علامات تدل على صعوبة حدوث الحمل

تؤشر بعض العلامات بصعوبة حدوث الحمل لدى الرجال والنساء، وفي حالة اكتشاف هذه العلامات مبكرًا فينصح باستشارة الطبيب لمعرفة الأسباب والعلاجات قبل تفاقم هذه المشكلات.

علامات تدل على صعوبة حدوث الحمل

لا يسهل على أي شخص معرفة إذا كان لديه فرصة للإنجاب أم لا، ولكن يمكن أن تؤشر بعض العلامات على ضعف الخصوبة وصعوبة حدوث الحمل، ولذلك يجب استشارة الطبيب مبكرًا في حالة ظهور هذه العلامات لتفادي تفاقم المشكلة.

علامات ضعف الخصوبة لدى النساء

فيما يلي أبرز علامات ضعف الخصوبة لدى النساء.

1- عدم انتظام الدورة الشهرية

يعتبر متوسط الدورة الشهرية لدى المرأة 28 يومًا، ويمكن أن تكون أطول قليلاً أو أقصر قليلاً، فحينها يمكن اعتبارها طبيعية.

ولكن في حالة صعوبة تحديد موعد ثابت للدورة الشهرية، وتأخرها بشكل غير طبيعي، فهذا يعني وجود مشكلة تسبب عدم انتظام الدورة الشهرية، وترتبط هذه المشكلة بالهرمونات أو بالإصابة بمشاكل صحية تسبب الإصابة بالعقم.

أيضًا تؤشر الدورة الشهرية الغزيرة جدًا أو الخفيفة جدًا على وجود مشكلة صحية واضطرابات تستدعي استشارة الطبيبة النسائية.

وفي حالة معاناة المرأة من عدم انتظام الدورة الشهرية، فهذا يعني صعوبة تحديد موعد التبويض، وبالتالي لا تعرف المرأة الفترة التي يمكن فيها تخصيب البويضة لحدوث الحمل.

2- عدم نزول الدورة الشهرية

في بعض الأحيان، تعاني المرأة من عدم نزول الدورة الشهرية أو نزولها ثم توقفها بشكل تام، وهذا يؤشر بوجود مشكلة في الصحة الجنسية.

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى عدم نزول الدورة الشهرية بشكل مؤقت مثل التعرض للإجهاد الذي يسبب التوتر أو بذل مجهود كبير أو اتباع حمية غذائية قاسية، ولكن في حالة استمرار توقف الدورة الشهرية، فينبغي فحص الخصوبة. 

3- الام الدورة الشهرية الشديدة

من الطبيعي أن تشعر المرأة ببعض الالام أثناء الدورة الشهرية، مثل الام البطن والظهر بالإضافة إلى الأعراض الأخرى مثل التقلبات المزاجية.

ولكن في حالة كانت الأعراض شديدة وغير محتملة، وتضطر المرأة إلى تناول المسكنات لعلاجها، فيجب أن تستشير الطبيب لأنها قد تؤشر باضطرابات في الدورة الشهرية.

4- ظهور أعراض الاضطرابات الهرمونية

عندما تعاني المرأة من اضطرابات هرمونية، فهذا يعني احتمالية وجود مشاكل في الخصوبة، وهناك بعض الأعراض التي تصاحب الإضطرابات الهرمونية، وتشمل:

  • المشاكل الجلدية المتكررة.
  • انخفاض الرغبة الجنسية.
  • نمو شعر في أماكن غير مألوفة بالجسم.
  • تساقط الشعر.
  • زيادة الوزن.
  • الام الجماع.

يمكن أن ترتبط الام الجماع بمشاكل الهرمونات أو الإنتباذ البطاني الرحمي أو بعض المشاكل الأخرى المرتبطة بالصحة الجنسية.

ولذلك يجب على المرأة أن تعرف أسباب الام الجماع للتأكد من أنها لا ترتبط بالخصوبة.

علامات ضعف الخصوبة لدى الرجال

أيضًا تؤشر بعض العلامات بضعف الخصوبة لدى الرجال، وتتمثل في:

1- التغيرات في الرغبة الجنسية

ترتبط خصوبة الرجل أيضًا بصحته الهرمونية، حيث أن انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون الذكوري يمكن أن يؤشر بمشاكل الخصوبة والعقم.

وفي حالة انخفاض الرغبة الجنسية لدى الرجل، فيمكن أن يرجع هذا للاضطرابات الهرمونية. 

2- ألم الخصية أو التورم

هناك العديد من الحالات المختلفة التي يمكن أن تؤدي إلى الألم أو التورم في الخصيتين، والعديد من هذه المشكلات يمكن أن يكون متعلقًا بالعقم.

فعلى سبيل المثال، يمكن أن يؤشر ألم الخصية بمشاكل في تدفق الدم أو الخلل في هرمون الذكورة، وهذه المشكلات تؤثر على الخصوبة. 

3- صعوبة الحفاظ على الانتصاب

قد تنتج صعوبة الرجل في الحفاظ على الانتصاب بانخفاض مستويات هرموناته الجنسية.

وفي حالة صعوبة الحفاظ على الانتصاب أو عدم حدوثه من البداية، فسوف تنخفض فرص حدوث تخصيب البويضة.

4- مشاكل القذف

يعاني بعض الرجال من صعوبة القذف أو سرعة القذف أو القذف إلى الوراء، وهي مشاكل صحية تدل على وجود مشكلة في الصحة الجنسية لدى الرجل.

وقد يعاني الرجل أيضًا من قلة الحيوانات المنوية وانخفاض جودتها أو عدم حركتها بصورة طبيعية.

5- صغر حجم الخصيتين

تحتوي الخصيتان على الحيوانات المنوية للرجل، وبالتالي فإن صحة الخصية لها أهمية قصوى فيما يتعلق بالخصوبة.

يمكن أن يشير صغر حجم الخصيتين إلى مشاكل صحية عديدة مثل انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون أو الإصابة بدولي الخصية وغيرها من المشكلات التي تؤثر على الخصوبة وتزيد فرص الإصابة بالعقم. 

من قبل ياسمين ياسين - الخميس ، 30 أبريل 2020