نصائح بعد الولادة الطبيعية

إذا كنتي مُقبلة على ولادة طبيعية فإن هذا المقال سيهمك للتعرف على أهم النصائح بعد الولادة الطبيعية.

نصائح بعد الولادة الطبيعية

تعد فترة ما بعد الولادة فترة حساسة ومهمة جدًا للمرأة للعناية بصحتها وصحة طفلها، فتعرف إلى أهم نصائح بعد الولادة الطبيعية في الاتي:

نصائح بعد الولادة الطبيعية 

يتغير جسمك في الحمل بشكل كبير ولا يتوقف ذلك عند الولادة، فإليك أهم النصائح لكل حالة جسدية أو عاطفية متوقعة بعد الولادة الطبيعية:

  • الوجع المهبلي

قد يتمزق المهبل في الولادة الطبيعية أو من الممكن أن يقوم الطبيب بعمل شق في المهبل لتسهيل الولادة، عادةً ما يلتئم الجرح خلال أسابيع، ولتخفيف شعور الألم وعدم الراحة خلال فترة التعافي إليك بعض النصائح الاتية:

  1. اجلسي على وسادة أو حلقة مبطنة مريحة.
  2. قومي بتبريد المنطقة باستخدام كيس من الثلج لتخفيف الشعور بالألم.
  3. احرصي على تنظيف منطقة العجان بالماء الدافئ بشكل جيد أثناء التبول.
  4. اجلسي في حمام دافئ بعمق لتغطية الأرداف والوركين لمدة 5 دقائق، ويمكن استخدام الماء البارد إذا كان يشعرك بالراحة أكثر.
  5. يمكنك تناول مسكنات الألم المتوفرة بدون وصفة طبية.
  • الإفرازات المهبلية

بعد الولادة الطبيعية تبدأ الإفرازات المهبلية المكونة من الدم والمخاط للتخلص من الغشاء المخاطي الذي كان يبطن الرحم أثناء الحمل، وعادة ما تكون الإفرازات حمراء وثقيلة في الأيام الأولى ثم تنقل لتصبح مائية ذات لون أبيض مصفر.

واحرصي على نظافة المهبل من الإفرازات، واتصلي بالطبيب مباشرة إذا عانيت من نزيف مهبلي، خاصةً إذا كان يرافقه ألم في الحوض أو حمى.

  • التقلصات والانقباضات

قد تشعرين بانقباضات في الأيام الأولى القليلة بعد الولادة الطبيعية وتسمى الام لاحقة، غالبًا ما تكون مشابهة لتقلصات الدورة الشهرية التي تساعد في منع النزف المفرط من خلال ضغط الأوعية الدموية في الرحم، وتزداد هذه الانقباضات عادة أثناء الرضاعة الطبيعية بسبب إفراز هرمون الأوكسيتوسين (oxytocin).

يوصى بتناول مسكنات الألم المناسبة التي لا تحتاج لوصفة طبية لتخفيف ألم الانقباضات.

  • البواسير وحركة الأمعاء

قد تشعرين بألم أثناء التبرز أو تورم بالقرب من فتحة الشرج، وذلك بسبب تورم الأوردة في فتحة الشرج الذي يعرف بالبواسير، ولتخفيف شعور عدم الراحة أثناء التئام البواسير إليك النصائح الاتية:

  1. استخدمي كريم البواسير بدون وصفة طبية أو تحاميل تحتوي على هيدروكورتيزون.
  2. استخدمي كمادات أو انقعي منطقة الشرج بماء دافئ لمدة 10 - 15 دقيقة مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم.
  3. تناولي الأطعمة الغنية بالألياف، مثل: الفاكهة، والخضروات، والحبوب الكاملة لتجنب حدوث الإمساك الذي يفاقم ألم البواسير والتسبب في جرح الفرج.
  4. احرصي على شرب كميات كبيرة من المياه، واستشارة الطبيب في استخدام ملين البراز إذا استدعى الأمر.
  • الألم في الثدي

يمكن تلخيص النصائح الخاصة بوجع الثدي في النقاط الاتية:

  1. رضعي طفلك رضاعة طبيعية من كلا الثديين لتجنب الاحتقان أو لتقليله، في حال كنت تشعرين باحتقان وألم في الثدي بعد الولادة.
  2. قومي بشفط الحليب باليد أو باستخدام الة الشفط اليدوية لشفط كمية قليلة من حليب الثدي قبل إرضاعه، إن كان طفلك يواجه صعوبة في الإمساك بالحلمة والرضاعة بسبب احتقان الثدي والهالات السوداء من الجلد حول الحلمتين، 
  3. ضعي مناشف دافئة أو استحمي بماء دافئ قبل الرضاعة الطبيعية، أو شفط الحليب لتخفيف ألم الثدي ولتسهيل عملية شفط الحليب. 
  4. ضعي مناشف باردة على الثدي لكونها تعد مسكن للألم أو تناول مسكنات الألم التي لا تحتاج لوصفة طبية بين الرضعات، مثل: الباراسيتامول.
  • تغيرات في المزاج

قد تعاني بعض النساء من اكتئاب النفاس الذي قد يسبب للأم أعراض، مثل: تقلبات مزاجية حادة، وفقدان في الشهية، والشعور بالإرهاق، وعادةً ما يتحسن الوضع خلال أسبوعين من الولادة.

فاحرصي خلالهم على مشاركة مشاعرك وطلب المساعدة من زوجك وأهلك وأصدقائك، ولا تترددي بالاتصال بالمرشد النفسي إذا شعرتي أن الأمر يتطلب ذلك. 

نصائح بعد الولادة الطبيعية بما يخص التغذية

إن تغذية الأم بعد الولادة الطبيعية مهمة جدًا لصحتها وصحة طفلها، إليك بعض النصائح بعد الولادة الطبيعية بما يخص التغذية:

  1. احرصي على التنويع في الحصول على مصادر التغذية، وتناول الأطعمة الصحية، مثل:
    • البروتين.
    • الفاكهة، والخضروات.
    • الكربوهيدرات الغنية بالألياف.
    • الدهون، مثل: الأفوكادو، والمكسرات، والبذور.
  2. اشربي كميات كبيرة من المياه، فذلك يساعد في زيادة إدرار الحليب.
  3. استمري في تناول فيتامينات ما بعد الولادة الطبيعية.
  4. قللي من تناول الكافيين والمنبهات.
  5. تجنبي تناول أنواع الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من الزئبق.
  6. تجنبي شرب الكحول أثناء الرضاعة الطبيعية. 

حالات تستدعي مراجعة الطبيب

بعض الحالات التي قد تستدعي رؤية الطبيب، منها: 

  • الاكتئاب بعد الولادة الذي قد يلحق الضرر بالأم والطفل. 
  • نزيف مهبلي غزير يزداد كل يوم بدلً من أن ينقص.
  • قشعريرة وارتفاع درجة الحرارة بشكل مستمر.
  • صداع شديد ومستمر.
  • صعوبة في التبول أو شعور بألم أثناء التبول.
  • إفرازات مهبلية ذات رائحة قوية وكريهة.
  • تورم وألم في الساقين.
  • احمرار مؤلم في الثدي بشكل مستمر.
من قبل د. فاطمة خشاشنة - الثلاثاء ، 21 سبتمبر 2021