إرضاع طفلك حديث الولادة: نصائح للآباء الجدد

قد يصعب التنبؤ بمواعيد تغذية الطفل حديث الولادة، فيما يلي ما يتغذى عليه طفلك وأوقات رضاعته وكيفيتها.

إرضاع طفلك حديث الولادة: نصائح للآباء الجدد
محتويات الصفحة

تعتبر تغذية الأطفال حديثي الولادة التزامٌ على مدار الساعة. كما أنها فرصة لبدء تكوين ترابط مع العضو الجديد في أسرتك، ضعي هذه النصائح الخاصة بتغذية الأطفال حديثي الولادة في اعتبارك.

حليب طبيعي أم صناعي؟

يعتبر حليب الثدي الغذاء المثالي للأطفال، مع وجود استثناءات نادرة. إذا كانت الرضاعة الطبيعية غير ممكنة، فاستخدمي حليباً صناعياً للأطفال، لا يحتاج الأطفال حديثو الولادة الأصحاء إلى تناول الماء أو العصائر أو غيرها من السوائل.

ارضاع الطفل عندما يحتاج الرضاعة

يحتاج معظم الأطفال حديثي الولادة إلى ما يتراوح بين 8 - 12 رضعة في اليوم - حوالي رضعة واحدة كل ساعتين أو ثلاث ساعات.

ابحثي عن العلامات الأولى للجوع مثل التقلب وبسط الذراعين والساقين وحركات المص وحركات الشفاه، ويعد الصخب والبكاء إشارات لاحقة. وكلما بدأت كل وجبة إرضاع مبكرًا، انخفضت احتمالية حاجتك إلى تهدئة طفل شديد الاهتياج.

عندما يتوقف طفلك عن المص أو يغلق فمه أو يبتعد عن الحلمة أو زجاجة الإرضاع، فإما أن يكون قد شبع تماماً - أو أنه يأخذ استراحة، حاولي أن تجعلي طفلك يتجشأ أو انتظري لمدة دقيقة قبل تقديم الثدي أو زجاجة الإرضاع له مرة أخرى.

كلما تقدم طفلك في العمر، تناول المزيد من الحليب في وقت أقل في كل وجبة إرضاع.

مكملات فيتامين د

اسألي طبيب طفلك عن مكملات فيتامين د للطفل خصوصاً إذا كنتِ تباشرين الرضاعة الطبيعية، فقد لا يوفر حليب الثدي فيتامين "د" بالقدر الكافي الذي يساعد طفلك على امتصاص الكالسيوم والفوسفور اللذين يُعدّان من العناصر الغذائية الضرورية لبناء عظام قوية.

تغيرات في انماط أكل المولود

لا يتناول الأطفال حديثي الولادة بالضرورة نفس الكمية كل يوم، خلال طفرات النمو - وتكون غالباً بعد أسبوعين أو ثلاثة من الولادة، ومرة أخرى بعد ستة أسابيع من الولادة - قد يتناول الطفل حديث الولادة الكثير من الحليب في كل وجبة إرضاع أو يرغب في تناول المزيد غالباً. استجيبي للعلامات المبكرة للجوع، بدلاً من تحري دقات الساعة.

الغريزة الفطرية

قد تشعرين بالقلق من أن طفلك حديث الولادة لا يأكل بما فيه الكفاية، ولكن الأطفال يعرفون عادة الكمية التي يحتاجون إليها، لا تركزي على الكمية التي يتناولها طفلك حديث الولادة أو عدد الوجبات أو مدى انتظامها، بدلاً من ذلك، ابحثي عن:

  • زيادة الوزن المطرد.
  • الاطمئنان بين وجبات الإرضاع.
  • بحلول اليوم الخامس من الولادة، يستهلك الطفل ست حفاضات ويتبرز ثلاث مرات أو أكثر يومياً.

اتصلي بالطبيب إذا كان طفلك حديث الولادة لا يزداد وزنه أو يبلل أقل من ست حفاضات في اليوم أو يظهر اهتماماً أقل بوجبات الإرضاع.

تقوية العلاقة بالطفل عبر الرضاعة

قربي طفلك حديث الولادة منك أثناء كل رضعة، انظري إلى عينيه، تحدثي إليه بصوت هادئ، استغلي كل وجبة إرضاع باعتبارها فرصة لبناء الشعور بالأمان والثقة والراحة لدى طفلك حديث الولادة.

متى تطلبين المساعدة

إذا واجهتِ مشكلة في الرضاعة الطبيعية، فاطلبي المساعدة من استشاري الرضاعة أو طبيب طفلك - خصوصاً إذا كانت كل رضعة مؤلمة أو لا يزداد وزن طفلك. وإذا لم تستعيني بخدمات استشاري للرضاعة، فأوضحي لطبيب طفلك أنك تريدين استشارة ـ أو الخضوع لفحص ـ من قِبل قسم طب النساء والتوليد في مستشفى محلية.

من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 23 مايو 2017