الطريقة الصحيحة لنوم الرضيع

يقضي الأطفال الرضع أغلب أوقاتهم في النوم، فما هي الطريقة الصحيحة لنوم الرضيع؟ وما هي النصائح المتبعة عند وجود صعوبات في تطبيقها؟

الطريقة الصحيحة لنوم الرضيع

من الطبيعي أن ينام الأطفال حديثي الولادة والرضع معظم الأوقات ومن المهم جدًا معرفة الطريقة الصحيحة لنوم الرضيع وتجنب الطرق الخاطئة، لذا إليك التفاصيل في السطور الآتية:

الطريقة الصحيحة لنوم الرضيع

يجب التأكد من نوم الطفل بوضعية آمنة، فقد تتسبب بعض الوضعيات بمتلازمة موت الرضع المفاجئ (Sudden Infant Death Syndrome-SIDS) والتي تسبب اختناق ووفاة مفاجئة عند الأطفال الرضع. 

لذلك تعد الطريقة الصحيحة لنوم الرضيع هي وضعية نوم الرضيع على الظهر.

إذ تعد هذه الوضعية الأفضل للطفل، لأنها تقلل من خطر الإصابة بالاختناق، فهي تحافظ على مجرى التنفس مفتوحًا كما وتقلل من خطر الإصابة بمتلازمة موت الرضع المفاجئ على عكس النوم على البطن أو الجانبين فهم الأكثر خطورة على الرضيع.

لماذا النوم على الظهر للرضيع هو الأفضل؟

يعد نوم الرضيع على الظهر أو الاستلقاء هي الطريقة الصحيحة لنوم الرضيع للأسباب المحتملة الآتية:

  • تزيد من عمق وهدوء النوم.
  • تحافظ على درجة حرارة الجسم.
  • تحافظ على معدل ضربات قلب الرضيع.
  • تعزز من قدرة الجهاز التنفسي كما تحافظ على نسبة الأكسجين في الجسم.
  • تحسن عملية البلع.

محاذير نوم الرضيع على الظهر

بالرغم من أن نوم الرضيع على ظهره تعد الطريقة الصحيحة لنوم الرضيع إلا أنه قد تنتج عنه بعض المخاوف أو الآثار الجانبية إليك أبرز المخاوف المحتملة:

1. التعرض للاختناق أثناء القيء

قد يتخوف بعض الآباء عند وضع الرضيع على ظهره من الاختناق إذا تعرض الطفل للقيء أثناء النوم.

ولكن إن النوم على الظهر يعد الطريقة الأقل خطورة في التعرض للاختناق وذلك لأن الطفل قد يبتلع الحليب مرة أخرى دون مروره في الجهاز التنفسي مما يقلل خطر الإصابة بالاختناق مقارنة في نوم الطفل على البطن أو الجانبين.

2. التعرض لأضرار الارتجاع المريئي

قد يكون خطر الموت للأطفال بسبب الارتجاع المريئي أكبر من خطر الإصابة بمتلازمة الموت المفاجئ وقد يوصي الطبيب المختص في الحالات الطبية النادرة ببعض النصائح حول وضعية نوم الأطفال المصابين بالارتجاع المريئي للحد من حدوثه أثناء النوم.

3. تشوه شكل الرأس

يمكن أن يسبب نوم الرضيع على ظهره لفترات طويلة في تشوه شكل الرأس والجمجمة أو ما يسمى بالرأس المسطح.

لكن لا داعي للقلق لأنه عند ممارسة بعض الوضعيات الأخرى أثناء الاستيقاظ قد يقلل هذا من خطر وضعية الرأس المسطح، مثل: النوم على البطن أثناء استيقاظ الطفل أو نوم الطفل على الجانبين حيث عادةً ما تختفي هذه الظاهرة عند بلوغ الطفل 12 شهر.

نصائح عند وجود صعوبات في نوم الرضيع على الظهر

قد ينام بعض الأطفال بعمق أكبر على البطن، لذا ينصح باستخدام اللهاية وتهدئة الطفل وتقليبه قبل النوم لتساعد في نوم الطفل على ظهره.

وإليك بعض النصائح التي تقلل خطر الإصابة بمتلازمة الموت المفاجئ للأطفال:

  • اختر سطح ثابت للنوم.
  • حافظ على نظافة وصحة منطقة النوم.
  • راقب درجة حرارة الغرفة.
  • تجنب استخدام البطانيات.

وضعيات غير صحيحة لنوم الطفل

تعد بعض الوضعيات غير آمنة للأطفال مثل النوم على البطن أو الصدر للأسباب الآتية:

  1. يسبب النوم على البطن أو الصدر للأطفال صعوبة في التنفس وذلك لأنه قد يضغط الجسم على مجرى التنفس عند الطفل.
  2. يجعل الطفل يتنفس الهواء الذي يخرج منه أثناء الزفير وهذا يعني أن الطفل يستنشق هواء قليل الأكسجين.
  3. يمكن أن يسبب استنشاق الطفل بعض الميكروبات الموجودة على الوسادة وقد يؤدي ذلك للحساسية.

ولكن قد ينصح الطبيب أحيانًا بوضع الطفل على بطنه أثناء النوم ولكن تكون هذه حالات طبية خاصة، مثل: الارتجاع المريئي الذي يسبب خطر بنسبة أعلى من خطر الاختناق.

من قبل نبأ التوتنجي - الاثنين 2 آب 2021