فيتامينات هامة للمرأة بعد الولادة

تحتاج المرأة بعد الولادة إلى تناول مجموعة من الفيتامينات التي تساعدها في استعادة صحتها وتسريع التشافي والقدرة على تحمل أعباء هذه المرحلة، إليك عدة فيتامينات هامة للمرأة بعد الولادة في هذا المقال.

فيتامينات هامة للمرأة بعد الولادة

تحرص المرأة الحامل على تناول العديد من الفيتامينات الهامة لصحة الجنين، وبمجرد الولادة، تتوقف عن تناول هذه الفيتامينات، لتبدأ في رحلة العناية بالرضيع.

وقد يكون هذا على حساب صحتها واهتمامها بنفسها، ولا تعلم أن الإهمال في صحتها يمكن أن يؤثر بالسلب على صحة الجنين.

تعرفي على عدة فيتامينات هامة للمرأة بعد الولادة فيما يأتي:

فيتامينات هامة للمرأة بعد الولادة

إن الرضاعة الطبيعية وإدرار الحليب يتطلب الحصول على مجموعة من الفيتامينات سواء عن طريق الأغذية أو المكملات الغذائية.

كما أن الحفاظ على صحة الأم من خلال تناول الفيتامنات يساهم في سرعة التشافي بعد الولادة، والقدرة على تحمل الصعاب خلال الفترة الأولى من حياة الطفل.

وفيما يأتي فيتامينات هامة للمرأة بعد الولادة:

1. حمض الفوليك

يعد حمض الفوليك الذي يعرف أيضًا باسم فيتامين ب9 من الفيتامينات التي تتناولها المرأة منذ بداية الحمل، وربما قبل ذلك، مما يساعد في تقليل فرص تشوهات الجنين.

ولا تقتصر فوائد حمض الفوليك على هذه المرحلة، بل أنه يساهم في الحفاظ على صحة القلب لدى المرأة ويعمل على تعزيز تكوُّن خلايا الدم الحمراء ودعم امتصاص الحديد.

ولذلك ينصح بالاستمرار في تناول حمض الفوليك بعد الولادة والأطعمة الغنية به، مثل: الفاصوليا الحمراء والأفوكادو.

2. فيتامين د

تزداد فرص تعرض المرأة لمشاكل العظام خلال الحمل وبعد الولادة، نتيجة الضغط الزائد على الساقين لفترة طويلة.

ولذلك فإن الحصول على فيتامين د يضمن الحفاظ على صحة العظام والمفاصل، ووقايتها من الآلام والمشكلات الصحية التي تصيبها، حيث يساعد على امتصاص الكالسيوم في الجسم.

كما أن استمرار حمل الطفل لفترة طويلة، وخاصةً مع تقدم عمره وزيادة وزنه، يمكن أن يؤدي إلى آلام العظام والمفاصل.

ويمكن الحصول على فيتامين د من خلال التعرض لأشعة الشمس لمدة 15 دقيقة يوميًا، وينطبق هذا على الأم والطفل.

كما أن بعض الأطعمة تعزز فيتامين د في الجسم، مثل: سمك السلمون والسردين والتونة، وصفار البيض.

3. فيتامين أ

نتيجة التغيرات الهرمونية التي تمر بها المرأة في فترة الحمل والولادة، تلاحظ المرأة ضعف وسقوط شعرها، وكذلك إجهاد البشرة وشحوبها.

ولاستعادة نضارة البشرة وصحة الشعر وتحسين البصر ومناعة الجسم، ينصح بتناول فيتامين أ في الفترة التي تلي الولادة.

ويمكن الحصول على فيتامين أ من عدة أطعمة، مثل: الكبد، والفليفلة الحمراء، والجزر، والبطاطا الحلوة، واليقطين، والخس.

4. فيتامين هـ

نتيجة الحمل والولادة، تعاني المرأة من الضعف والإرهاق والتعب العام بعد الولادة، ويساعد فيتامين هـ في استعادة صحتها وقدرتها على تحمل أعباء هذه المرحلة.

يعد فيتامين هـ من مضادات الأكسدة القوية التي تحفز تخليص الجسم من السموم والفضلات التي تسبب تأثيرات سلبية عديدة على الجسم.

هناك مصادر عديدة لفيتامين هـ، مثل: اللوز، وحليب اللوز، والسبانخ، واللفت الأخضر، والأفوكادو.

5. فيتامين ج

أيضاً تحتاج المرأة إلى تقوية الجهاز المناعي لديها بعد الولادة، لتقليل فرص الإصابة بالأمراض التي يمكن أن تصيبها.

ويعد فيتامين ج من أبرز عدة فيتامينات هامة للمرأة بعد الولادة للحفاظ على الصحة والمساهمة في تعزيز الجهاز المناعي، كما أنه يسرع من الشفاء بعد الولادة.

يتوفر فيتامين ج في الفواكه الحمضية بصورة كبيرة، مثل: البرتقال والليمون، كما يوجد في الجوافة والفراولة والكيوي.

6. فيتامينات أخرى هامة للمرأة بعد الولادة

وقد تشمل الآتي:

  • فيتامين ك.
  • فيتامين ب6.
  •  فيتامين ب12.
  • البيوتين.
من قبل ياسمين ياسين - الجمعة 28 حزيران 2019
آخر تعديل - الأربعاء 17 شباط 2021