أسباب تعب الحمل في الشهر السادس

تعد مرحلة الشهر السادس من الحمل المراحل الجميلة التي قد يخالطها بعض المصاعب، فلنتعرف على أسباب تعب الحمل في الشهر السادس في المقال.

أسباب تعب الحمل في الشهر السادس

سنتعرف في ما يأتي على أبرز الأسباب المؤدية إلى تعب الحمل في الشهر السادس:

تعب الحمل في الشهر السادس

عند وصول المرأة الحامل إلى الشهر السادس من الحمل هذا يعني أنها حامل ما بين الأسابيع الثالث والعشرين والسابع والعشرين. 

ومن المحتمل أن تعب الحمل في الشهر السادس قد تمكن منها لأنها على الأغلب أنها تفتقد النوم، وتشعر بالجوع الشديد في كثير من الأحيان، وقد يؤثر ثقل الحمل بشكل متزايد على الجسم.

ومن المحتمل أن تشعر المرأة الحامل بمزيد من التعب في هذه المرحلة وفي المراحل المقبلة.

أسباب تعب الحمل في الشهر السادس

في ما يأتي الأعراض الشائعة المصاحبة لتعب الحمل في الشهر السادس التي قد تواجهها المرأة الحامل في في هذه المرحلة:

1. زيادة في حجم البطن

وذلك يعود سببه أن الجنين قطع شوطًا كبيرًا في مرحلة النمو، حيث أنه في عمر الستة أشهر يكون الطفل قد تشكلت لديه الرئتين بالكامل وبصمات الأصابع، وقد يبدأ في التركيز على الأصوات التي تكون خارج الرحم.

وبحلول الشهر السادس من المحتمل أن يكون لديك بطن ظاهر ومحدد. 

2. تورم القدمين

قد تلاحظ المرأة الحامل تورم الكاحلين والقدمين وحتى اليدين في هذه المرحلة.

في الغالب التورم هو جزء لا يتجزأ من مرحلة الحمل ويعود سببه أن السوائل الزائدة في الجسم والضغط الناتج عن نمو الجنين في الرحم.

للمساعدة في تقليل تورم الكاحلين المسبب لتعب الحمل في الشهر السادس جربي هذه الخطوات البسيطة:

  • تجنبي الوقوف لفترات طويلة.
  • اسندي قدميك عند الجلوس، وتجنب وضع رجل على رجل.
  • تمددي عند الجلوس لفترات طويلة.
  • استلق على جانبك الأيسر عند النوم.

3. الوحام والرغبة الشديد في الأكل

في هذه المرحلة ينمو الطفل ويتطور لذلك قد يحتاج هو وأمه لكميات أكبر من المعتاد من الأكل لتوفير الطاقة لكليهما، كما يحتاج الجسم إلى المغذيات والفيتامينات لدعم نمو أعضاء الطفل هذا قد يؤدي إلى اشتهاء الطعام بشكل غريب.

على المرأة الحامل التأكد بأن لا تحرم نفسها ولا تسرف في تناول الطعام وأن تختار الأطعمة الصحية، مثل: الفاكهة، والخضروات، والحبوب الكاملة بدلًا من الوجبات السريعة.

4. الشخير

غالبًا ما تعاني النساء الحوامل من الشخير في هذه المرحلة من الحمل بسبب الهرمونات، إذ تؤدي المستويات العالية من الأستروجين والبروجسترون إلى فتح الأوعية الدموية في الأنف على نطاق أوسع بالإضافة إلى تورم الأغشية المخاطية وكل هذا يسبب الاحتقان والشخير.

5. الأرق 

المرأة الحامل قد تعاني من الأرق وهو أحد أعراض تعب الحمل في الشهر السادس، حيث إن الحصول على قسط كافٍ من النوم ليلًا أثناء الحمل أمر مهم. 

من حين لاخر يمكن أن يكون الأرق مصحوبًا بأعراض أخرى، وإذا كنت تعانين من واحدة من أعراض الاكتئاب، مثل: الشعور باليأس، وفقدان الاهتمام بالأشياء التي كنت تستمتعين بها، فعليك التحدث إلى الطبيب المختص الخاص بك. 

6. أسباب أخرى لتعب الحمل في الشهر السادس 

وتشمل ما يأتي:

  • الإصابة بالإمساك حيث يضغط الرحم أثناء نموه على الأمعاء مما قد يسبب الإمساك خلال الحمل. 
  • الألم في أماكن مختلفة في الجسم خاصة في الظهر، والورك، ومنطقة الحوض بسبب الوزن الزائد الذي تحمله المرأة الحامل وكيفية توزيعه. 
  • الإصابة بالحكة خاصة في منطقة البطن حيث يتمدد جلد البطن لاستيعاب النمو المتزايد في حجم الجنين. 
  • الشعور بالدوار لأن الدورة الدموية تتزايد لتوفر المزيد من تدفق الدم إلى الرحم. 
  • حرقة في المعدة وعسر الهضم. 
  • النفور من روائح معينة. 
  • ألم الرباط المستدير. 
من قبل مريم هارون - الاثنين ، 7 سبتمبر 2020
آخر تعديل - الثلاثاء ، 16 فبراير 2021