الشهقة عند الرضّع: كل ما يهمك معرفته

تعد الشهقة من الأحداث الشائعة والطبيعية عند الرضع، تابع قراءة المقال الآتي لتعرف أكثر عن الشهقة عند الرضع، والطريقة الصحيحة لتقليل حدوثها.

الشهقة عند الرضّع: كل ما يهمك معرفته

من الطبيعي حدوث الشهقة (Hiccups) عند الكبار والصغار وحديثي الولادة، وخاصة الرضّع حتى عمر السنة، وقد تحدث حتى عند الجنين وهو في رحم الأم.

تابع قراءة هذا المقال لتعرف أكثر عن الشهقة عند الرضّع وكيفية التعامل معها.

كيف تحدث الشهقة عند الرضّع؟

تحدث الشهقة بسبب الانقباض المتكرر واللاإرادي لعضلة الحجاب الحاجز، وهي العضلة التي تفصل الرئتين عن المعدة، وتعد الشهقة من الأمور طبيعية الحدوث ولا تدعو للقلق، إلا في حال استمرارها لفترات طويلة. 

ومن غير المعروف إلى الآن سبب حدوث الشهقة عند الرضّع، ولكن هناك بعض النظريات المرجحة من قبل أطباء الأطفال، ومنها ما يأتي: 

  • دخول بعض الهواء الذي يتنفسه الطفل إلى المعدة عندما يقوم بالرضاعة، حيث أن عملية التنسيق بين الأكل أو الشرب والتنفس ما تزال غير متطورة النمو في هذه المرحلة العمرية.
  • إطعام الطفل زيادة عن حاجته من الحليب.
  • تعرض الرضيع إلى محفّز ما، مثل: المفاجأة من صوت معين أو الشعور بالحماس عند مداعبته أو إخافته.
  • إمكانية أن تكون الشهقة مصاحبة للبصق أو التقيؤ في بعض الحالات بسبب حدوث ارتداد مريئي (GERD) عند الطفل بعد الرضاعة، وينصح في هذه الحالة بمراجعة الطبيب.

كيف يمكن إيقاف الشهقة عند الرضّع؟

على عكس الأطفال الكبار والبالغين، لا يمكن محاولة إيقاف الشهقة عند الرضّع بالطرق المعتادة، مثل: شرب الماء، لذلك الانتظار حتى تتوقف من تلقاء نفسها يعد الخيار الأفضل.

ولكن يمكن التخفيف من تكرار حدوثها باتباع الخطوات الآتية: 

  • إرضاع الطفل بوضعية مناسبة بحيث يكون الطفل في وضعية قريبة من وضعية الجلوس.
  • أخذ فترة راحة حتى يسترخي الرضيع ثم إكمال الرضاعة إذا كان الطفل يتعرض للشهقة خلال الرضاعة، حيث أن الرضاعة قد تساعد في إيقاف الشهقة عند الرضع.
  • الحرص على تجشؤ الطفل بعد كل وجبة رضاعة، وخاصة عند استخدام الحليب الصناعي.
  • إرضاع الطفل كميات أصغر من المعتاد وعلى فترات.
  • يفضل حمل الزجاجة بطريقة مستقيمة في حالة الرضاعة من زجاجة للتأكد من أن الطفل يشرب الحليب وليس الهواء في الزجاجة.
  • عدم اللجوء للطرق المتداولة بين الناس، مثل: إعطاء الطفل ماء أو عسل، أو القيام بمفاجأة أو تخويف الطفل، حيث أنها طرق غير مبنية على أساس علمي، وقد تكون مؤذية للرضيع.

قد تستمر الشهقة عند الرضّع لعدة دقائق وتتوقف غالبًا بعد 5 إلى 10 دقائق، ولكن في حال استمرارها لأكثر من ساعة ينصح بمراجعة الطبيب.

من قبل د. ديمة أبو الهيجاء - الاثنين 5 تشرين الأول 2020
آخر تعديل - الاثنين 27 أيلول 2021