أعراض الأسبوع التاسع من الحمل

أعراض الأسبوع التاسع من الحمل صورة لتطور الجنين خلال أعراض الأسبوع التاسع من الحمل

شهية الحمل في الأسبوع التاسع من الحمل

صحيح ان غثيان الحمل يزعجك، لكنه سوف يزول في الثلث الثاني من الحمل.

لديك رغبة مفاجئة بتناول الحلويات؟ شغف لتناول الكعك والشوكولاته، الايس كريم أو الوجبات الخفيفة؟

قولي أهلا وسهلا لظاهرة شهية الحمل. لا تقلقي، هذه ظاهرة طبيعية. في هذا الأسبوع تشعرين بأن محيط الخصر لديك قد اتسع قليلا، ولكن هذا التغيير طفيف. رحمك في هذا الاسبوع يصل الى حجم ثمرة الجريب فروت ومن الممكن جدا أن تشعري خلال هذه الفترة بالحرقة، عسر الهضم والشعور بالانتفاخ في الجسم.

بالإضافة إلى ذلك، قد تظهر أيضا ضغوطات خفيفه في أسفل البطن، ولكن يمكن أن تهدئي – هذا الأمر طبيعي.

مبدئيا، لا ينبغي أن تشعري في هذه المرحلة بالألم، بمشاكل في التنفس، بصعوبة في النوم، وغير ذلك.  هذه الأعراض ستزورك لاحقا. بسبب التأثير الهرموني، ربما بدأت تعانين من الإمساك وإذا لم يحدث ذلك بعد، فهو سيبدأ قريبا على الأرجح.

 

الحركة في الأسبوع التاسع من الحمل

جاء الأسبوع التاسع من الحمل وأصبح طول جنينك حوالي 13 - 17 ملم الان. زاد حجمه في الاسبوع الأخير من حجم حبة الحلوى تيك - تاك الى حجم حبة الكرز وأصبح يزن الان حوالي ثلاثة غرامات. جفونه تتطور, قلبه الصغير يعمل الان وينبض حوالي 140 - 150 نبضة في الدقيقة، وهو ما يعادل ضعف عدد نبضات قلبك! ذراعا الجنين تكبران، بما في ذلك المعصمان والمرفقان. قدماه ويداه تبدو الان كمضرب البينغ بونغ الصغير وفي أطرافها تبدأ الأصابع بالظهور.

خلال الأسبوع التاسع من الحمل قد يقوم الجنين ببعض الحركات الأولية كجزء من عملية تطوير العضلات لديه. رغم أنك لا تشعرين بهذه الحركات، إلا إنه بالإمكان تمييزها بالفعل من خلال الفحص بالموجات فوق الصوتية -الأولتراساوند.

 

فحوصات الأسبوع التاسع من الحمل

الفحوصات في الأسبوع التاسع من الحمل هي عامة وتتلخص بمتابعة الحمل لدى الطبيب والتأكد من ان الجنين يتطور بشكل طبيعي.

أعراض الحمل في الأسبوع التاسع

أعراض الحمل بهذه المرحلة عادة ما تكون بسيطة

  • الشعور البدني بعدم الراحة

من المستحسن ارتداء الملابس الخفيفة والمريحة فقط، احرصي على تناول وجبات صغيرة بشكل متكرر، فذلك أفضل في حالة الحمل من حشو المعدة أكثر من اللازم.

  • الحرقة

إذا وصلت الحرقة إلى درجة تمنعك من تناول الطعام، اطلبي من طبيبك أن يصف لك دواء مضادا للأكسدة. ويفضل، بالطبع، ألا تستخدمي الأدوية التي يمكن شراؤها دون وصفة طبية ودون استشارة الطبيب.