاعر اتجاه طفلك خلال اليوم الأول لا تقلقي الأمر سيتحسن مع الوقت، فقط احرصي على احتضانه ولمسه فذلك يزيد من الألفة بينكما.

7. أكل المشيمة بعد الولادة يمد الجسم بالفيتامينات

هذا الكلام غير صحيح، وُجد في دراسة أجريت أن لا علاقة بين تناول المشيمة ومد جسم المرأة بالفيتامينات والعناصر المفيدة للجسم.

من قبل ياسمين ياسين - الثلاثاء 28 أيار 2019
آخر تعديل - الأحد 26 حزيران 2022