أمور هامة يجب القيام بها قبل الحمل

هناك العديد من الأمور التي يجب أن تقوم بها المرأة إستعداداً لفترة الحمل، حتى تتفادى أي مشكلة تؤثر على صحتها وصحة الجنين.

أمور هامة يجب القيام بها قبل الحمل

تشعر كثير من النساء بمخاوف من مرحلة الحمل والولادة، ولكن من خلال بعض التحضيرات التي تسبق الحمل، يمكنها تفادي العديد من المشكلات وتجاوز أي شعور بالقلق خلال هذه الفترة.

فالمرأة تحتاج إلى استعداد نفسي وجسدي يساعدها على تحمل مختلف الصعاب، ويمكن القيام بهذا عن طريق مجموعة من الإجراءات.

1-القيام ببعض الفحوصات الهامة

يجب على المرأة أن تقوم ببعض الفحوصات الهامة قبل أن تبدأ في رحلة الحمل، وذلك للتأكد من أن صحتها جيدة ولا تحتاج إلى أي فيتامينات أو مكملات غذائية تنقصها.

فإن كانت تعاني من أي مشكلة صحية، سوف ينصحها الطبيب بتناول بعض العناصر الغذائي الهامه، التي تضمن الحفاظ على صحتها ونمو جنينها بشكل جيد.

وتساعد هذه الفحوصات في الطمأنة على صحة الرحم والهرمونات، وتفادي أي مشكلات صحية تواجهها فيما بعد.

كما سيطلب الطبيب إجراء فحص الناقل الوراثي للتأكد من عدم وجود أي اضطرابات وراثية خطيرة تؤثر على الجنين.

2-الإبتعاد عن العادات الخاطئة

قبل اتخاذ قرار الحمل، يجب الإبتعاد عن أي عادات تشكل خطورة على الصحة، مثل التدخين الذي يزيد فرص الإجهاض أو تناول طعام غير صحي مثل الأطعمة النيئة والسكريات والحليب غير المبستر وغيرها لأنها تسبب اثار جانبية على الجنين.

وفي المقابل، يستلزم تناول الأطعمة الصحية كالخضروات والفاكهة بشكل يومي، بالإضافة إلى الحليب والحبوب الكاملة.

أيضاً لابد من الإهتمام باللياقة البدنية لأن الحمل يكون مثل العبء الذي تحمله المرأة، ولذلك فإن ممارسة الرياضة والحفاظ على الرشاقة من الأمور الهامة التي تقلل من مشكلات الحمل.

3-تناول بعض الفيتامينات

هناك بعض الفيتامينات التي يجب أن تهتم بها المرأة الحامل قبل الحمل، مثل فيتامين C فيتامين E، وفيتامين A وفيتامين D، بالإضافة إلى حمض الفوليك والحديد والكالسيوم.

ويمكن الحصول على هذه العناصر من الأطعمة، ولكن بعض منها يتطلب أخذ مكملات غذائية وفقاً لرأي الطبيب.

4-فحص الأسنان

يفضل الذهاب لطبيب الأسنان لإجراء فحص والتأكد من سلامتها وعدم المعاناة من أمراض اللثة، حيث أن الحصول على العلاج قبل الحمل يمنع مواجهة العديد من المشكلات الصحية للأم والطفل.

وبشكل عام، يفضل القيام بفحوصات الضغط والسكري والقلب، فهذا يساعد في التأكد من عدم الإصابة بأي مرض مزمن قبل الحمل، وبالتالي يقلل من مخاطر تعرض الطفل لأي عيوب خلقية أو تشوهات.

5-البدء في الحد من التعرض للسموم

يجب على المرأة التي تنوي الحمل أن تبتعد عن أي مصادر سموم، سواء عن طريق الأطعمة أو المواد الكيماوية الضارة، وذلك لأن هذه المواد تسبب تشوهات خلقية للجنين.

فتكون حريصة عند تنظيف المنزل لأن المواد المنظفة والمبيدات الحشرية تحتوي على مستويات كبيرة من المركبات السامة، بالإضافة إلى التلوث الهوائي الناتج عن عوادم السيارات والأتربة وغيرها.

6-الإبتعاد عن التوتر والضغط النفسي

يؤدي الإجهاد النفسي والتوتر إلى رفع مستويات الكورتيزول في الجسم، وبالتالي يعيق تدفق الدم ويقلل الإباضة والطاقة، وهو ما يتعارض مع متطلبات مرحلة الحمل.

فيجب أن تحافظ المرأة على حالتها النفسية الإيجابية، وتبتعد عما يسبب لها عصبية بقدر المستطاع.

وتساعد بعض تمارين الاسترخاء مثل اليوغا في التخلص من مصادر التوتر والقلق.

7-الاهتمام بترطيب الجسم والبشرة

في هذه المرحلة، يحتاج الجسم إلى ترطيب، بالإكثار من شرب الماء يساعد في عدم الإصابة في الجفاف، وكذلك تخليص الجسم من السموم.

كما أن ترطيب الجلد وخاصةً الثدي، سوف يسهل عملية الرضاعة لدى الأم ويقلل من فرص تشقق الحلمات الذي يصيب كثير من المرضعات.

ويمكن القيام بترطيبها من خلال تطبيق الزيوت الطبيعي وتدليك الثدي بها يومياً.

كما أن تطبيق الزيوت على البطن وتدليكها يساهم في تقليل ظهور علامات تمدد الحمل على البطن.

من قبل ياسمين ياسين - الخميس ، 11 أبريل 2019