الإفرازات المهبلية أثناء الحمل

الإفرازات المهبلية أثناء الحمل هي أمر طبيعي للغاية، إليك في ما يأتي بعض الطرق البسيطة لمواجهتها وبعض الإشارات التي قد تستدعي الذهاب إلى الطبيب.

الإفرازات المهبلية أثناء الحمل
محتويات الصفحة

تعاني جميع النساء من الإفرازات دون استثناء، وتبدأ الإفرازات المهبلية بالظهور قبل بحوالي سنة أو اثنتين من ظهور أول حيض لدى الفتاة، وتختفي بعد انقطاع الطمث، وبالطبع تعتمد كمية الإفرازات على المرحلة التي تمر بها المرأة، ولكن ماذا عن الإفرازات المهبلية أثناء الحمل، هل هي أمر طبيعي؟

الإفرازات المهبلية أثناء الحمل

تعد الإفرازات المهبلية أثناء الحمل أمر طبيعي، حيث تعاني معظم النساء من زيادة الإفرازات أثناء حملهن، حيث يصبح عنق الرحم وجدران المهبل لينة أكثر خلال الحمل، بالتالي هذه الإفرازات تساعد في حماية ومنع حدوث أي التهابات من المهبل إلى الرحم.

كما من الممكن أن تزداد هذه الإفرازات بشكل ملحوظ في نهاية الحمل، وتكون مدموجة مع مخاط سميك وبعض الدم، وتزداد الإفرازات تحضيرًا للولادة، حيث من المتوقع أن تلاحظ المرأة هذه الزيادة أيام قليلة قبل من الولادة.

متى يجب زيارة الطبيب؟

كما ذكرنا سابقًا فإن زيادة الإفرازات المهبلية أثناء الحمل أمر طبيعي، إلا أن على الحامل مراقبة هذه الإفرازات وإبلاغ الطبيب عن أي تغيرات، وقد تشمل هذه التغييرات ما يأتي:

الجدير بالعلم أن في حال ظهور هذه التغيرات يجب عليك زيارة طبيبك فورًا وإبلاغه بهذه التغيرات، وعدم محاولة علاجها لوحدك باستخدام أية أدوية لا تحتاج إلى وصفة طبية.

كما أن الإفرازات الطبيعية هي من الأساس عديمة الرائحة ويميل لونها إلى الشفاف أو الأبيض، لذلك إذا لاحظت وجود دماء مصاحبة للإفرازات عليك مراجعة الطبيب فورًا، فقد لا يدعو هذا الأمر إلى القلق، إلا أنه قد يكون إشارة لوجود مشكلة جدية، مثل: الإجهاض.

نصائح للإفرازات المهبلية أثناء الحمل

لكي تقللي من شعورك بالانزعاج بسبب إفرازات الحمل المهبلية، إليك النصائح الاتية:

  • الحفاظ على نظافة المهبل بشكل دائم.
  • القيام بتنظيف منطقة المهبل من الأمام إلى الوراء.
  • ارتداء ملابس داخلية مصنوعة من القطن.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة.
  • تجنب الغطس برغوة الحمام واستخدام مزيل العرق في منطقة المهبل.
  • القيام باستخدام الفوط اليومية التي تحافظ على نظافة المهبل وتساعد في بقائه جافًا طوال النهار.
  • عدم القيام بتنظيف المهبل من الداخل، فهو ينظف نفسه بنفسه.

متى عليك زيارة الطبيب بسبب إفرازات الحمل المهبلية؟

كما ذكرنا سابقا، أن زيادة إفرازات الحمل المهبلية أمر طبيعي، إلا أن على الحامل مراقبة هذه الافرازات وابلاغ الطبيب عن أي تغيرات. هذه التغييرات تشمل:

في حال ظهور هذه التغيرات يجب عليك زيارة طبيبك فوراً وإبلاغه بهذه التغيرات، وعدم محاولة علاجها لوحدك باستخدام أية ادوية لا تحتاج إلى وصفة طبية.

الجدير بالذكر ان الافرازات الطبيعية هي عديمة الرائحة ويميل لونها إلى الشفاف أو الأبيض.

بالخلاصة، ان لاحظتي وجود دماء مصاحبة للإفرازات، عليك مراجعة الطبيب فورا، قد لا يدعو هذا الأمر إلى القلق، إلا أنه قد يكون إشارة لوجود مشكلة جدية مثل الإجهاض.

من قبل رزان نجار - الثلاثاء ، 12 مايو 2015
آخر تعديل - الخميس ، 24 يونيو 2021