علاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة وأهم المعلومات

كثير من المرضعات يتعرضن لتقرح الحلمتين، فيبحثن عن كافة سبل العلاج، لهذا خُصص المقال لذكر طرق علاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة.

علاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة وأهم المعلومات

فلنتعرف في ما يأتي على طرق علاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة منزليًا وطبيًا إضافةً لمعرفة علامات الإصابة:

علاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة منزليًا

يمكن أن تكون العلاجات المنزلية هي الخيار الأول لعلاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة، وتمتاز هذه الطرق أنها علاجية ووقائية، فيُمكن تطبيقها قبل الإصابة بهذه التقرحات.

تمثلت طرق علاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة منزليًا في ما يأتي:

1. تطبيق زيت الزيتون

تطبيق زيت الزيتون على الحلمتين طريقة علاجية فعالة للتقرحات والتشققات، حيث يقوم زيت الزيتون بتليين الجلد الذي يُغطي الحلمة، مما يُقلل من فرص انسداد قنوات الحليب. ويتم تطبيق زيت الزيتون وفق الخطوات الآتية:

  • نقع كرة قطنية في زيت الزيتون.
  • تمرير القطنة على الحلمات بحركات دائرية.
  • تكرار العملية 3 مرات يوميًا على الأقل.

2. تدليك الحلمة

تدليك الحلمة أحد طرق علاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة، حيث يتم ذلك عن طريق استخدام منديل ورقي مبلل بماء دافئ، والقيام بالضغط على الحلمة بلطف، فيُساعد هذا في التخلص من الجلد الميت ويُسهل تدفق الحليب.

3. ضخ الحليب

يُنصح باستخدام مضخة الحليب لإخراج القليل منه بقوة الدفع، وهذا يُساعد في منع أي انسداد بقنوات الحليب الذي يُؤدي إلى التقرحات.

4. تقليل احتكاك الحلمة

يجب عدم إرضاع الطفل من ثدي واحد لتقليل احتكاك الحلمة، كما يُنصح بعدم ارتداء أغطية الحلمة البلاستيكية التي تمنع تسرب الحليب، وذلك لأنها تتآكل بمرور الوقت، وتسبب ظهور التقرح أو تطورها إن وُجدت، لذا يُفضل اختيار أغطية القطن الناعمة واللطيفة على الجلد.

5. ممارسة الرضاعة في وضعية صحيحة

ممارسة الرضاعة في وضعية صحيحة يضمن قدرة الرضيع على مص الحليب بصورة أفضل، وبالتالي عدم تراكم الحليب داخل الثدي، وكذلك تقليل الاحتكاك وعلاج التقرحات.

6. تنظيف الثدي باستمرار

من أبرز طرق علاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة هي المحافظة على نظافة الثديين، ويتم ذلك بغسله بالماء الدافئ بعد كل عملية إرضاع.

علاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة طبيًا

إذا لم تُساعد الطرق المنزلية السابقة في التغلب على تقرح الحلمات، فيجب الذهاب للطبيب ليصف العلاجات المناسبة، وخاصةً في حال ظهور الأعراض الآتية:

  • ظهور تورم مؤلم في الحلمة: حيث تستمر النتوءات في التفاقم، وتُصبح مؤلمة بصورة كبيرة.
  • خروج سائل أصفر من الحلمة: ذلك عند القيام بالضغط عليها، وفي هذه الحالة يجب التوقف عن إرضاع الطفل على الفور.
  • انخفاض أو عدم تدفق حليب الثدي: فهذا يُشير إلى انسداد قنوات الحليب.
  • نزيف الحلمة: وغالبًا يترافق مع آلام واحمرار شديد في هذه المنطقة.
  • حرقان في الحلمة: وخاصةً أثناء تدفق الحليب وخلال الرضاعة.

هذه الأعراض تدل على وجود عدوى في قنوات الحليب، وهي حالات تستدعي العلاج طبيًا، حيث يقوم الطبيب بأحد الخيارات الآتية لعلاج تقرح الحلمتين أثناء الرضاعة:

  • فرك سائل مطهر على الحلمة: هذا السائل يحول دون انتشار الجراثيم حول الحلمة.
  • فتح التقرحات: يمكن أن يستخدم الطبيب إبرة معقمة لإزالة هذه التقرحات، ثم يقوم بتطهيرها جيدًا.
  • استخدام الأدوية المضادة للالتهابات: ذلك لتجنب تفاقم العدوى في منطقة الحلمة.

علامات الإصابة بتقرح الحلمتين أثناء الرضاعة

عند حدوث تقرح الحلمة تظهر بعض العلامات والأعراض، وهي:

  • نتوء غير طبيعي على الحلمة وحولها: حيث يُمكن الشعور بهذه النتوءات عند ملامسة منطقة حلمة الثدي.
  • ظهور انتفاخ خفيف على الثدي: حيث يسهل ملاحظة هذا الانتفاخ عند القيام بالضغط على الحلمة بإصبعي الإبهام والسبّابة معًا.
  • الشعور بآلام في الحلمة: وخاصةً خلال الرضاعة أو ملامسة منطقة حلمة الثدي، ويُمكن الشعور بها أثناء ارتداء الملابس أيضًا.
من قبل ياسمين ياسين - الاثنين 17 حزيران 2019
آخر تعديل - الثلاثاء 27 تموز 2021