علاج غازات الرضيع

تعد غازات الرضيع من أكثر الأمور المزعجة والتي تسبب توتر الآباء بسبب صعوبة التعامل معها، إلا أنها شائعة أيضًا بين الرضع، فما علاج غازات الرضيع؟ تعرف عليها من خلال هذا المقال.

علاج غازات الرضيع

صعوبة التعامل مع مشكلة غازات الرضع تكمن بعدم معرفتهم السبب الكامن وراء الرضيع وتشخيص الحالة، وبالأخص في حال كان هذا الطفل الأول. لكن بعد أن يتم تشخيص الحالة يصبح التعامل معها أسهل! إليك بعض طرق علاج غازات الرضيع المختلفة.

علاج غازات الرضيع

جرب الخطوات التالية لمنع وتخفيف الألم الناتج عن الغازات لدى الرضيع:

1- التحقق من وضعية الطفل عند إرضاعه

عندما تقومين بإرضاع صغيرك طبيعيًا، حاولي إبقاء رأسه بمستوى أعلى من المعدة، بهذه الطريقة ينزل الحليب الى الجزء السفلي من المعدة ويذهب الهواء الى الأعلى، الأمر الذي يسهل خروجه عن طريق تجشأ الطفل.

أما في حال الرضاعة الصناعية، قومي برفع الزجاجة قليلاً حتى لا تكون هناك فقاعات هواء في حلمة الرضاعة، كما يفضل استخدام وسادة الرضاعة لدعم الطفل ورفع مستوى رأسه لأعلى.

2- التأكد من تجشؤ الطفل

تعتبر عملية التجشؤ للرضيع بعد الرضاعة وأثنائها، واحدة من أسهل الطرق لتخفيف وتجنب الام الغازات. 

إذا لم يتمكن الرضيع من التجشؤ على الفور، عليك ترك الطفل يستلقي على ظهره لعدة دقائق، ومن ثم حاولي مرة أخرى.

تأكدي من إعطاء طفلك استراحة خلال فترة الرضاعة وبالأخص في حال كان يرضع بسرعة، فهذا يعني أنه يبتلع كمية جيدة من الهواء، والتشجؤ يساعد في التخلص منه.

من الضروري أن تكوني صبورة في هذه العملية، فقد تتطلب بعض الوقت.

3- تغيير معدات الرضاعة ونوع الحليب

في بعض الأحيان قد تكون الغازات ناتجة عن استخدام بعض المعدات الخاطئة أثناء رضاعة الطفل. قومي بتجربة استبدال حلمة قنينة الطفل بواحدة مخصصة لتدفق الحليب الأبطأ، والتي من شأنها أن تساعد في التقليل من ابتلاع الطفل للهواء، وبالتالي مشكلة الغازات.

في حال كان طفلك يرضع صناعيًا، فهذا يعني أن عليك مراقبة أثر الحليب على صحة طفلك، فبعض الأنواع قد تسبب تراكم الغازات لديه. 

إذا لاحظت ذلك، حاولي تغيير الحليب الخاص بطفلك.

4- تدليك بطن الرضيع بلطف

بينما يستلقي الرضيع على ظهره، قومي بتدليك منطقة البطن بلطف بحركة دائرية باتجاه عقارب الساعة، ثم اسحبي يديك إلى أسفل منحنى البطن. 

يساعد تدليك البطن في اتجاه عقارب الساعة على تحريك الغاز على طول الطريق الذي يتبعه الجهاز الهضمي لطفلك.

كرري هذه العملية عدة مرات للمساعدة في تحريك واخراج الغاز المحبوس.

ملاحظة: يجب ترك فترة 30 دقيقة تقريبًا بين إرضاع الطفل وتدليك بطنه.

5- الرضاعة القصيرة والأكثر تكرارًا

حاولي أن تقومي بإرضاع طفلك بشكل متكرر بفترات قصيرة، فلا تكثري من رضاعته.

تذكري ان حجم معدة طفلك يشبه حجم قبضة يده، أي أنه لا يحتاج إلى كمية كبيرة من الحليب حتى يشبع!

6- تتبع النظام الغذائي الخاص بك

إن كنت تقومين بإرضاع طفلك طبيعيًا، يجب عليك مراقبة الطعام الذي يؤثر على طفلك بطريقة مباشرة.

بعض الأطعمة التي تقومين بتناولها من شأنها أن تؤثر على الطفل وتسبب تراكم الغازات في بطنه، ومن بينها العصائر والكافيين.

من قبل سيف الحموري - الأربعاء ، 20 مايو 2020