علامات الحمل المحرجة: تعرفي عليها

ما هي علامات الحمل المحرجة؟ وكيف يُمكن التعامل معها؟ الإجابات بالتفصيل تجدونها في المقال.

علامات الحمل المحرجة: تعرفي عليها

فلنتعرف في ما يأتي على أبرز علامات الحمل المحرجة وعلى كيفية التصرف حيالها:

علامات الحمل المحرجة

تمثلت علامات الحمل المحرجة في ما يأتي:

1. خروج الغازات

التغيرات الهرمونية خلال فترة الحمل يُمكن أن تبطئ عمل الجهاز الهضمي، مما يؤدي لتجمع الغازات الزائدة والانتفاخ لدى معظم الحوامل.

ليس هناك الكثير الذي يمكن فعله حيال ذلك، لأن المرأة الحامل لا تستطيع السيطرة على عضلاتها كالمرأة غير الحامل، لكن يُمكن للمرأة الحامل القيام بالآتي للحد من هذه الغازات وليس لمنعها:

  • تجنب الأطعمة التي تُسبب الانتفاخ قدر المستطاع، مثل: القرنبيط، والألبان، والملفوف، والباميا، والفاصوليا.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخاصة بالحامل، فهي تزيد من حركة الأمعاء وتُقلل من الانتفاخ.

2. الإصابة بسلس البول

معظم النساء الحوامل اللاتي يحدث لديهنّ سلس البول بسبب السعال الشديد، أو العطس، أو الضحك يشعرنّ بالإحراج الشديد حتى لو خرج بضع قطرات من البول فقط.

يُوصي العديد من الأطباء النساء بارتداء ملابس داخلية مزودة بوسائل الامتصاص الخاصة، وخاصةً في الأشهر الأخيرة من الحمل، حيث تشيع جدًا ظاهرة سلس البول في هذه الفترة.

3. زيادة شعر الوجه

كثرة الهرمونات في الجسم خلال فترة الحمل يُمكن أيضًا أن تُسبب نمو الشعر في وجه بعض الحوامل، ولا يوجد حل لهذه المشكلة إلا بإزالة الشعر بالطرق الآمنة على الحامل.

4. انبعاث روائح غريبة من المهبل

بعض النساء الحوامل قد يُصبن بروائح غريبة تنتج من المهبل، وهذا الأمر يجب استشارة الطبيب به، حيث أنه غالبًا يدل ذلك على وجود التهابات في منطقة الحمل.

5. تغير شكل الجسم

زيادة الوزن والتغيرات الجسدية الأخرى يُمكن أن تجعل الحامل تشعر بالإحراج من شريكها على وجه الخصوص، وهذا الشعور لا داعي له، بل على الحامل أن تكون واثقة من نفسها وأن هذا التغير طبيعي.

لا داعي لاتباع أي حمية غذائية قاسية بهدف خفض الوزن الزائد، فالحميات القاسية وغير المُخصصة للحوامل قد تضر الجنين، وفي حال الرغبة في إنقاص بعض الوزن أثناء الحمل فيجب التوجه إلى أخصائي التغذية.

6. البواسير

حدوث البواسير فترة الحمل هي من ضمن علامات الحمل المحرجة التي تجعل الحامل غير قادرة على الجلوس وحتى الخروج إلى الزيارات العائلية بسبب الألم.

يُمكن أن تحدث البواسير بسبب الإصابة المتكررة بالإمساك، لذا يُنصح خلال فترة الحمل بكل مما يأتي:

  • شرب السوائل بكثرة.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف الطبيعية.
  • استخدام الملينات بعد استشارة الطبيب.

فهذه جميعها طرق تحد من الإمساك وبتالي تحد من البواسير.

كما يُمكن للحامل المُصابة بالبواسير اتباع الإرشادات الآتية لتخفيف ألمها:

  • تطبيق كمادات باردة على البواسير.
  • دهن المراهم الخاصة لعلاج البواسير.

7. انتشار الحبوب على الوجه والجسم

تفشي البثور هي ظاهرة شائعة خلال فترة الحمل، وخاصةً في الثلث الأول منه، ويرجع ذلك إلى زيادة الهرمونات في الدم، وهذا أمر طبيعي ولا داعي للحرج منه.

في حال كانت البثور جدًا منتشرة فيُمكن استشارة الطبيب لمعرفة الحلول الأنسب.

كيفية التصرف مع علامات الحمل المحرجة

لا يُمكن توقع حدوث بعض علامات الحمل المحرجة، مثل: خروج الغازات وسلس البول، لذا يُنصح هنا أن تزور الحامل المرحاض بين حين وآخر لإخراج البول والغازات حتى إن لم تكن تشعر بوجودهن.

أما بالنسبة للعلامات الأخرى، فهي لا تُعدّ من الأمور المحرجة في نظر الآخرين كما هو الحال في نظر الحامل، لذا يجب التصرف من قبل الحامل بكل أريحية وعدم لفت أنظار الآخرين على ما تُحرج منه.

هل علامات الحمل المحرجة خطيرة؟

لا، فكما لُوحظ سابقًا أن هذه العلامات معظمها بسيط ويزول بمجرد الولادة، ومن هنا يجب أن تعي النساء الحوامل أن عليهنّ عدم الانحراج من هذه الظواهر كونها طبيعية ولا يوجد حل قطعي لها.

من قبل ويب طب - الثلاثاء 23 كانون الأول 2014
آخر تعديل - الثلاثاء 14 أيلول 2021