الولادة في الشهر السابع: معلومات تهمك

أحيانًا قد يولد الطفل قبل أوانه، وهنا سوف نتناول تحديدًا موضوع الولادة في الشهر السابع، لمَ قد تحدث لكِ؟ وهل لها من مخاطر على صحة الجنين؟ التفاصيل في ما يأتي.

الولادة في الشهر السابع: معلومات تهمك

في الحالات الطبيعية يولد الطفل في الشهر التاسع، ولكنه قد يولد كذلك قبل الشهر التاسع، فماذا عن الولادة في الشهر السابع؟ أو الولادة في أسابيع الحمل بين 28-31 أسبوع؟ أهم المعلومات من هنا:

أسباب الولادة في الشهر السابع

هناك عدة أمور قد تتسبب في ولادة الطفل في الشهر السابع قبل أوانه، وهذه أهمها:

  • إصابة الأم بسكري الحمل.
  • مشاكل وعيوب خلقية في الرحم نفسه.
  • حمل المرأة في عمر متقدم.
  • تمزق الأغشية المبكر.
  • تعاطي الأم للكحوليات أثناء الحمل أو التدخين أو حتى تعاطي المخدرات.
  • إصابة الأم بداء المقوسات أو داء القطط.

وقد يضطر الطبيب لتحفيز الولادة في الشهر السابع كذلك إذا ما توفي الجنين في الرحم.

أعراض الولادة في الشهر السابع

هذه أهم علامات وأعراض الولادة في الشهر السابع والتي عليك الانتباه لها:

  • انقباضات وتشنجات في الرحم كل 10 دقائق أو بشكل متكرر ومتتالي.
  • إفرازات مهبلية غير طبيعية أو الشعور بتسرب سوائل غير طبيعية من المهبل أو الإصابة بنزيف مهبلي.
  • ألم في منطقة أسفل الظهر أو تشنجات شبيهة بآلام الدورة الشهرية.
  • شعور بأن حركة الجنين وركلاته للبطن بدأت تقل تدريجيًا.
  • شعور متزايد بالضغط والثقل في منطقة الحوض والمهبل.
  • ظهور مجموعة أخرى من الأعراض مثل غثيان، وإسهال وتقيؤ.

هل الولادة في الشهر السابع آمنة؟

إن فرص بقاء الطفل على قيد الحياة عندما يولد الطفل في الفترة الواقعة بين الأسابيع 28-31 مرتفعة جدًا، ولكن لا تخلو الولادة في الشهر السابع من تعقيدات رغم ذلك، وذلك للأسباب الآتية:

  • الأطفال الذين يولدون خلال هذا الشهر يكون وزنهم أقل من الوزن الصحي للمولود الجديد.
  • لا تكون أجهزة وأعضاء الطفل مكتملة، لذا يجب أن يتلقى عناية طبية خاصة لمساعدة جسمه على استكمال النمو.
  • لا يكون جهاز الطفل الهضمي مكتمل النمو بعد، ولا جهازه التنفسي، لذا يجب وضعه في حاضنة لمساعدته على التغذية والتنفس.

مخاطر الولادة في الشهر السابع على الجنين

مع أن التطورات العلمية والطبية في عصرنا الحالي قد زادت من معدلات بقاء الأطفال على قيد الحياة وقللت من كمية المخاطر الصحية المحتملة، إلا أن هذا لا يمنع وجود بعض المخاطر على المدى القريب والبعيد على صحة الطفل، وهذه أهمها:

1. مخاطر تظهر فورًا عند الولادة

يتم وضع الطفل في الحاضنة فورًا عند ولادته في الشهر السابع، وذلك في محاولة لتجنب المخاطر الآتية:

  • صعوبات التنفس الناتجة عن عدم اكتمال الرئتين.
  • المشاكل العصبية.
  • العدوى والالتهابات بسبب ضعف الجهاز المناعي لديه.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي.

2. مخاطر بعيدة المدى

في بعض الحالات قد تتسبب الولادة في الشهر السابع بمشاكل جسيمة وخطيرة، مثل:

  • الإعاقات الحركية والعصبية.
  • إصابة الطفل بمرض السكري.
  • ارتفاع ضغط دم الطفل.

ويتم عادة عمل العديد من الصور الطبية والفحوصات للتأكد من عدم وجود أي من المشاكل المذكورة ومحاولة إيجاد حلول طبية لها مبكرًا في حال وجدت.

طرق للوقاية من الولادة في الشهر السابع

يمكنك تجنب الولادة المبكرة في الشهر السابع بإحدى الطرق التالية:

  • تجنب بذل أي مجهود والحصول على الراحة التامة والاستلقاء على الظهر لتجنب اتساع عنق الرحم.
  • تجنب ممارسة العلاقة الحميمة بشكل متكرر.
  • الإبتعاد عن الإجهاد النفسي والعصبي والتوتر والقلق.
  • أخذ حقنة اكتمال الرئة والتي تساعد في تسريع نمو الرئتين لدى الجنين.
  • التواصل مع الطبيب لصرف بعض الأدوية التي من شأنها أن تقلل الانقباضات في الرحم.
  • المتابعة المتواصلة مع الطبيب لمعرفة ما يجب عليك القيام به خلال الأيام المقبلة.
من قبل رهام دعباس - الخميس 11 نيسان 2019
آخر تعديل - الاثنين 15 شباط 2021