الأسبوع السابع من الحمل

الأسبوع السابع من الحمل صورة لتطور الجنين خلال الأسبوع السابع من الحمل

الغثيان في الأسبوع السابع من الحمل

جاء الأسبوع السابع من الحمل ويجب أن تكوني فخورة

خلال الأسبوع السابع من الحمل عادة ما تتفاقم ظاهرة غثيان الحمل بسبب ارتفاع مستويات الهرمونات. فهي ربما تسمى "غثيان الصباح"، لكنها يمكن أن تحدث في أية ساعة من ساعات اليوم.

إذا كنت تعانين من القيء بشكل كبير، توجهي الى طبيبك لفحص وظائف الغدة الدرقية. ففي بعض الأحيان يكون هناك فرط في نشاط هذه الغدة، ويجب تناول الدواء من أجل حل هذه المشكلة.

هذا هو الأسبوع السابع من الحمل، وربما تشعرين بوخز في الصدر، ثقل، وهالات الحلمة - تلك الدوائر الموجودة حول الحلمة - تصبح أكثر قتامة. تلك ظواهر طبيعية في الأسبوع السابع من الحمل.

كما أن رحمك ما زال ينمو، أيضا. بعض النساء، وخاصة أولئك اللواتي حملن في السابق, يشعرن منذ هذا الأسبوع بأن الملابس بالفعل تضغط على الخصر. من الصعب تخمين وزنك الان: يكون وزنك قد زاد بضعة كيلوغرامات، أو ربما العكس، قد يكون قد انخفض وزنك بسبب الغثيان الذي يجعلك لا تأكلين ما يكفي.

بالإضافة إلى ذلك، قد تظهر الجروح التي تذكر بالبثور على وجهك. لا يوجد ما يدعو للقلق، أنت لن تعودي الى الماضي – هذا يحدث بسبب الهرمونات الثائرة في جسمك وتؤدي الى ظهور هذه البثور.

 

هذا ما يحدث لطفلك في الأسبوع السابع من الحمل

في الأسبوع السابع من الحمل يكون طول جنينك حوالي 11 - 14 ملم. تبدأ الأذنان, العينان والحلق بالتطور, كما تتطور المشيمة ببطء لكنها لا تنتج الهرمونات حتى حوالي الأسبوع الـ 12 من الحمل.

تطور الأعضاء في الأسبوع السابع من الحمل

من الممكن تمييز بداية تكون المفاصل المختلفة في جسم الجنين، مثل القدمين وكفتي اليدين.

على الرغم من أن الجنين الذي في رحمك ما يزال صغيرا وغير مرئي تقريبا، إلا أنه يبدأ منذ الان بالفعل بتطوير الوظائف الفسيولوجية العديدة: الكبد, الكليتين, الجهاز الهضمي والدماغ - جميعها تتطور بوتيرة سريعة جدا. قلب الجنين الان يظهر بشكل بارز والدورة الدموية تعمل بشكل جيد.

الان يمكن ملاحظة نبضات قلبه بواسطة اختبار الموجات فوق الصوتية.

 

إستعدي لمواجهة الأعراض في الأسبوع السابع للحمل

مواجهة الأعراض في الأسبوع السابع من الحمل يجعلك تحذرين وتبتعدين عن الروائح وبعض الأطعمة التي قد تجعلك تشعرين بالغثيان، أي، من المستحسن تجنبها.

نصيحة

إذا كنت تعانين من غثيان الحمل / غثيان الصباح (اختصري العناء)، واشتري مستحضرا يساعد على تخفيف الغثيان.

يوصى بتقسيم وجبات الطعام خلال اليوم الى عدة وجبات صغيرة بدلا من تناول وجبات كبيرة. هذه العملية تمنع حدوث الغثيان وزيادة العبء على المعدة، التي تتعرض أيضا لتأثير هرمونات الحمل.

الرغبة الشديدة للنوم

كذلك، يجب عليك الخلود إلى الراحة كثيرا خلال هذه الفترة، لأن جسمك يتعرض لظواهر كثيرة غير مألوفة له. بطبيعة الحال إذا لم تخضعي حتى الان لفحص الموجات فوق الصوتية فعليك أن تتوجهي بسرعة للقيام بذلك، من أجل معرفة ما هي الحالة الصحية للجنين وكيف يتقدم الحمل.