قطرة أنف للأطفال: أنواعها وطريقة استخدامها

أثناء نمو الطفل قد يتعرض للإصابة بالعديد من الأمراض، مثل أمراض الجهاز التنفسي، وهنا سوف نستعرض أحد أنواع الأدوية التي تكافح هذا النوع من الأمراض تحديدًا، وهي قطرة الأنف للأطفال.

قطرة أنف للأطفال: أنواعها وطريقة استخدامها

تأتي قطرة الأنف بمكونات مختلفة يعالج كل منها حالة مرضية معينة. وفي هذا المقال سوف نستعرض أنواع قطرات الأنف للأطفال والطريقة الصحيحة لاستخدامها ونذكر بوجوب استشارة الطبيب المختص قبل استخدام أي نوع من القطرات. 

أنواع قطرات الأنف للأطفال 

هناك أنواع مختلفة لقطرات الأنف والسوائل الأنفية التي من الممكن استخدامها لعلاج بعض الأمراض لدى الأطفال. وهذه أهمها:

1- مضادات الهيستامين

إذا كنت تبحث عن قطرة أنف للأطفال لمكافحة الحساسية، فالقطرات والسوائل الأنفية التي تحتوي على مضادات الهيستامين هي الخيار المثالي.

إذ تعمل مضادات الهيستامين على إلغاء تأثير مادة الهيستامين التي يطلقها الجسم كرد فعل مناعي تجاه بعض محفزات الحساسية، مثل الغبار والطلع، وبالتالي تساعد مضادات الهيستامين على تخفيف الأعراض المزعجة المرافقة للحساسية.

يظهر مفعول مضادات الهيستامين بعد قرابة الساعة على استخدام قطرة الأنف أو بخاخ الأنف الذي يحتوي على مضادات الهيستامين بشكل سليم.

2- مضادات الاحتقان

قد يساعد استخدام قطرة أنف للأطفال تحتوي على مواد مضادة للاحتقان على مكافحة أمراض الجهاز التنفسي التي تصيب الطفل مسببة انسداد المجاري التنفسية لديه وصعوبة التنفس.

إذ تساعد مضادات الاحتقان بطبيعتها على تخفيف التورم الحاصل في الأوعية الدموية الموجودة في الممرات التنفسية والأنسجة المبطنة للأنف، الأمر الذي يوفر الراحة للطفل خلال عدة دقائق فقط.

 كما وتساعد بعض أنواع مضادات الاحتقان، مثل السائل الملحي (Saline saltwater)، على تخفيف تراكم البلغم في الممرات التنفسية.

3- الستيرويدات

تحتوي الستيرويدات على مواد فعالة تساعد على علاج أي التهاب أو تهيج حاصل في الممرات التنفسية نتيجة الإصابة بالحساسية أو ببعض الحالات المرضية الأخرى، مما يؤدي لتخفيف الأعراض التالية: سيلان الأنف، احتقان الأنف، حكة الأنف.

طريقة استعمال قطرات الأنف للأطفال 

عند استعمال أي قطرة أنف للأطفال، يجب الحرص على اتباع الخطوات التالية:

1- استعمال قطرة أنف للأطفال الرضع 

إذا كان الطفل المريض رضيعًا، هذه هي الخطوات الموصى باتباعها لاستعمال قطرة الأنف معه:

  • قم بغسل يديك جيدًا بالماء والصابون.
  • قم باحتضان الطفل إلى صدرك، وحاول تثبيت رأسه عبر احتضانه بإحكام.
  • إذا كان أنف الطفل مسدودًا بالكامل بالبلغم، قم باستعمال سرنجة لشفط البلغم أولًا من أنف الطفل باستخدام يدك الأخرى.
  • ضع طرف قطرة الأنف بالقرب من فتحة أنف الرضيع.
  • اضغط على القطرة لتحفيز السائل الدوائي على الخروج من العبوة بلطف والدخول في فتحة أنف الطفل.
  • انتظر دقيقة كاملة قبل القيام بتقطير الدواء في فتحة الأنف الثانية للطفل.
  • إذا بدا الطفل منزعجًا أو كأنه يرغب بالسعال، ساعد الرضيع ليتخذ وضعية أقرب للجلوس.

إذا كنت تستخدم قطرة أنف تنفصل فيها القطارة عن العلبة، اطلب من شخص اخر إعادة ملء القطارة بجرعة أخرى لاستعمالها على فتحة أنف الرضيع الثانية.

2- استعمال قطرة أنف للأطفال غير الرضع

إذا كان الطفل المريض طفلًا كبيرًا، هذه هي الخطوات الموصى باتباعها لاستعمال قطرة الأنف معه:

  • قم بغسل يديك جيدًا بالماء والصابون.
  • اطلب من الطفل أن يقوم بنفخ محتويات أنفه في منديل نظيف لفتح الممرات الأنفية قليلًا استعدادًا لاستقبال قطرة الأنف.
  • اطلب من الطفل أن يستلقي على ظهره، ثم ضع طرف القطرة بالقرب من فتحة أنفه دون ملامسة أنفه.
  • قم بضخ الجرعة الدوائية في فتحتي أنف طفلك برفق.
  • اطلب من الطفل البقاء في وضعية الاستلقاء لمدة 5 دقائق إضافية.
  • اسمح للطفل بالجلوس فورًا بعد ضخ السائل في أنفه في حال بدأ بالسعال، ولكن لا تسمح له بنفخ محتويات أنفه لمدة دقيقتين كاملتين على الأقل بعد ذلك.

أضرار واثار جانبية 

من الممكن لاستعمال قطرة أنف الأطفال أن يتسبب بمجموعة من الأعراض الجانبية والمضاعفات، مثل:

  • تهيج حلق الطفل، بسبب تسرب سائل قطرة أو بخاخ الأنف إلى الحلق.
  • نزيف الأنف.
  • حرقان وجفاف الأنف.
  • أعراض خطيرة، مثل: الهزال، طفح جلدي، صعوبة التنفس، تورم، تعرق مستمر، خفقان القلب، صداع، غثيان.

لذا يجب دومًا استشارة الطبيب قبل استعمال أي قطرة أو محلول أنف للأطفال.

نصائح وإرشادات إضافية 

للحصول على الفائدة القصوى من أي قطرة انف للأطفال ينصح بها الطبيب لحالة طفلك، عليك الحرص على التقيد بالشروط والنصائح التالية:

  • يفضل استخدام القطرات والسائل الملحي بعد مضي بعض الوقت على استخدام قطرات الأنف الدوائية الأخرى، وذلك لأن السائل الملحي يساعد على غسل الأنف مما تراكم فيه من مواد، بما في ذلك المواد الدوائية المفيدة، مبطلًا بذلك مفعول هذه المواد.
  • قطرة الأنف مخصصة لاستعمال طفل واحد فقط، لذا احرص على عدم مشاركتها مع أطفال اخرين.
  • بعد كل مرة تقوم فيها باستعمال قطرة الأنف، احرص على تعقيم وتنظيف القطرة وتجفيفها تمامًا.
  • قبل استخدام قطرة الأنف، تأكد دومًا من أن الدواء الموجود في العبوة لا زال صالحًا للاستعمال ولم يتجاوز فترة انتهاء الصلاحية.
  • لا تستخدم أي قطرة أنف للأطفال قبل استشارة الطبيب.
من قبل رهام دعباس - الثلاثاء ، 28 أبريل 2020