أخطاء عند حمل الطفل الرضيع: توقفي عنها الآن

تقوم العديد من الأمهات بأخطاء عند حمل الطفل الرضيع، مما يعرضه للعديد من المخاطر، ولذلك يجب تجنب هذه الأخطاء عند حمله.

أخطاء عند حمل الطفل الرضيع: توقفي عنها الآن

هناك العديد من الفوائد التي تعود على الرضيع عند القيام بحمله واحتضانه، حيث يشعر بالأمان والإحتواء الذي يحتاج إليه، ولكن يجب الإنتباه لبعض الأخطاء التي يمكن أن تفعلها الأم عند حمل الرضيع حتى لا تشكل خطوبة على صحته.

1- عدم دعم الرأس

خلال الفترة الأولى بعد الولادة، لا يتمكن الطفل من الحفاظ على رأسه بوضعية مستقيمة، حيث يسهل طيها للخلف والأمام، مما يشكل خطورة على صحته، كما يمكن أن تصطدم رأسه بشكل مفاجىء.

يجب على الأم أن تضع كف اليد خلف رأس الطفل بحيث تحافظ على وضعيتها مستقيمة وتؤمنها من الصدمات، وذلك حتى يتمكن الطفل من الحفاظ على توازن الرأس بمفرده ودون الحاجة إلى مساعدة الأم.

2- عدم دعم العمود الفقري

يحتاج العمود الفقري لدى الطفل إلى دعم أيضاً، فغالباً ما تقوم الأم بوضع يديها أسفل رأس الطفل والأرداف، دون الإهتمام بمنطقة الظهر، وهي يمكن أن يزيد من فرص سقوط الطفل وخاصةً إذا كان كثير الحركة.

لذلك ينصح بوضع اليد أو الذراع أسفل كامل الظهر والورك لتأمين الطفل من السقوط والإصابات، ووضع اليد الأخرى أسفل رأس الطفل، وهكذا ستحمي الأم رضيعها من أي مخاطر تؤثر على صحته بالسلب.

3- حمل الطفل من الذراعين

على الرغم من اكتمال نمو كافة عظام ومفاصل الرضيع من الخارج، ولكنها لا زالت ضعيفة من الداخل، وتستغرق وقت حتى تصبح قوية ولا يسهل إصابتها بالتمزق، وخاصةً عظام الأطراف سواء الذراعين أو الساقين.

وهذا يعني أن حمل الطفل من الذراعين يمكن أن يسبب تمزقها بسهولة، وخاصةً في حالة رفع الطفل لأعلى من الذراعين أو اليدين، والأفضل هو حمل الطفل من أسفل الذراعين دون الضغط عليه حتى لا يشعر بألم.

4- تقييد حركة الطفل

تعتمد كثير من الأمهات على استخدام حمالة الطفل الرضيع التي يجلس بداخلها دون الحاجة إلى حمله باليدين، وهي طريقة مثالية لحمل الطفل وتخفيف الإجهاد والعبء على الأم.

وفي هذه الحالة، يجب التأكد من عدم تقييد حركة الطفل، لأن هذا يضر بعظامه، والأفضل هو ثني الوركين والركبتين حتى يتمكن من تحريكهم بسهولة، كما ينبغي أن تكون الأذرع قادرة على التحرك.

5- كتم نفس الطفل

يصعب على الطفل الرضيع أن يعبر عن مشاعره بسهولة، فلا يملك سوى البكاء، وبالتالي يمكن أن يشعر بصعوبة في التنفس دون أن تدرك الأم هذا الأمر سريعاً، وخاصةً عند حمله بطريقة خاطئة تسبب إعاقة التنفس لديه.

عند حمل الطفل للخلف، يجب التأكد من رفع رأسه أعلى الكتف حتى يتمكن من التنفس بشكل طبيعي، وفي حالة وضع داخل الحمالة المخصصة له، ينبغي أن يكون أمامه مساحة كافية للتنفس، وعلى الأم مراقبته طوال الوقت.

6- الضغط على رأس الطفل

في محاولة للحفاظ على اتزان رأس الطفل ووقايتها من مخاطر الحركات المفاجئة التي يفعلها، تقوم بعض الأمهات بالضغط على رأس الطفل من أعلى، وهذا أمر شديد الخطورة على صحته.

تحتوي رأس الطفل على بقع ناعمة تسمى اليافوخات، وهي ثقوب تسمح بمرونة جمجمة الطفل عندما يخرج عبر قناة الولادة، كما أنها تساعد في نمو وتطور الدماغ بعد الولادة.

وعند الضغط على رأس الطفل بقوة، يمكن أن تصاب بمخاطر صحية عديدة، ولذلك يجب التعامل معها بحرص شديد حتى يكتمل نموها.

7- القيام بمهام أخرى أثناء حمل الطفل

تضطر بعض الأمهات للقيام ببعض المهام الأخرى أثناء حمل الطفل، وهذا يعني أنها تحمله بذراع واحد فقط، مما يزيد من فرص سقوطه وتعرضه لمخاطر عديدة، حيث يصعب على الأم أن تسيطر على الموقف.

ينصح بعدم القيام بأي مهام أثناء حمل الطفل والتركيز معه لتفادي أي أضرار يتعرض لها، وخاصةً خلال الأشهر الأولى من عمره، حيث يسهل أن يصطدم بأي شيء.

كما أن القيام بطهي الطعام أثناء حمل الطفل من الأمور الخاطئة التي يجب التوقف عنها، وذلك حتى لا يتعرض الطفل لمخاطر عديدة بالمطبخ، والأفضل هو وضعه في الكرسي الخاص به وتأمينه لحين الإنتهاء من الطهي، بحيث يسهل على الأم مراقبته دون أن يصاب بأي ضرر.

من قبل ياسمين ياسين - الاثنين ، 9 مارس 2020