علاجات منزلية للغازات أثناء الحمل

تعاني العديد من الحوامل من غازات الحمل، إلا أن هذا الأمر طبيعي جدًا، ويمكنك التخلص منه ببعض الطرق المنزلية الآتية.

علاجات منزلية للغازات أثناء الحمل

ترتبط تجربة الحمل ببعض المشاكل المحرجة، منها غازات الحمل (Gases during pregnancy) الناجمة عن العديد من الأسباب المختلفة، وفيما يأتي أهم علاجات منزلية لغازات الحمل.

علاجات غازات الحمل

تتعدد العلاجات المتبعة من أجل التخلص من غازات الحمل التي قد تعاني منها العديد من النساء، ومن أبرز علاجات غازات الحمل هذه الآتي:

1. شرب الكثير من السوائل

يعد الماء من أفضل الوسائل لمنع تكوّن غازات الحمل، إذ يعمل الجهاز الهضمي بشكل أفضل عندما يحصل الجسم على كمية كافية من السوائل، الأمر الذي يساعد في طرد الغاز ومنع الإمساك.

كما أن شرب السوائل يعمل على ترطيب جسمك الضروري لصحة طفلك، كما أن في حالات الحمل التي ينقص فيها السائل الأمنيوسي قد يكون العلاج الناجح والأنسب هو تناول المزيد من الماء أو السوائل المغذية، لذا عليك شرب حوالي 8 إلى 10 أكواب من الماء يوميًا، أو السوائل التي لا تحتوي على الكثير من السكر.

2. تجنب الأطعمة المسببة لغازات الحمل

يؤثر الطعام الذي تتناولينه على كمية الغاز التي تتعرضين لها، سواء كنتِ حاملًا أم لا، وقد تحتاجين خلال فترة الحمل إلى تناول نظام غذائي متوازن، وتجنب الأطعمة التي تؤدي إلى تراكم الغاز في المعدة والأمعاء، ومن الأطعمة الشائعة المسببة للغازات الحمل الآتي:

  • الملفوف.
  • الفول.
  • القرنبيط.
  • البروكلي.
  • الهليون.
  • براعم بروكسل.
  • المعكرونة.
  • الخبز.
  • الأرز الأبيض.
  • البطاطا.
  • نخالة الشوفان.
  • التوت.
  • الكمثرى.

في حال كنتِ تعانين من حساسية اللاكتوز، فعليك تجنب منتجات الألبان، واستبدالها بحليب الصويا أو حليب الأرز لتجنب آثارها الجانبية وأضرارها المحتملة، كما عليك تجنب تناول الأطعمة الدهنية أو المقلية، والمشروبات الغازية ذات السعرات الحرارية المرتفعة، فهي تحتاج إلى وقت طويل للهضم مما قد تتسبب في الإصابة بغازات الحمل أحيانًا.

3. تناول بعض الألياف

قد يساعدك تناول الأطعمة الغنية بالألياف في تنظيم حركة الأمعاء، ومنع الإمساك وتكوّن الغازات الزائدة أثناء الحمل، إذ تعمل الألياف على جلب الماء إلى الأمعاء وتخفيف البراز والسماح لها بالمرور بسهولة أكبر.

حيث وجد أن إضافة 25 إلى 30 غرام من الأطعمة الغنية بالألياف إلى النظام الغذائي اليومي، يمكن أن يساعد في تخفيف غازات الحمل، ويمكنك تناول الخوخ، والموز، والشوفان، وبذور الكتان، أو حتى مكملات الألياف ولكن بعد استشارة الطبيب.

4. الحافظ على النشاط البدني

الحمل لا يعني أنك بحاجة إلى الاستلقاء في السرير والراحة طوال الوقت، فقد يؤدي ذلك إلى تفاقم مشكلة غازات الحمل لديك، ويعد الحصول على بعد التمارين المنتظمة أثناء الحمل، أمرًا مفيدًا لكِ، لتقليل تكوين الغاز الزائد، وتسريع عملية هضم الطعام وانتقاله عبر الأمعاء.

فقد تمنع ممارسة التمارين الرياضية أيضًا زيادة الوزن غير الصحي أثناء الحمل، وتساعد في تحسين عملية التمثيل الغذائي للغلوكوز وتقليل مقاومة الأنسولين، كما يعد المشي من التمارين الجيدة التي عليك اعتمادها خلال فترة الحمل.

5. اليوغا

قد تخلصك ممارسة اليوغا من غازات الحمل، إذ تعد أفضل وضعيات اليوغا أثناء الحمل هي الإتكاء على اليدين والقدمين، فهذه الحالة قد تساعدك في فتح الصدر وتعزيز مرونة العمود الفقري وأعضاء البطن، ولكن عليك استشارة الطبيب قبل بدء بممارسة تمارين اليوغا.

6. شرب اللبن

يعد لبن المخيض من أفضل العلاجات المنزلية للغاز أثناء الحمل، وذلك لأنه غني بالميكروبات الحيوية التي تعمل على تعزيز عملية الهضم ومنع الإصابة بغازات الحمل، كما يمكنك تناوله مرة إلى اثنتين يوميًا، ويجدر الإشارة إلى أهمية تجنب شرب اللبن في حال كنت تعانين من حساسية اللاكتوز.

7. شاي البابونج

البابونج هو أيضًا علاج منزلي فعّال لغازات الحمل، إذ يمنع تشكل الغاز، وذلك عن طريق الحد من إفراز المعدة من حمض البيبسين، كما قد يساعد البابونج أيضًا في التقليل من مستويات سكر الدم خلال فترة الصيام، وزيادة حساسية الأنسولين، ويمكنك شرب كوب واحد على الأقل من شاي البابونج يوميًا.

8. الحلبة

تحتوي الحلبة على كمية جيدة من الألياف القابلة للذوبان التي تمتص الماء من الأمعاء وتضيف كميات كبيرة منه إلى البراز، وهذا ما يساعد في التخفيف من الإمساك الذي بدوره يمنع تشكيل الغازات أثناء الحمل، ومن الممكن وضع ملعقتين من بذور الحلبة في كوب من الماء، وغليها ثم تناولها.

9. الملابس

قد تلعب الملابس التي ترتدينها أثناء الحمل دورًا رئيسيًا في تقليل الغازات أو زيادتها، فقد تتسبب الملابس الضيقة حول الخصر إلى تقويض الجهاز الهضمي والرحم، الأمر الذي يؤدي إلى إبطاء الدورة الدموية في الجسم، وتفاقم مشكلة الغاز لديك، لذا عليك ارتداء الملابس الفضفاضة والمريحة لجسمك.

10. تناول وجبات أصغر

قد تؤثر الطريقة التي تتناول بها وجباتك الغذائية أيضًا على كمية الغاز التي يتم إنتاجها، لذلك قم بمضغ الطعام جيدًا وتجنبي تناول كميات كبيرة من الطعام، كما يمكنك تقسيم وجبات الطعام من خمس إلى سبع وجبات صغيرة على مدار اليوم.

عليك أيضًا تجنب تناول الطعام بسرعة، أو الاستلقاء وتناول الطعام، أو الاستلقاء مباشرة بعد تناول الطعام لتجنب تكوين الغاز والإمساك.

من قبل سلام عمر - الأربعاء 23 أيار 2018
آخر تعديل - السبت 20 شباط 2021