فوائد الرضاعة في اسبوع الرضاعة العالمي

فوائد الرضاعة

فوائد الرضاعة

يقوم التحالف العالمي لتشجيع الرضاعة الطبيعية (WABA) في احياء "اسبوع الرضاعة" من اجل التشديد على اهمية الرضاعة الطبيعية بالاضافة الى زيادة الوعي العالمي حول فوائده. للرضاعة فوائد تعود على الطفل والام معا، اليكم في هذا العرض المرئي وبالتزامن مع اسبوع الرضاعة، اهم فوائد الرضاعة للام وطفلها.

الجهاز الهضمي

الجهاز الهضمي

اظهرت الدراسات ان التغذية التي تعتمد على حليب الام تساهم في تكاثر الجراثيم الجيدة او فلورا الامعاء الطبيعية والواقية، في الجهاز الهضمي لدى الطفل، والذي يكون في طور النمو. يحتوي حليب الام على مركبات عديدة تؤثر مباشرة وبشكل ايجابي على الجهاز الهضمي. تقوم العديد من المواد، من بينها الهرمونات (كورتيزول، انسولين)، عوامل النمو (EGF وغيرها) والاحماض الامينية الحرة (تورين، جلوتامين)، بتنظيم نمو وتطور جهاز الهضم لدى الطفل. تؤدي عوامل اخرى، مثل مضادات الالتهاب  (IL-10)، الى تقليل خطر الاصابة بالتهابات في الجهاز الهضمي تهدد خطر حياة الانسان عامة والطفل خاصة

وقاية من الامراض

وقاية من الامراض

يوفر حليب الام الحماية من خطر الاصابة بالامراض العدوائية، فهو يحتوي مركبات لا تتوفر في عبوات الحليب الصناعي، والتي لها اهمية كبرى في توفير هذه الحماية: البروتينات، الدهنيات، الكبروهيدرات (قليل السكاريد وبعض انواع البروتينات السكرية) وكريات الدم البيضاء (وبشكل اساسي، العدلات والبلاعم، وهي خلايا ذات قدرة على بلع العديد من العوامل التي تسبب الامراض). تتجلى ضرورة هذه المركبات احصائيا بزيارات اقل عند الطبيب، واصابات بالامراض ووفيات قليلة نسبيا. كما وانه من المثبت ان الارضاع يقلل من التلوثات في مسالك التنفس، التهابات الاذنين والاسهال عند الطفل

سمنة وبدانة الاطفال

سمنة وبدانة الاطفال

للاطفال الذين يتم ارضاعهم احتمال اقل للمعاناة من السمنة في بقية حياتهم بالاضافة لكونهم اقل احتمالا للاصابة بالسكري. تبين ان احتمالات الاصابة بالسمنة في سن المراهقة اقل بـ 22% لدى الاطفال الذين تغذوا من حليب الام بالرضاعة الطبيعية، مقارنة بالاطفال الذين تلقوا بدائل لحليب الام في الستة اشهر الاولى من حياتهم. لا يقدم الباحثون تفسيرات قاطعة لنتائج بحثهم ولكن احدى الادعاءات الممكنة تقول بان الاهل الذين يغذون طفلهم بواسطة قنينة حليب، يتحكمون بالكمية التي ياكلها الطفل وبكيفية اكله. 

تطور الدماغ

تطور الدماغ

يحتوي حليب الام على احماض دهنية ضرورية لتطور الدماغ، واثبت ان الاطفال الذين تم ارضاعهم يتمتعون بـ IQ اعلى من المعدل. اشارت النتائج  الى ان مجموعة الاطفال الرضع الذين تم تغذيتهم بحليب الام فقط، اظهرت اعلى معدل نمو للميالين (مادة دهنية مسؤولة عن العزل الكهربائي للخلايا العصبية والتي تساعد على نقل الاشارات الكهربائية بشكل سريع ودقيق) بحيث يظهر فرق كبير منذ جيل سنتين، الامر الذي يؤثر على الوظائف المختلفة لدى الاطفال كما ذكر الباحثون - لوحظت زيادة التطور بشكل خاص في المناطق الدماغية المرتبطة بمهارات اللغة، الوظائف الحسية والوظائف الادراكية

الشفاء بعد الولادة

الشفاء بعد الولادة

للرضاعة فوائد تعود على الام ايضا، كهرمون الاوكسيتوسين، الذي يتم افرازه بكميات كبيرة خلال الرضاعة، في تقلص الرحم وفي تسريع عملية التماثل للشفاء بعد الولادة، اذ ان الامهات المرضعات يعانين من معدل مضاعفات اقل خلال الفترة التي تلي الولادة (والتي تعرف بانها الاسابيع الستة الاولى من حياة الرضيع). كما ان الاوكسيتوسين معروف بتاثيره على الجهاز العصبي مما يساهم في تقليل نسبة التوتر.

فقدان الوزن

فقدان الوزن

تعتبر الرضاعة عاملا محفزا لفقدان الوزن، وقد يكون ذلك نتيجة لحرق كمية كبيرة من السعرات الحرارية (حوالي 500 سعرة حرارية في اليوم) اثناء الرضاعة. المراة الحامل تخزن كمية من الدهون في جسمها في الاسابيع ال20 الاولى كي تفي باحتياجات طفلها بعد الولادة(للرضاعة) وهذه الزيادة تعادل 3.5-4 كيلوغرام. الحامل تخسر ما يقارب 7 كغم بعد الولادة مباشرة.

الاصابة بسرطان المبيض والثدي

الاصابة بسرطان المبيض والثدي

تقلل الرضاعة بشكل ملحوظ من خطر الاصابة بسرطان المبيض والثدي (مستقبلا ايضا). ان الحمل يعتبر حاجزا امام سرطان الثدي. لان مستويات هورمون الاستروجين تنخفض ايضا بعد فترة معينة من الحمل والرضاعة، وتمنح حماية اضافية، بسبب اعاقة هذا الهرمون عند الرضاعة.
 

التقليل من اصابة الام بالامراض المزمنة

التقليل من اصابة الام بالامراض المزمنة

تقليل خطر الاصابة بالعديد من الامراض المزمنة، مدى الحياة وليس فقط خلال فترة الرضاعة، بما في ذلك، امراض القلب والاوعية الدموية، فرط شحميات الدم (خلل في مستوى الدهنيات في الدم). اضافة الى ذلك، هنالك العديد من الادلة التي تشير الى ان الرضاعة تسهم في منع وتاخير الاصابة بتخلخل العظام وغيرها. فعلى سبيل المثال، الامهات اللواتي ارضعن لمدة تزيد عن 6 اشهر، هن اقل عرضة للاصابة بامراض القلب والاوعية الدموية بنسبة 30%.

واخيرا، التوفير الاقتصادي

واخيرا، التوفير الاقتصادي

واخيرا، يمكن لهذه الفائدة ان تعود في نهاية المطاف على جميع افراد العائلة- يعتبر الحليب الصناعي مكلفا، اذ ان الاباء والامهات يضطرون الى انفاق الكثير من الاموال من اجل توفيره للطفل، الامر الذي يمكن تفاديه عن طريق اللجوء الى الرضاعة الطبيعية.

 

من قبل منى خير