من يفضل طفلك الرضيع أنتِ أم أباه؟

هل طفلك الرضيع يحبكِ أكثر من والده؟ لن تستطيعي سؤاله وهو في هذا العمر، لكن إليك هذه العلامات لتحصلي على الإجابة حول من يفضل الطفل الرضيع:

من يفضل طفلك الرضيع أنتِ أم أباه؟

رغم أنك أنتِ دائمًا من تبذل الجهد الأكبر للاهتمام بطفلك إلا أن والده عادةً ما يتفاخر أمامك بفوزه في محبة طفلكما، إليكِ هذه العلامات فقد تساعدك في اكتشاف أيكما أحب إليه ومن يفضل الطفل الرضيع أكثر في المقال الآتي:

من يفضل الطفل الرضيع أكثر أمه أم أباه؟

للحصول على إجابة حول من يفضل الطفل الرضيع أكثر ابحثي عن وجود العلامات المذكورة في ما يأتي:

  • بمن يحدق أكثر؟

حديثي الولادة يحبون النظر إلى الوجوه، ولكن يطيلون المدة أكثر كلما كان الشخص مفضلًا لديهم.

لا يتمتع طفلك الرضيع ببصر حاد، ولكنه يحاول النظر إليك كلما حملته أو أرضعته كي يحفظ ملامح وجهك لأنك شيء هام بالنسبة له.

  • هل يلتفت نحو صوتك؟

كلما كنت مميزًا لطفلك استطاع تمييز صوتك والالتفات لك أولًا.

قد ينزعج الرجال من هذه المعلومة والتي تؤكد أن الجنين يستطيع سماع الأصوات خلال الأسبوع 20 من الحمل ونبض قلبه يصبح طبيعيًا كلما سمع صوت والدته.

  • هل يميز رائحتك؟

لا تتفاجأ فالرضيع يستطيع تمييز رائحة الشخص الذي يحنو عليه ويهتم به طيلة اليوم، وهنا أيضًا قد يخسر الرجل في المقارنة حول من يفضل الطفل الرضيع؛ لأن الطفل يتعرف على والدته من رائحة حليبها.

فقد تبين أن مجموعة من الرضع الذين رفضوا الرضاعة من حليب الثدي غير الذي اعتادوا على رائحته، حيث إن الطفل يمكنه تحديد أمه عن طريق رائحة الحليب الذي يتناوله يوميًا.

  • إلى من يبتسم أكثر؟

إذا كنت تستطيع إضحاكه أثناء مزاجه السيئ أو بكائه فهذا يعني أنه يثق بك ويحبك.

يمكن لأي شخص إضحاك طفلك ولكن لا أحد غيرك يعلم ما يجعله سعيدًا أكثر.

  • هل يفتقدك عند مغادرتك؟

إذا كنت مميزًا لدى طفلك الرضيع فلن يدعك تغيب عن ناظريه؛ لأنه يخاف البقاء مع غيرك.

قد تلاحظ ذلك بسهولة فعند خروجك من المنزل يعبر عن افتقاده لك بالبكاء ويبتسم عند عودتك، وهذه من العلامات المميزة التي تجيبك على من يفضل الطفل الرضيع أكثر.

  • هل يتفاعل معك؟

إذا اعتبر طفلك أنك المسؤول الأول عنه فهذا يعني أنك الأقرب إلى قلبه حينها سيقوم بتقليد تعابير وجهك والتفاعل معها، فسيبكي عند صراخك أو بكائك ويضحك عند مداعبتك له، وينام عندما تهزه أو تطعمه.

يبدأ هذا التفاعل لدى الأطفال حديثي الولادة ويزداد في سن 9 - 18 شهرًا.

  • هل يهدأ بين ذراعيك؟

عندما يبكي الرضيع عادة ما يسرع والديه لاحتضانه، لكنه سيختار معانقة الشخص الأكثر اعتيادًا عليه.

إذا عانقت طفلك ولم يهدأ على الفور فهذا لا يعني أنه يكرهك، ربما لم تعالج أسباب بكائه أو تلبي احتياجاته الأخرى، مثل: الرضاعة، أو تغيير حفاضته المتسخة.

ما الذي يمكن فعله عندما يفضل الرضيع أحد الوالدين على الآخر؟

بعد معرفتك إجابة من يفضل الطفل الرضيع أكثر يمكن أن تساعد مجموعة من النصائح في تسوية تفضيل الطفل بينكما، ومنها:

  • تقسيم المهام المتعلقة بالطفل بينكما من خلال جعل شريكك مسؤولًا عن بعض الأشياء التي تتطلبها رعاية الطفل، مثل: إرضاعه زجاجة من الحليب قبل النوم، أو حمله عند البكاء.
  • الابتعاد عن الطفل الرضيع لفترة من الزمن خارج المنزل وترك شريكك الآخر غير المفضل للطفل يمسك بزمام الأمور لوحده مع الرضيع حتى يعتاد الطفل الرضيع على وجوده أيضًا في محيطه.
  • إظهار الحب للطفل الرضيع من خلال الأحضان والقبلات وملاعبة الطفل الرضيع بين الحين والآخر. 
  • اصطحاب الطفل الرضيع في نزهة خارج المنزل وحدكما دون الشريك الآخر المفضل لدى الطفل الرضيع.
من قبل سلام عمر - الأربعاء 28 شباط 2018
آخر تعديل - الاثنين 20 أيلول 2021