حقيبة الولادة: كل ما يجب أن يكون فيها

من أجل الوصول إلى غرفة الولادة مستعدين، فإنه يتوجب على الزوجين تحضير حقيبة الولادة قبل اليوم الموعود.

حقيبة الولادة: كل ما يجب أن يكون فيها

إحدى اللحظات الأكثر إثارة وتشويق في حياة الزوجين، وأيضاً، إحدى أكثر اللحظات المثيرة للضغط والقلق - هي اللحظة التي فيها يتوجب عليهما التوجه إلى غرفة الولادة لإنجاب طفلهم الأول. في هذه اللحظه تصل الأشهر التسعة من الحمل إلى نهايتها، وكذلك التحضيرات الكثيرة جدا التي أجريت خلال تلك الأشهر.

حقيبتك في غرفة الولادة
من أجل الوصول إلى غرفة الولادة مستعدين، فإنه يتوجب على الزوجين تحضير حقيبة الولادة قبل اليوم الموعود. في الواقع، من الأفضل أن يتم إعداد الحقيبة وتجهيزها منذ بداية الشهر الثامن من الحمل. ذلك لأنه يتوجب على الزوجين الاستعداد لكل الحالات، سواء الحالة التي تتم فيها الولادة بشكل طبيعي أو تلك التي تستلزم تسريع المخاض.
عندئذ تكون الحقيبة جاهزة ويستطيعان الدخول إلى غرفة الولادة مستعدين، جاهزين. وبطبيعة الحال، من المفضل عدم الانتظار لإعداد الحقيبة حتى لحظة ظهور الام المخاض الأولى، لأن هذه اللحظات يمكن أن تكون مرهقة للغاية. عندها، سيتم نسيان العديد من الأشياء، بالتأكيد.

لذلك، فإنه من المستحسن أن يتم، خلال أشهر الحمل، تحضير قائمة بالأغراض التي يريد الزوجان وضعها في الحقيبة، وفقا للنصائح التي يتلقيانها من أبناء الأسرة, الأصدقاء أو من خلال دورة التحضير للولادة. ومع بداية الشهر الثامن من الحمل، يجب البدء بإعداد الحقيبة، بحيث يمكن التوجه إلى غرفة الولادة بهدوء، حال ظهور الام المخاض الأولى.

هذا كل ما يجب أن يكون معك داخل الحقيبة
ينبغي تقسيم "حقيبة الولادة" إلى عدة أقسام. قسم الوثائق، الذي يشمل بطاقة متابعة فترة الحمل، والتي تتضمن جميع التفاصيل الطبية والصحية عن المرأة الحامل، تفاصيل مختلفة عن مسار الحمل، التاريخ الطبي وغيره. كذلك, يجب التزود بالمستنادات والوثائق الطبية اللازمة وبطاقة الهوية لكل من الزوجين.

القسم الثاني هو قسم الملابس. يجب تحضير ملابس تكفي للبقاء 3 أيام، على الأقل، في المستشفى. ينبغي أن تكون الملابس بسيطة، بحيث يمكن رميها بعد الولادة. يجب التزود بملابس داخلية للاستعمال لمرة واحدة، بلوزات قديمة وغيرها. وذلك لأن المرأة الحامل تنزف دماً كثيرا خلال عملية الولادة، ويفضل عدم تلطيخ الملابس الثمينة أو المهمة. كما يفضل، أيضاً، التزود بملابس دافئة لليل وبجوارب.

قسم اخر من الحقيبة يشمل أدوات الاستحمام والنظافة. في هذا القسم توضع أدوات الاستحمام المختلفة، بما في ذلك المناشف ونعال الحمام، حفاضات كبيرة، دهون مرطبة للشفتين أو أي مرهم ضد الجفاف وصابون لتليين الجسم.

ويشمل قسم اخر في الحقيبة، أيضاً، أغراض للتسلية. صحيح أن الولادة هي عملية مثيرة تجذب كل الاهتمام، ولكن يبقى وقت فراغ أثناء فترة المخاض، أو في فترة التعافي من الولادة. لذلك من المفضل أن تتوفر أشياء مختلفة يمكن بمسعدتها تمرير الوقت. هذه الأشياء يمكن أن تكون مواد مختلفة للقراءة، أدوات للكتابة، جهازا لسماع الموسيقى، هاتفاً محمولاً أو بطاقة للاتصال الهاتفي. يفضل أيضاً التزود بوسادة مريحة للجلوس، وبالطبع الة تصوير لتخليد الحدث.

ولا تنسي أغراض المولود الجديد
على الرغم من أن حقيبة الولادة تشمل الأشياء التي تحتاج إليها المرأة، إلا أنها يجب أن تشمل أيضاً بعض الأشياء للطفل الذي سيولد. حمالات الرضاعة، وسائد الرضاعة، حفاضات, قبعة وجوارب, ملابس مناسبة، وبالطبع مناشف وبطانيات للفه. بقية الأشياء التي يحتاج إليها الطفل في الأيام الأولى يمكن شراؤها بعد الولادة أو الطلب من أفراد الأسرة أن يحضروها لكم.

انقروا هنا لمعرفة ماذا يحب ان يكون في حقيبة الحفاضات

من قبل ويب طب - الاثنين ، 2 أبريل 2012
آخر تعديل - الثلاثاء ، 19 سبتمبر 2017