متلازمة ادوارد: الأسباب والأعراض والعلاجات

ما هي متلازمة إدوارد؟ وما أعراضها الشائعة؟ وهل أنت عرضة للإصابة بها؟ أهم المعلومات والتفاصيل تجدونها في المقال التالي.

متلازمة ادوارد: الأسباب والأعراض والعلاجات

متلازمة إدوارد هي مرض نادر وخطير! فلنتعرف عليه أكثر فيما يلي:

ما هي متلازمة ادوارد؟

هي عبارة عن مرض خطير غالباً لا ينجو الأطفال المصابون، وفي حالات نادرة فقط (ما يقارب 10%) يتم الأطفال المصابون به عمر السنة!

والذي يحصل هنا هو أن الطفل يولد مع خلل في الكروموسومات، ففي الحالات الطبيعية وعند تخصيب البويضة يكون هناك 23 كروموسوم من جهة الأم تندمج مع 23 كروموسوم من جهة الأب، ولكن في هذا المرض لا يحصل هذا الأمر تماماً.

ففي مرض ادوارد يكون هناك كروموسوم واحد إضافي أثناء عملية تلقيح البويضة مما يؤدي لولادة طفل بكروموسوم إضافي في بعض أو كافة خلايا جسمه، الأمر الذي يتسبب في نمو أعضاء الجسم وتخلقها بشكل غير طبيعي.

أنواع متلازمة ادوارد

لمتلازمة ادوارد عدة أنواع مختلفة وهي:

  • متلازمة ادوارد الكلية: هنا تحتوي كل خلية في جسم الرضيع على كروموسوم إضافي، وهو النوع الأكثر شيوعاً.
  • متلازمة ادوارد الجزئية: هنا تحتوي خلايا جسم الطفل على "جزء" من كروموسوم إضافي وليس كروموسوم إضافي كامل، وهو نوع نادر من متلازمة ادوارد.
  • متلازمة ادوارد العشوائية أو الفسيفسائية: هنا تحتوي فقط بعض خلايا الطفل على كروموسوم إضافي، بينما الخلايا الأخرى يكون عدد الكروموسومات فيها نادراً.

أسباب متلازمة ادوارد

لا سبب واضح لحد الان لمتلازمة ادوارد، ويرجح العلماء أن فرص الإصابة بها تزداد مع تقدم عمر المرأة وحملها في مرحلة عمرية متأخرة ولكن هذا ليس مؤكداً.

ومن الجدير بالذكر التنويه هنا إلى أن متلازمة ادوارد غالباً ما تصيب الأجنة الإناث أكثر من الذكور.

أعراض متلازمة ادوارد

هذه أهم الأعراض التي تظهر على الطفل الذي يولد مصاباً بمتلازمة ادوارد:

  • صعوبات في تقبل الطعام.
  • مشاكل في التنفس.
  • نمو غير طبيعي.
  • خصية معلقة للمواليد الذكور.
  • مشاكل في الإدراك والذكاء والنمو العقلي.
  • خلل في شكل الرأس وملامح الوجه.
  • مشاكل عامة في أعضاء الجسم الداخلية، مثل القلب والرئتين والكلى.
  • خلل في عظام الجسم وشكل الهيكل الجسدي بالمجمل، خاصة في منطقتي الصدر والحوض.
  • أصابع تبدو وكأنها متقاطعة أو ملتصقة في اليدين أو القدمين.

وعادة ما يولد الطفل المصاب بمتلازمة ادوارد بوزن منخفض بشكل ملحوظ.

تشخيص متلازمة ادوارد

عادة ما يتم تشخيص إصابة الجنين بمتلازمة ادوارد عبر إجراء الفحصين التاليين (واللذين قد يسببان الإجهاض بسبب خطورتهما):

بالإضافة إلى فحوصات الموجات فوق الصوتية وفحوصات الدم.

وفي بعض الأحيان قد يتم عمل الفحوصات بعد ولادة الجنين في حال ظهور أي من أعراض المتلازمة المذكورة لتأكيد التشخيص أو نفيه والتصرف على هذا الأساس بعد ذلك.

علاج متلازمة ادوارد

لا يوجد علاج لمتلازمة ادوارد، فقط بعض الأمور والإجراءات التي قد تخفف من حدة الأعراض الظاهرة، هذا على فرض أن الطفل كان من النسبة القليلة التي تحيا أكثر من سنة.

وتختلف الإجراءات العلاجية تبعاً لحدة الحالة ودرجة الضرر الحاصلة، فإذا ما كان لدى الطفل خلل في القلب يتم متابعة حالته مع أخصائي القلب، وإذا كان الخلل في الكلى يتم المتابعة مع أخصائي كلى وهكذا.

من قبل رهام دعباس - السبت ، 21 مارس 2020