كل ما يهمك معرفته عن الطلق البارد

يُعد الطلق المرحلة الأخيرة من الحمل والتي يتم من خلالها الولادة، لكن هل سمعت بمصطلح الطلق البارد؟ وهل تعلم ما هو؟

كل ما يهمك معرفته عن الطلق البارد

الطلق هو العملية التي يتم من خلالها خروج كلًا من الجنين والأغشية المحيطة به والحبل السري والمشيمة من الرحم خلال الولادة الطبيعية، ولكن ما هو الطلق البارد أو الطلق المبكر (Early/Latent Labor)؟

الطلق البارد: ما هو؟

الطلق البارد هو بداية الطلق، ويُعد الطلق البارد جزء من المرحلة الأولى والأطول من مراحل الطلق الثلاث، وتتمثل أهميته بتجهيز عنق الرحم للولادة.

وقد تتفاوت فترة الطلق البارد بين الحوامل، فقد تستمر لفترة تتراوح بين ساعات وأيام خاصةً عند الحوامل للمرة الأولى، إلّا أنه يكون أقصر في الولادات اللاحقة.

الطلق البارد: علامات وأعراض

يتميز الطلق البارد بعدة علامات وأعراض إلّا أنه يكون غير مزعجًا في معظم الحالات، ومن أبرز الأعراض نذكر الآتي:

  • الشعور بتشنجات خفيفة وغير منتظمة بشكل كبير في الرحم.
  • تستمر التشنجات لمدة ساعة إلى ساعة ونصف، وتكون بعيدة عن بعضها البعض لمدة تتراوح بين 15 و20 دقيقة.
  • تليين وتقصير عنق الرحم.
  • توسّع عنق الرحم إلى ما يقارب 4 سم.
  • خروج إفرازات مهبلية شفافة أو زهرية أو دموية، تسمّى بالسدادة المخاطية.

الطلق البارد: نصائح

يوجد بعض النصائح التي يجب اتباعها لتسهيل الطلق البارد والتقليل من أعراضه، ومن هذه النصائح نذكر الآتي:

  • يُفضل تناول أطعمة ومشروبات جيدة خلال هذه الفترة لتزويد الحامل بالطاقة اللازمة لوقت الولادة.
  • يُفضل النوم ليحصل الجسم على الراحة الكافية في حال بدء الطلق البارد في الليل.
  • يُفضل القيام بالأنشطة الجسدية الخفيفة مثل المشي في حال بدء الطلق البارد في النهار.
  • الحفاظ على وضعية الجسم بشكل قائم لتسهيل نزول الطفل إلى الحوض، الأمر الذي يساعد على توسيع عنق الرحم.
  • الحفاظ على استرخاء الجسم من خلال الاستماع إلى الموسيقى الهادئة أو ممارسة تمارين التنفس أو الاستحمام بالمياه الدافئة.
  • يجب استشارة الطبيب قبل الاستحمام في حال نزول ماء الطفل.

هل هناك ضرورة للاتصال بالطبيب خلال الطلق البارد؟

يوجد بعض الحالات التي تستلزم الاتصال بالطبيب أثناء الطلق البارد، مثل:

  • انتظام تقلصات الرحم، أو الشعور بثلاثة تقلصات كل ما يقارب 10 دقائق.
  • الشعور بآلام التقلصات لدرجة الحاجة إلى تناول مسكنات الألم.
  • نزول مياه الطفل.
  • الشعور بالقلق أو التوتر حيال أحد الأعراض.

الطلق البارد والطلق الكاذب

يختلف الطلق البارد عن الطلق الكاذب (Braxton Hicks)، فكما ذكرنا الطلق البارد هو جزء من مراحل الطلق والمخاض، أما الطلق الكاذب فهو يتمثل بتشنج وارتخاء الرحم غير المتعلق بالطلق.

ويُعد الطلق الكاذب جزء طبيعي من الحمل؛ إذ يقوم بتهيئة الجسم للطلق والمخاض والولادة دون الدلالة إلى بدء أو اقتراب بداية الطلق، وقد يبدأ الشعور بالطلق الكاذب في الثلث الثاني أو الثلث الثالث من الحمل.

ويتميز الطلق الكاذب بالعديد من الأعراض التي تختلف عن أعراض الطلق الحقيقي، ومن أعراض الطلق الكاذب نذكر الآتي:

  • عدم الشعور في الغالب بآلام التشنجات.
  • تظهر التشنجات بشكل غير منتظم.
  • لا تزداد شدة التشنجات أو تتقارب إلى بعضها البعض مع مرور الوقت، بل تقل تدريجيًا لتختفي مع الوقت.
  • قد يتوقف الشعور بالتشنجات عند تغيير وضعية الجسم أو النشاط الذي تقوم به الحامل.
  • يتم الشعور بتشنجات الرحم فقط في منطقة البطن.
  • تظهر التشنجات بسبب بعض العوامل، مث:ل جفاف الجسم، أو الشعور بالغثيان والاستفراغ، أو عند حركة الجنين، أو عند قيام الحامل ببعض الأنشطة كحمل الأجسام الثقيلة.
من قبل د. جود شحالتوغ - الثلاثاء 22 كانون الأول 2020