متى يتعدل رأس الطفل؟: إليك الإجابة

هل تتساءل متى يتعدل رأس الطفل أثناء الحمل؟ إليك الإجابة في السطور الآتية.

متى يتعدل رأس الطفل؟: إليك الإجابة

متى يتعدل رأس الطفل؟ وما هي الطرق التي تساعد على الكشف أن رأس الطفل قد تعدل؟ وهل توجد طرق تساعد على تغيير وضعية رأس الطفل؟ المزيد من المعلومات ستجدها فيما يأتي:

متى يتعدل رأس الطفل؟

تتساءل العديد من الأمهات "متى يتعدل رأس الطفل؟" والجواب أنه يتعدل رأس الطفل في نهاية الثلث الثالث من الحمل حيث أنه يتجه الأطفال عادةً إلى وضعية يكون الرأس فيها للأسفل في الرحم.

ويحدث هذا بين الأسبوعين 32 - 36 من الحمل، إذ تساعد هذه الوضعية على جعل المخاض أقصر والولادة أسهل وأكثر أمانًا للمرأة الحامل.

لماذا من المهم أن يتعدل رأس الطفل في الرحم؟

بعد أن تعرفت على جواب "متى يتعدل رأس الطفل؟" بالتأكيد تتساءل "ما أهمية ذلك؟" والجواب هو أن الطفل يتحرك بزاوية عبر حوض الأم أثناء الولادة مما يسهل على الأم دفع الطفل للخارج.

كما أنه إذا تعدل رأس الطفل وأصبح للأسفل قبل الولادة فإن ذلك يقلل من خطر حدوث أي مضاعفات أثناء الولادة، وبالتالي يكون المخاض أقصر وأقل إيلامًا.

كيف يؤثر تعديل رأس الطفل على الولادة؟

عندما يكون رأس الطفل للأسفل فإن رأسه سوف يضغط على عنق رحم الأم، ويساعد ذلك على توسيع عنق الرحم وتحفيزه لإنتاج هرمونات ضرورية لعنق الرحم.

وبينما يكون رأس الطفل لأسفل أثناء الولادة الطبيعية فإن الطفل يدير رأسه بشكل طبيعي عندما يصل لقاع حوض الأم، حيث أن هذه الوضعية تضع رأس الطفل في الجزء الأوسع من حوض الأم مما يسهل على رأس الطفل الانزلاق بسهولة تحت عظم العانة من أجل عملية ولادة أكثر سلاسة. 

كيف يمكن معرفة ما إذا تم تعديل رأس الطفل؟

توجد العديد من الطرق لمعرفة ما إذا تعدل رأس الطفل، وما إذا كان رأس الطفل لأسفل أم لا من خلال:

  1. تحديد الطبيب لوضعية الجنين من خلال تحسس البطن باستخدام تقنية دوبلر الجنين أو من خلال التصوير بالموجات فوق الصوتية.
  2. تجربة رسم خرائط البطن لتحديد رأس الطفل من خلال تحسس البطن وحركات الطفل.
  3. الضغط برفق حول عظام العانة والشعور بشيء صلب ومستدير فهذا يعني أنه رأس الطفل.
  4. الاستماع لنبضات قلب الطفل، حيث أنه إذا تم سماعه من أسفل البطن فهذا قد يعني رأس الطفل لأسفل.
  5. حدوث رفرفة خفيفة وحازوقة في أسفل البطن وركلات قوية في الأعلى، وقد تكون علامة على أن رأس الطفل للأسفل في الرحم.

هل توجد طرق تساعد على تعديل رأس الطفل؟

بما أنك تعرفت على إجابة سؤال "متى يتعدل رأس الطفل؟" فقد تتساءل ماذا لو لم يتعدل؟ هل توجد طرق تساعد لجعل رأس الطفل للأسفل؟ والجواب هو نعم، تابع وتعرف:

  • يجب استشارة الطبيب أولًا قبل إجراء أي خطوة لتعديل رأس الطفل لتجنب حدوث أي اثار سلبية على الحامل والجنين.
  • يمكن أن تساعد وضعية الزحف والاهتزاز قليلًا لبضع دقائق في مساعدة الطفل على تدوير رأسه للأسفل.
  • يساعد المشي كل يوم لمدة 20 دقيقة على الأقل في تعزيز النشاط البدني وتحسين حركة الحوض، والذي بدوره يحفز الطفل لتدوير رأسه.
  • ينصح بعدم رفع الركبتين بمستوى أعلى من الوركين عند الجلوس، بل من الأفضل الجلوس والحوض مائل للأمام لتسهيل تغير وضع الرأس.
  • يمكن الجلوس على كرة تمرين أثناء مشاهدة التلفاز على تعديل وضعية الطفل، حيث أن هذه الحركة قد تدفع الطفل لتغيير وضعية رأسه للأسفل.
  • يفضل النوم على الجانب الأيسر ليلًا بدلًا من الظهر، لأن هذه الوضعية هي الأفضل للطفل وتساعد لوصول رأسه لأسفل بسهولة.
  • ينصح بتجنب رفع القدمين أثناء الاستلقاء على الظهر، حيث أن هذه الحركة ستجعل الطفل ينتقل إلى الوضع الخلفي مما يؤدي لإطالة المخاض والشعور بالام شديدة أثناء الولادة.

ماذا لو لم يتعدل رأس الطفل؟

يجب أن تعلم أن كل حمل يختلف عن الاخر، حيث أن بعض الحوامل قد يكون طفلها في الوضع الأمامي أثناء الحمل الأول، بينما في الحمل الثاني قد لا يتمكن من تعديل رأس طفلهم للأسفل في الرحم. لكن لا داعي للقلق، حتى لو لم يتخذ الطفل وضعية الرأس لأسفل فإنه عند استشارة الطبيب سوف يرشد الحامل لفعل المناسب والأفضل لها ولطفلها. 

فمن الممكن أن يلجأ الطبيب لإجراء تقنيات يحاول من خلالها تغيير وضعية رأس للطفل للأسفل من خلال تدليك البطن بلطف لتشجيع الطفل على الاستدارة، أما إذا لم تنجح هذه الطريقة فمن الممكن اللجوء لعملية قيصرية

وبهذا نكون قد تطرقنا لأهم المعلومات حول سؤالك "متى يتعدل رأس الطفل؟"

من قبل أمل صباح - الاثنين ، 18 أكتوبر 2021