تقويه الذاكرة عند الأطفال

تقويه الذاكرة هي جزء مهم لاكتساب المهارات المختلفة، ولكن كيف يمكن تقويه الذاكرة عند الأطفال؟

تقويه الذاكرة عند الأطفال

إن تقويه الذاكرة عند الأطفال من الخطوات المهمة التي يجب القيام بها خلال فترة تربية الطفل. وسنتعرف في ما يأتي على أهميتها والطرق المختلفة التي يمكن تحقيقها من خلالها:

تقويه الذاكرة عند الأطفال: أهميتها

للأطفال القدرة على تكوين الذكريات بنوعيها الضمني الذي يتمثل بالذاكرة العملية التي تمكننا من القيام بمختلف العمليات دون التفكير بها، والصريح الذي يتمثل بالقدرة على تذكر موقف معيّن من الماضي. حيث يبدأ تكوين الذكريات الضمنية عند معظم الأطفال منذ عمر 7 سنوات، بينما قد يبدأ تكوين الذكريات الصريحة منذ عمر السنتين ضمن مراحل نمو الطفل.

وتكمن أهمية تقويه الذاكرة عند الأطفال بأن الطرق المختلفة المتبَعة لتقويه الذاكرة تعمل على تنمية مهارات التذكر عند الأطفال بشكل أسرع، كما أن هذه الطرق تعمل على تنمية العديد من المهارات الأخرى مثل زيادة القدرة على التركيز.

تقويه الذاكرة عند الأطفال: أبرز الطرق

تختلف الطرق التي يمكن من خلالها تقويه الذاكرة عند الأطفال، ومن هذه الطرق نذكر:

1. تطوير الذاكرة البصرية

إن تطوير الذاكرة البصرية هي واحدة من طرق تقويه الذاكرة عند الأطفال، وتتم إما عن طريق تشجيع الطفل على رسم صورة في مخيلته عن أي شيء سمع عنه أو قرأه، أو عن طريق إعطاء الطفل بعض التفاصيل لأي جسم وطلب رسمه على ورقه.

ويمكن كذلك لعب ألعاب الذاكرة البصرية، من خلال توظيف الذاكرة في تحديد أوراق اللعب التي تحمل نفس الأشكال أو الألوان. 

2. صنع الخرائط العقلية

تُعد الخرائط العقلية إحدى طرق تقويه الذاكرة عند الأطفال، ويقوم مبدأ الخرائط العقلية على ربط الأفكار المختلفة من كلمات أو رسوم أو مواضيع ببعضها البعض، مما يسهّل على الطفل من عملية التواصل مع الفكرة وخلق فهم أعمق لها من خلال زيادة التركيز.

3. تقسيم المعلومات الكبيرة إلى معلومات أصغر

يساعد تقسيم المعلومات الكبيرة إلى معلومات أصغر في تقويه الذاكرة عند الأطفال، حيث إن تذكر المعلومات الصغيرة يكون أسهل من تذكر المعلومات الكبيرة، لذلك يمكن تنظيم المعلومات المختلفة بعناوين وألوان، والبدء ببعض المعلومات الأساسية ثم البناء عليها بشكل تدريجي.

4. طلب الشرح من الطفل

إن قيام الطفل بشرح مهارة ما أو معلومة ما تعلّمها تساعده في فهمها بشكل أعمق وأسرع، لذلك يمكن تقويه الذاكرة عند الأطفال من خلال طلب الحصول على شرح للمهارة أو المعلومة بشكل ممتع لا يسبب أي ضغط على الطفل. 

5. القراءة

تُعد قراءة القصص المختلفة أحد طرق تقويه الذاكرة عند الأطفال، حيث يمكن استخدام عددًا من الحواس خلال القراءة، مثل: قراءة القصص بصوت عالٍ، وسؤال الأطفال عدة أسئلة خلال القراءة مع تخطيط بعض النصوص الموجودة في القصة بأقلام ملوّنة.

6. النقاش مع الأطفال

إن النقاش يساعد على تقويه الذاكرة عند الأطفال من خلال سؤال الطفل عن رأيه ومشاعره في ما يخص المواضيع المختلفة، الأمر الذي يسهّل على الطفل الحفاظ على المعلومة وتنمية مهارات الذاكرة مع تنمية مهارات التفكير المنطقي.

7. تلحين المعلومات

يمكن تقويه الذاكرة عند الأطفال من خلال تلحين أي معلومة جديدة تعلمها على إيقاع محدد أو أغنية يحبها، حيث أنه يسهل على الدماغ تذكر أي معلومة تحمل إيقاعًا موسيقيًا.

تقويه الذاكرة عند الأطفال: نصائح مهمة

هناك بعض النصائح التي يجب اتباعها خلال تقويه الذاكرة عند الأطفال. ومن هذه النصائح نذكر:

  • تخفيف الضغط والتوتر عند الطفل، وعدم القيام بالطرق المذكورة سابقًا بعد عودته من المدرسة أو بعد إنتهائه من القيام بأي أنشطة أخرى.
  • تشجيعهم على الحصول على فترات راحة، حيث أن فترات الراحة تساعد على تهيئة الدماغ على الحصول على معلومات جديدة.
  • استخدام الألوان في تكوين أشكال مختلفة أو تخطيط المعلومات المهمة أو وضع الملاحظات.
  • جعل عملية التعلم عملية ممتعة، من خلال القيام بزيارات إلى المكتبة أو المتاحف أو المعارض.
من قبل د. جود شحالتوغ - الخميس 20 أيار 2021