مشي الأطفال: الطبيعي وغير الطبيعي

كثير من الأهل وخاصة الوالدين الجدد يتساءلون عن موعد مشي طفلهم، للإجابة على هذا السؤال وغيره حول مشي الأطفال عليك بقراءة هذا المقال.

مشي الأطفال: الطبيعي وغير الطبيعي

أبرز المعلومات حول مشي الأطفال إليك في ما يأتي:

مشي الأطفال: ما هو الطبيعي؟

معظم الأطفال يأخذون وقتًا ليسيروا بخطواتهم الأولى في عمر بين 9-12 شهرًا، ويسيرون بشكل جيد عندما تبلغ أعمارهم 14 أو 15 شهرًا، لا تقلق إذا كان طفلك يستغرق وقتًا أطول قليلًا، فبعض الأطفال لا يمشون حتى يبلغ عمرهم 16 أو 17 شهرًا من عمرهم.

في هذا الوقت ينشغل الطفل بتطوير التنسيق وقوة العضلات في كل جزء من أجزاء جسده، وفي حينها سيتعلم كيف يجلس، ويتدحرج، ويزحف قبل أن ينتقل إلى الشد والوقوف في حوالي 9 أشهر.

مشي الأطفال هو عبارة عن مسألة كسب الثقة والتوازن، ففي يوم من الأيام سيقف طفلك على الأريكة ربما يسقط، واليوم الثاني ينتقل مترددًا إلى ذراع الأهل الذين يكونوا في انتظاره.

لذلك إن تأخر طفلك بالمشي فلا تقلق لأنها مسألة وقت فالخطوات الأولى لطفلك هي أول خطوة رئيسية له نحو الاستقلال.

مشي الأطفال: كيف يتعلم الأطفال المشي؟

يبدأ تسلسل تعلم الطفل للمشي كما الآتي:

  1. سينتقل الطفل في الوقت الذي يبلغ فيه عمر 6 أشهر إلى الأعلى والأسفل فإذا تركته سيتمكن من موازنة قدميه على فخذيك، وسيكون الارتداد نشاطًا مفضلا بالنسبة للأطفال خلال الشهرين القادمين حيث تستمر عضلات ساق طفلك في التطور.
  2. قد يبدأ طفلك في عمر 9 أشهر في محاولة سحب نفسه إلى وضعية الوقوف أثناء الجلوس على الأثاث لذا تأكد من أن كل شيء في طريقه قوي بما يكفي لدعمه.
  3. سيبدأ طفلك في عمر 9 أو 10 أشهر في معرفة كيفية ثني ركبتيه وكيفية الجلوس بعد الوقوف وهو أصعب مما تظنين.
  4. سيبدأ بعد إتقان الموقف الثابت في حوالي 12 شهرًا لينتقل من قطعة أثاث إلى أخرى للحصول على الدعم، حتى أنه قد يكون قادرًا على التخلي والوقوف دون دعم.
  5. قد يكون طفلك في هذا الوقت قادرًا أن ينحني ويقرفص، وبمجرد أن يتمكن من القيام بذلك قد يتمكن من جمع لعبه من مكان الوقوف أو اتخاذ خطوات عند احتجازه في وضعية المشي.
  6. قد يمشي حتى عندما يمسك بيدك على الرغم من أنه من المحتمل أنه لن يأخذ خطواته الأولى بمفرده لمدة أسابيع قليلة على الأقل.
  7. يصنع معظم الأطفال هذه الخطوات الأولى على رؤوس الأصابع مع تحول أقدامهم إلى الخارج، وعندما يصل الطفل عامه الأول قد يتمكن من المشي بمفرده وإن كان ذلك بشكل غير ثابت.

مشي الأطفال: كيف تساعد طفلك على المشي؟

عندما يتعلّم طفلك سحب نفسه إلى وضعية الوقوف قد يحتاج إلى بعضًا من المساعدة لمعرفة كيفية العودة مرة أخرى، فإذا كان عالقًا ويصرخ من أجلك لا تلتقطه ولا تتركه يسقط، أريه كيف يثني ركبتيه حتى يتمكن من الجلوس دون التراجع والسماح له بتجربتها بنفسه.

يمكنك تشجيع طفلك على المشي من خلال الوقوف أو الركوع أمامه وإمساك يديك أو قد تمسك كلتا يديه وتدعه يسير نحوك، كما أنه قد يستمتع أيضًا بشاحنة صغيرة أو لعبة دفع يمكنه الاحتفاظ بها أثناء سيره.

تأكد دائمًا من أن طفلك يتمتع في بيئة آمنة لتمكنه من صقل مهاراته الجديدة.

مشي الأطفال: هل يجب أن أحصل على مشاية أطفال؟

الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال (AAP) تنهي وبقوة عن استخدام مشايات الأطفال لأنها تسهل على طفلك الالتفاف وبالتالي تمنع نمو عضلات الساق العلوية بشكل صحيح.

إضافة إلى ذلك استخدام مشاية الأطفال تسهل وصول الطفل إلى أماكن خطيرة في المنزل لا يتمكن من الوصول إليها وحده، مما يشكل خطراً على صحته وسلامته.

مشي الأطفال: متى يجب أن يرتدي طفلي الأحذية؟

توقف عن إلباس طفلك الحذاء حتى يبدأ بالتجول في الخارج أو على الأسطح الخشنة أو الباردة فإن كان طفلك حافي القدمين سيساعد ذلك على تحسين التوازن والتنسيق.

مشي الأطفال: ماذا تفعل إذا كان طفلك لا يمشي؟

لا تقلق إذا كان طفلك يأخذ وقته بالمشي، ولكن إذا لم يقف طفلك مع الدعم خلال 12 شهرًا، أو لا يستطيع المشي لمدة 18 شهرًا أو لا يستطيع المشي بشكل ثابت في عمر السنتين فعليك بمراجعة الطبيب.

ضع في عين الاعتبار أن كل طفل يمشي في عمر مختلف عن الآخر، بمعنى أنه إن مشى أخيه في هذا العمر لا يعني أن على الطفل أن يمشي بنفس العمر.

مشي الأطفال: ماذا بعد أن يمشي طفلك؟

بعد الخطوات السحرية الأولى نحو الاستقلال، سيبدأ طفلك في إتقان نقاط التنقل الأدق:

  • الوقوف: في عمر 14 شهرًا يجب أن يكون طفلك قادرًا على الوقوف بمفرده وربما يمكنه أن يجلس.
  • المشي على الأرض: في عمر 15 شهرًا قد يكون طفلك جيدًا في المشي وقد يستمتع بلعب الدفع والشد.
  • الدرج: في عمر 16 شهرًا تقريبًا سيبدأ طفلك في الاهتمام بصعود الدرج ونزوله لذلك عليك بأخذ الحيطة والحذر.
  • التسلق والركل: من المرجح أن يكون طفلك بارع بالمشي بعمر 18 شهرًا فقد يرغب في التسلق على جميع الأثاث وربما يحب الرقص على الموسيقى.

مشي الأطفال: ما هو غير الطبيعي؟

إن عدم المشي في عمر 18 شهرًا يمكن أن يقع في فئة غير العادي وقد يشير إلى أن وجود خطأ ما.

قد تختلف أسباب عدم مشي الأطفال وتشمل أهم هذه الأسباب:

  1.  لم يكن لدى الطفل ما يكفي من التشجيع أو الفرصة إذا كان جسم طفلك ينمو ويتطور بشكل طبيعي.
  2. يوجد عوامل بيئية يجب النظر فيها فيقول إحدى الأطباء بأن معظم الأطفال يرغبون بشدة في المشي، ولكن الطفل الذي يُحمل في كل مكان أو مقعد سيارة ويأخذ كل ما يريده قد لا يرى أن هنالك سببًا مقنعًا للمشي ورائه.
  3. قد يعاني طفلك من مشاكل الورك عندما لا يمشي في الوقت المحدد.
  4. يمكن أن يترافق المشي المتأخر مع قضايا تطورية، مثل: الإعاقة الذهنية.

مشي الأطفال: ماذا يوصي طبيب الأطفال عند تأخر مشي الطفل؟

إذا كنت قلقًا من تأخر طفلك في المشي فعليك التوجه إلى الطبيب والذي سيقوم بإجراء الآتي:

  • إجراء الفحص الطبي بما في ذلك الفحص العصبي.
  • تقييم ردود أفعال طفلك وموضعه ونغمته العضلية.
  • الأخذ في عين الاعتبار القضايا التنموية الأخرى بما في ذلك اللغة والحركة الدقيقة والمهارات الاجتماعية.
  • النظر إلى مشي طفلك في سياق مهارات أخرى، ويحاول معرفة مكانه في استمرارية التطور الحركي.

في حال لاحظ الطبيب بأن طفلك مصاب بأطراف صلبة أو مرنة فقد ينصحك بزيارة طبيب أعصاب للأطفال متخصص في نمو دماغ الأطفال.

وإذا كان هناك تأخيرات في مجالات أخرى، مثل: اللغة، أو مهاراته الحركية الدقيقة فقد ينصحك بزيارة إلى طبيب مختص بالسلوكية التنموية.

مشي الأطفال: العلاجات المحتملة لتأخر مشي الطفل

في حال تم تحديد السبب وراء تأخر مشي الأطفال يكون من السهل العلاج، وتشمل أهم العلاجات:

  1. العلاج الطبيعي لتحسين القوة والمرونة والذي يقوم بها الطبيب المختص.
  2. الجراحة إن لزمت لتصحيح مشكلة جسدية.
  3. توصية الطبيب ببعض الألعاب التي تتضمن التشجيع والممارسة وقد يعود لإجراء اختبار لاحقًا إذا لم يستطع طبيب طفلك تحديد سبب عدم المشي.

مشي الأطفال: خطوات لتحفيز الطفل على المشي

لتحفيز الطفل على المشي اتبع الخطوات الآتية:

  1. حاول دفع أو سحب ألعاب الطفل وتحفيزه على المشي إليها.
  2. اترك طفلك حافي القدمين إن كان في المنزل
  3. قم بتخصيص زاوية في المنزل للطفل حتى يستطيع أن يمشي بحرية ومن دون أي خوف.
  4. قم بإخراج طفلك إلى أماكن عامة وواسعة كالحدائق ليتنقل بسهولة.
  5. قم بشراء ألعاب يستطيع الطفل جرها أو المشي معها.
من قبل سارة الشلالدة - الأربعاء 14 آذار 2018
آخر تعديل - السبت 17 تموز 2021