كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير؟

هل تلقيتي إبرة تفجير البويضة وتتساءلين كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير؟ إذًا تابعي قراءة المقال الذي سيُجيبك عن هذا السؤال وفقًا لما ذكرته الدراسات.

كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير؟

فلنتعرف فيما يأتي على إجابة سؤال "كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير؟" بالتفصيل إضافةً للعوامل التي تؤثر على هذه النسب ومعلومات هامة في هذا الشأن:

كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير؟

لإجابة سؤال "كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير؟" تم إجراء دراسة هدفت إلى تقييم معدل حدوث الحمل عند أخذ إبرة تفجير البويضة للحمل بطريقة التلقيح داخل الرحم مباشرةً (Intrauterine Insemination)، وأجريت الدراسة على 365 حالة تم تلقيها هذه الحقنة، وبعد ذلك ظهرت النتائج الآتية:

  • أصبحت نسبة الحمل عند النساء 18.2% عندما تلقينّ إبرة التفجير مقابل 5.8% عند النساء اللاتي لم يتلقينّ هذه الإبرة.
  • ظهرت نسبة عالية جدًا قدرت بـِ 30.8% حالة حمل عند النساء اللاتي أخذ إبرة التفجير بتزامن مع تدفق نسب هرمون الملوتن بشكل طبيعي في أجسادهنّ.

وقد استنتجت الدراسة أن نسبة الحمل تتأثر بشكل إيجابي عند أخذ إبرة تفجير البويضة أثناء زيادة هرمون الملوتن في الدم. 

عوامل تؤثر على نسبة الحمل بعد إبرة التفجير

بالرغم من وجود دراسة أجابت على سؤال "كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير؟" إلا أن هذه النسب عادةً تتأثر بمجموعة من العوامل، تمثلت أبرزها بالآتي:

1. توقيت أخذ إبرة تفجير البويضة

إن اختيار التوقيت المناسب لأخذ إبرة التفجير أمر جدًا هام في نجاح فعاليتها أو لا، والطبيب هو الوحيد المخول باختيار الوقت المناسب بعد إجراء عدة فحوصات للمرأة.

كما أن الطبيب سيُقدم مجموعة من الإرشادات التي يجب اتباعها عند أخذ هذه الإبرة، وأحدها الفترة التي يجب أن يتم خلالها الجماع، فهذا يزيد من فرصة الحمل. 

2. إصابة المرأة بمتلازمة تكيس المبايض

عادةً لا تُوصى النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض بأخذ إبرة تفجير البويضة كونها تزيد من احتمالية إصابتهنّ بمتلازمة فرط تحفيز المبيض، حيث أن أجسادهنّ تُعاني من الأصل من اضطرابات هرمونية، ومع هذه الإبرة قد تزداد هذه الاضطرابات.

ولكن إن أوصى الطبيب بأخذ هذه الإبرة فلا مانع من ذلك كونه على دراية كافية بحالة المرأة الصحية وبمستويات الهرمونات في جسمها وفقًا للفحوصات الهرمونية، لكن يبقى هذا الأمر عاملًا يؤثر بلا شك على نسبة الحمل.

3. سبب تأخر الحمل

يتم التطرق لإبرة تفجير البويضة للحالات الآتية:

  • التأخر بالحمل دون معرفة السبب.
  • تأخر الحمل نتيجة اضطرابات في التبويض.

فهذه الأسباب تؤثر على إجابة سؤال "كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير؟، والجدير بالذكر أن إبرة تفجير البويضة قد يتم أخذها كجزء من العلاج لعملية طفل الأنابيب، وهذا أيضًا يُغير نسب الحمل.

وهذه الحالات تؤثر في نسبة الحمل بعد أخذ هذه الإبرة، فتتفاوت النسب بينها. 

4. عوامل أخرى

تتأثر إجابة سؤال "كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير؟" أيضًا بالعوامل الآتية:

  • العمر: حيث أن النساء الأصغر في العمر أكثر استفادة من هذه الحقن كما علاجات الخصوبة الأخرى.
  • استخدام أدوية الخصوبة: حيث أن استخدام أدوية الخصوبة مُسبقًا يؤثر على نسبة الحمل بعد أخذ هذه الإبرة.

معلومات هامة عن إبرة تفجير البويضة

لا بدّ من معرفة المعلومات الآتية للحفاظ على نسب الحمل بعد أخذ إبرة تفجير البويضة:

  1. تحدث الإباضة بعد حوالي 36 - 40 ساعة من أخذ إبرة تفجير البويضات، ويجب الجماع في هذه الفترة لحصول الحمل، وعدم الجماع في هذه الفترة يعني عدم حدوث التخصيب وبالتالي عدم حدوث الحمل. 
  2. اختبار الحمل يجب أن يتم بعد مرور 14 يوم على الأقل من أخذ الإبرة التفجيرية، حيث أن إجراء الفحص قبل هذه المدة قد يُعطي نتيجة إيجابية بالرغم من عكس ذلك، والسبب في النتيجة الخاطئة يعود لزيادة نسبة هرمون الحمل من الإبرة التفجيرية وليس بسبب انغراس البويضة المخصبة بالرحم. 
من قبل رشا أحمد - الأحد 17 نيسان 2022
آخر تعديل - الأحد 17 نيسان 2022