طرق طبيعية لتنشيط المبايض: تعرف عليها

قد تُساعد بعض الطرق الطبيعية في تنشيط المبايض دون الحاجة للعلاجات طبية، لذا تابع المقال لمعرفة قائمة طرق طبيعية لتنشيط المبايض.

طرق طبيعية لتنشيط المبايض: تعرف عليها

يتسبب ضعف المبايض عند النساء في تقليل فرص حدوث الحمل، ومن خلال بعض الطرق الطبيعية، يُمكن المساعدة في تنشيط المبايض عند المرأة دون اللجوء إلى تناول الأدوية، لذا خُصص هذا المقال لمعرفة قائمة طرق طبيعية لتنشيط المبايض:

طرق طبيعية لتنشيط المبايض

ضعف التبويض هو عدم كفاءة المبايض في إنتاج البويضات بعدد كافِ أو حجم مناسب، فتكون بحجم صغير أو جودة منخفضة، أو تتحرر دون أن تنضج، ويؤدي هذا إلى صعوبة حدوث التخصيب بعد العلاقة الحميمة بين الزوجين، وبالتالي عدم حدوث الحمل والإنجاب.

إليكِ قائمة طرق طبيعية لتنشيط المبايض وتعزيز فرص الحمل، ويجدر الذكر أنها قائمة مُساعدة لذلك، فأحيانًا تكون هنالك حاجة ملحة لاستشارة الطبيب لتنشيط المبايض:

1. تناول الأطعمة الصحية

تناول الأطعمة الصحية يُساعد هذا في دعم الإباضة المنتظمة، فيجب الاهتمام بتناول كل مما يأتي:

  • الخضروات.
  • الفاكهة.
  • الحبوب الكاملة.
  • المأكولات البحرية.
  • الألبان.
  • المكسرات.
  • اللحوم الخالية من الدهون، لكن يجب تناولها بكميات معتدلة.
  • الدهون الصحية التي تحتوي على الأوميغا 3.

حيث أن كافة الأطعمة السابقة تُساعد في إمداد الجسم بالعديد من الفيتامينات الهامة للصحة، وخاصةً فيتامين ب12، وفيتامين د، وعنصر الحديد الذي يُساهم في تنشيط الإباضة.

في المقابل يجب الابتعاد أو التقليل من كل مما يأتي:

  • الأطعمة الدهنية وغير الصحية، مثل: الوجبات السريعة، والمقليات، والحلويات.
  • المشروبات التي تحتوي على كافيين، مثل: الشاي والقهوة.

2. ممارسة الرياضة يوميًا

ممارسة الرياضة يوميًا تندرج ضمن قائمة طرق طبيعية لتنشيط المبايض، حيث إن ممارسة الرياضة بشكل منتظم تُساعد في الآتي:

  • الحفاظ على الوزن.
  • الحفاظ على مستويات السكر في الدم.
  • تقليل احتمالية حدوث خلل في هرمونات الجسم.

هذه الأمور جميعها تُساهم في تنشيط المبايض وتعزيز الخصوبة.

يُنصح بممارسة رياضة المشي السريع لمدة 30 دقيقة يوميًا في حال عدم القدرة على ممارسة أنواع الرياضة الأخرى.

3. تقليل التوتر والإجهاد

يؤثر التوتر والإجهاد الشديد على وظائف الجسم بشكل عام، ويُعد الجهاز التناسلي من أجهزة الجسم الأكثر تأثرًا بأي مشكلة صحية وضغط نفسي، حيث إن الإجهاد الزائد والتوتر يُحفز الجسم على إفراز هرمون الكورتيزول وبعض الهرمونات الأخرى، والتي تؤثر بالسلب على التوازن الهرموني والإباضة.

من هذا المنطلق يجب التقليل من التوتر والإجهاد من خلال:

  • ممارسة اليوغا، وتمارين التنفس العميق.
  • الخروج مع الأصدقاء.
  • التحدث عن أسباب التوتر للأشخاص المقربين.

4. تنشيط التبويض بالأعشاب

يوجد مجموعة من الأعشاب التي تُساعد في تدعيم الإباضة عند المرأة، وتندرج الأعشاب ضمن قائمة طرق طبيعية لتنشيط المبايض الأهم، ومن أبرز هذه الأعشاب:

  • نبات التريبولوس (Tribulus terrestris)

نبات التريبولوس تُساعد في تحسين الخصوبة والإباضة عند المرأة، وهي متوفرة كأعشاب طبيعية يُمكن الحصول عليها من المتاجر الخاصة بالأعشاب، ونتوافرة على هيئة مكملات غذائية يُمكن الحصول عليها من الصيدليات، لكن يجب استشارة الطبيب قبل تناولها.

  • عشبة فيتيكس (Vitex agnus-castus)

عشبة فيتكس أو ما تُعرف بعشبة كف مريم من أقوى الأعشاب التي تُساعد في زيادة خصوبة المرأة وتحقيق التوازن الهرموني، وهي أيضًا تتوفر على هيئة مكملات غذائية.

  • البلميط المنشاري (Serenoa Serrulata)

يُساهم البلميط المنشاري في تعزيز الإباضة عند المرأة، وهم من أحد طرق طبيعية لتنشيط المبايض، لكن يجب أخذها تحت إشراف الطبيب.

كما يوجد فواكه وأعشاب أخرى لا تُسبب أضرارًا، ويُمكن تناولها لتحسين الإباضة، مثل: الرمان، واليانسون، والقرفة، والزنجبيل، وكذلك تناول العسل الأبيض يُعد جيدًا.

من قبل ياسمين ياسين - الأربعاء 13 شباط 2019
آخر تعديل - السبت 31 تموز 2021