الزنجبيل للحامل: أسئلة وإجابات هامة

الحمل فترة حساسة للمرأة، وتتطلب منها عناية مضاعفة بنفسها خاصة عندما يتعلق الأمر بتغذيتها، وهنا سنتكلم تحديدًا عن الزنجبيل للحامل.

الزنجبيل للحامل: أسئلة وإجابات هامة

الزنجبيل (Ginger) هو من الأغذية الطبيعية الرائعة والمذهلة في فوائدها، ولكن ما هي فوائد الزنجبيل للحامل؟ وهل هو آمن لها؟ هذه التساؤلات وأمور أخرى نجيب علها في ما يأتي:

هل الزنجبيل للحامل آمن؟

مع أن الزنجبيل معروف بفوائده المذهلة عمومًا، إلا أن على الحامل توخي الحذر عند تناوله أي تناوله فقط على هيئته الطبيعية الطازجة وباعتدال، وأن تتجنب تناول جذور الزنجبيل المجففة تمامًا خلال الحمل.

الجرعة الآمنة من الزنجبيل للحامل هي فقط 1 غرام من الزنجبيل الطازج يوميًا، حيث يتم توزيعها على 2-4 جرعات خلال اليوم.

ومن الممكن للحامل تناول سكاكر الزنجبيل للوقاية من غثيان الصباح، أو شرب شاي الزنجبيل في الثلث الأول من الحمل لذات الغرض.

ومن الجدير بالذكر أن تناول كميات كبيرة من الزنجبيل قد يتسبب في نزيف مهبلي، وفقدان الجنين في بعض الحالات.

ما هي فوائد الزنجبيل للحامل؟

للزنجبيل فوائد عديدة وهامة للحامل عند استهلاكه مع التقيد بما ذكر أعلاه، وهذه أهم فوائد الزنجبيل للحامل:

  • تخفيف غثيان الصباح، إذ يساعد شرب شاي الزنجبيل على تخفيف غثيان الصباح المزعج لدى الحامل.
  • الحماية من الزكام والسعال، قد يساعد الزنجبيل على تقوية مناعة الحامل وحمايتها من نزلات البرد والزكام والسعال.
  • السيطرة على سكر الدم ومستويات الكولسترول كذلك، وإبقائها ضمن حدودها الطبيعية.
  • تعزيز تدفق الدم من وإلى الجنين، وبالتالي حصوله على تغذيته بشكل أكثر كفاءة.
  • تعزيز امتصاص جسم الحامل للمواد الغذائية المختلفة.
  • تحسين صحة الجهاز الهضمي، وحماية الحامل من حرقة المعدة والنفخة.
  • تخفيف آلام الحمل عامة، وتخفيف آلام العضلات التي قد تنشأ مع تقدم عمر الحمل بشكل خاص.
  • علاج التهابات الجسم المختلفة وتسريع شفائها.
  • تحسين الشهوة الجنسية والرغبة في الجماع لدى الحامل، والتي قد يطالها نوع من الفتور خلال الحمل.

الآثار الجانبية للزنجبيل على الحامل

إليك بعض الأمور التي عليك معرفتها قبل تناول الزنجبيل أثناء الحمل:

  • يجب على الحامل المصابة بسكري الحمل أن تتجنب الزنجبيل تمامًا؛ لأنه قد يؤثر سلبًا على مستويات السكر في الدم.
  • إذا كانت الحامل تعاني من مشكلات في ضغط الدم أو في تخثر الدم وميوعته، فعليها استشارة الطبيب أولًا قبل تناول الزنجبيل.
  • يجب تجنب الزنجبيل تمامًا إذا كانت الحامل قد سبق وعانت من المشكلات الآتية: الإجهاض، ومشكلات في تجلط الدم، ونزيف مهبلي، ودوار.

أفكار لتناول الزنجبيل للحامل

من الممكن للحامل أن تتناول حصتها المسموحة من الزنجبيل بعدة طرق، منها:

  • رش القليل من برش الزنجبيل الطازج على اللحوم والأسماك المشوية.
  • رش القليل من برش الزنجبيل الطازج على الخضروات المسلوقة أو المطهوة على البخار.
  • عمل مشروب ساخن لذيذ مكون من الماء الساخن الذي يحتوي على القليل من القرفة وبضعة أوراق من النعناع والقليل من الزنجبيل الطازج.
  • إضافة القليل من برش الزنجبيل الطازج إلى الحساء.
  • وضع القليل من الزنجبيل في كوب من الماء الدافئ لفترة قصيرة، ثم تصفية المشروب وتناوله دافئًا.

يعد تناول الزنجبيل آمنًا للحامل عمومًا ما دامت قد استشارت الطبيب وسمح لها بذلك، وما دامت تلتزم بكافة التعليمات المتعلقة بالجرعات المناسبة لها منه.

من قبل رهام دعباس - الثلاثاء 12 شباط 2019
آخر تعديل - الاثنين 25 كانون الثاني 2021