الترجيع عند الرضع بسبب البرد

لا بد أن لديك عددًا من التساؤلات عن الترجيع عند الرضع بسبب البرد، والمقال الآتي سيجيب عن كل ما يهمك معرفته عن هذا الموضوع.

الترجيع عند الرضع بسبب البرد

عادةً لا يدعو الترجيع عند الرضّع إلى القلق فهو حالة شائعة بين هذه الفئة العمريّة، وغالبًا ما تكون أسبابها بسيطة وعارضة ولا تستمرّ إلا لساعات قليلة، أما في هذا المقال إليك أبرز ما تحتاج إلى معرفته عن الترجيع عند الرضع بسبب البرد تحديدًا: 

الترجيع عند الرضع بسبب البرد

يصاب الرضيع بالبرد بسهولة نتيجةً لكون جهازه المناعيّ لا يزال في مرحلة النموّ والتطوّر، فهو غير قادر بعد على مقاومة الإصابة بالعدوى التي تأتيه من مصادر مختلفة، إذ يقدر عدد مرّات إصابة الرضيع بالبرد في عامه الأوّل بما يصل إلى 7 مرّات. 

ويعدّ الترجيع عند الرضع بسبب البرد ضمن المشكلات شائعة الحدوث.  

أسباب ترجيع الرضع عند إصابتهم بالبرد 

لا يعدّ الترجيع عند الرضع بسبب البرد أمرًا غريبًا إن وضعنا بعين الاعتبار أن تجمّع المخاط في أنف الرضيع عند الإصابة بالبرد يؤدّي إلى سيلان البلغم إلى حلقه، وذلك بدوره يؤدي إلى حدوث نوبات من السعال الشديد الذي يؤدّي إلى الترجيع. 

علاج الترجيع عند الرضع بسبب البرد 

يعالج الترجيع عند الرضع بعلاج المسبب، وعندما يكون بسبب البرد فهو عادةً ما يزول من تلقاء نفسه خلال أيّام قليلة، لكن ينصح بالآتي للتخفيف من أعراض البرد:

  • أكثري من إرضاع الطفل

زيدي عدد مرّات رضاعة الطفل، وإن كان سنّه يزيد عن 6 أشهر فبإمكانك أيضًا عرض الماء أو العصير الطبيعي عليه ليشربه على أن يكون عصيرًا من الفواكه الطبيعية 100%. 

فالسوائل تحافظ على رطوبة أنفه وفمه وتقيه من الإصابة بالجفاف الذي يزيد الترجيع من احتمال حدوثه.

  • استخدمي قطرات المحلول الملحي

إن كان لدى رضيعك انسداد أنفي بسبب تراكم المخاط فبإمكانك وضع بعض قطرات المحلول الملحي في فتحتي أنفه لتليين المخاط فيه، بعد ذلك اشفطيه من أنفه باستخدام شفّاطة خاصّة تباع في الصيدليات. 

ويجدر التنويه أنه المحلول الملحيّ يباع في الصيدليات، كما بإمكانك تحضيره بنفسك، لكن احرصي على استخدام الماء المغليّ أو المقطّر في ذلك.

  • شغّلي مرطب الجوّ

تستخدم أجهزة ترطيب الهواء بالرذاذ البارد للحفاظ على رطوبة الجوّ، وذلك بدوره يقي أنف رضيعك من الجفاف.

احرصي على تنظيف الجهاز بعد كلّ استخدام لتجنب نمو البكتيريا والعفن داخله.

مضاعفات الترجيع عند الرضع

سواء أكان الترجيع عند الرضع بسبب البرد أم بسبب آخر فهو قد يؤدّي إلى الإصابة بالجفاف، وتتضمن أعراض الجفاف لدى حديثي الولادة الآتي: 

  • انخماص البقعة الرخوة في الجمجمة.
  • زيادة عدد ساعات النوم عن المعتاد.
  • غوران العينين.
  • البكاء بدموع قليلة أو دون دموع.
  • تجعّد الجلد.
  • برودة اليدين والقدمين أو تغيّر لونهم.

فإن لاحظت ظهور واحد أو أكثر من هذه الأعراض على طفلك الرضيع وتصاحب معها أيّ من الآتي، فعليك باللجوء إلى الاستشارة الطبيّة فورًا: 

  1. لا يرضع سواء رضاعة طبيعيّة أم صناعيّة.
  2. يرّجع فور رضاعته ولا يبقى الحليب في بطنه.
  3. تصل درجة حرارته إلى 38 درجةً مئويّةً أو أكثر.

أسباب أخرى للترجيع عند الرضع

قد يحدث الترجيع عند الرضع بسبب البرد ولأسباب أخرى، من ضمنها الآتي: 

  1. الالتهاب المعدي المعوي (Gastroenteritis).
  2. الحساسية تجاه طعام معين أو عدم تحمل اللاكتوز.
  3. الارتجاع المعديّ المريئيّ (Gastro-esophageal reflux - GERD).
  4. كبر فتحة المصّ في زجاجة الرضاعة، ممّا يؤدي إلى ابتلاع الرضيع كثير من الهواء عند الشرب بها.
  5. تضيق البوّاب الخلقيّ (Congenital pyloric stenosis - CPS)، وهي حالة يولد الطفل المصاب بها بتضيّق بين المعدة والأمعاء.
  6. الفتق المختنق (Strangulated hernia - SH).
  7. الانغلاف (Intussusception) أي التفاف الأمعاء حول بعضها بعضًا.
من قبل ليما عبد - الاثنين 6 أيلول 2021