علاج غثيان الحمل المستمر

تعاني نحو 80% من الحوامل من غثيان الحمل في الثلث الأوّل من الحمل، ويستمر الغثيان مع نسبة 20% منهن لمدة أطول، فما هي طرق علاج غثيان الحمل المستمر؟

علاج غثيان الحمل المستمر

يعدّ الغثيان أحد العلامات المبكرة الدّالّة على الحمل، ويبدأ تقريبًا في الأسبوع السّادس من الحمل ويستمر عادة حتى الأسبوع الثاني عشر، ولكن في حال استمر أكثر من ذلك كيف يمكن علاجه؟ الإجابة وكل ما يتعلق بعلاج غثيان الحمل المستمر في هذا المقال.

علاج غثيان الحمل المستمر: تعديل النظام الغذائي

غثيان الحمل لا يمثّل خطرًا على الجنين، إلا أنّه قد يشكّل عائِقا لممارسة الحياة الطبيعية للمرأة الحامل، لذلك ينصحُها الأطبّاء بإجراء بعض التعديلات على نظامها الغذائي في البداية.

تساعد بعض التغييرات في نظام الأكل ونمط الحياة على التخفيف من غثيان الحمل المستمر، كالآتي:

1. تعديل أوقات الوجبات

يمكن لكلّ من الجوع والطعام الزائد أن يزيدا من الشعور بالغثيان والقيء، لذلك يمكن للحامل تنظيم وجباتها كالآتي: 

  • تناول الخبز المحمص أو البسكويت في الصباح قبل النهوض من السرير لتجنّب تأثير الحركة على معدة فارغة. 
  • تناول 5 أو 6 وجبات خفيفة في اليوم حتى لا تصبح المعدة فارغة على مدار اليوم. 

2. تغيير أنواع الأطعمة المتناولة

تجنّّب الوجبات الكبيرة الدّسمة وتناول الأطعمة قليلة الدّسم والألياف، مثل: الخبز، والبسكويت، واللحوم الخالية من الدهون، والبيض، وزبدة الفول السوداني، والخضراوات، والفواكه. 

فعلى سبيل المثال لا الحصر، يمكن اتباع نظام برات (BRATT) للأطعمة الخفيفة والتي تساعد في علاج غثيان الحمل المستمر مثل: الموز، والأرز، وعصير التفاح، والتوست، والشاي.

3. عدم الخلط بين الأكل والشّرب

الخلط بين الأكل والشرب في وقت واحد يؤدي للشعور بالامتلاء الانتفاخ أو ارتجاع الحمض مما يزيد من غثيان الحملز

لذلك يفضل الشرب بعد الأكل بعشرين دقيقة لتجنّب غثيان الحمل. 

4. علاج حموضة المعدة

إن مرض الارتجاع المريئي المعدي وحموضة المعدة من الأسباب الشائعة للغثيان أثناء الحمل، إذ أن تغيرات الحمل تجعل المرأة أكثر عرضة للإصابة بحرقة المعدة حتى لو لم تصب بها من قبل. 

لذلك تجنب الأطعمة الحارّة واستخدام مضادات الحموضة التي لا تحتاج وصفة طبية يساعد على التخفيف من الغثيان المرتبط بالحمل. 

5. تعديل وقت تناول فيتامينات الحمل 

قد تكون فيتامينات الحمل سببًا للغثيان خصوصًا حال احتوائها على نسبة عالية من الحديد أو إذا كان حجم الكبسولة كبيرًا، لذلك يمكن لأخذ الفيتامينات مع وجبة خفيفة أو قبل النّوم أن يساعد في التخفيف من الغثيان.

وفي حال لم يجدِ ذلك نفعًا قد ينصح الطبيب بالالتزام بالفوليك أسيد خلال الثلث الأول من الحمل ثم استئناف تناول باقي الفيتامينات. 

علاج غثيان الحمل المستمر: الأدوية والفيتامينات

إذا لم تحصل الحامل على نتائج مرضية من تعديل النظام الغذائي، قد يوصي الطبيب بالآتي:

1. فيتامين ب6 (Pyridoxine)

فيتامين ب6 يعدّ من الفيتامينات الآمنة والتي اقترحت بعض الدراسات فعاليتها في علاج غثيان الحمل المستمر ويصرف دون وصفة طبية. 

2. الزنجبيل

يساعد الزنجبيل على تهدئة المعدة ويتوفّر على شكل كبسولات كما ويمكن تناول شاي الزنجبيل الطّازج.

3. دواء دوكسيلامين (Doxylamine)

دوكسيلامين هو دواء حساسية يصرف دون وصفة طبية ربطت الدّراسات بينه وبين علاج غثيان الحمل المستمر. 

4. أدوية تحتاج وصفة طبية

في حال استمر الغثيان والقيء بشكل شديد قد يصف الطبيب بعض الأدوية المضادة للغثيان والقيء لعلاج غثيان الحمل المستمر.

علاج القيء الحملي المفرط (Hyperemesis gravidarum)

يطلق هذا المصطلح على أشدّ أشكال الغثيان والقيء أثناء الحمل، إذ أن 3% من النساء الحوامل قد يعانين من القيء الحملي المفرط.

وتُشخّص هذه الحالة عندما تعاني المرأة من غثيان الحمل الشديد والمستمر وتفقد 5% من وزنها وتعاني من مشكلات أخرى تتعلق بالجفاف وفقدان السوائل غير المعوّض نتيجة القيء الشديد.

قد تحتاج المرأة في هذه الحالة إلى دخول المستشفى لإيقاف القيء وتعويض السوائل.

من قبل براءة حسن - الاثنين 31 أيار 2021
آخر تعديل - الاثنين 31 أيار 2021