عادات يجب القيام بها بعد الولادة

يوجد مجموعة عادات يجب القيام بها بعد الولادة من قبل المرأة، والتي تساعد في استعادة صحتها وقدرتها على العناية بالطفل وإرضاعه خلال هذه المرحلة.

عادات يجب القيام بها بعد الولادة

يمر الجسم بالعديد من التغيرات بعد الولادة حيث تنتهي مرحلة الولادة وتبدأ مرحلة جديدة وهي الرضاعة، وبالتالي تحدث تغيرات في الهرمونات، ليعود الجسم إلى وضعه الطبيعي تدريجيًا.

تعرف على مجموعة عادات يجب القيام بها بعد الولادة بما يتناسب مع المرحلة الجديدة في الآتي:

عادات يجب القيام بها بعد الولادة

خلال هذه المرحلة يجب على المرأة أن تقوم ببعض العادات الهامة لصحتها وصحة الرضيع:

1. تناول الأطعمة الصحية

في ما يتعلق بعادات يجب القيام بها بعد الولادة هنا ننصح المرأة بالآتي:

  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف لتقيها من الإصابة بالإمساك، وكذلك الأطعمة الغنية بالحديد لاستعادة صحتها وقدرتها على رعاية مولودها وإرضاعه.
  • الإكثار من الفاكهة والخضروات في هذه المرحلة، وخاصةً الخضروات الورقية، بالإضافة إلى الحبوب الكاملة والبروتين ومنتجات الألبان قليلة الدسم.
  • عدم الإكثار من بعض الأطعمة التي يمكن أن تغير مذاق حليب الثدي أو تسبب ضررًا للرضيع، مثل: الثوم، والأطعمة التي تحتوي على التوابل، وبعض أنواع الأسماك الغنية بالزئبق، مثل: التونة، وسمك أبو سيف، وسمك القرميد، وسمك الماكريل.

2. شرب كميات كافية من السوائل

من الضروري أن تحرص المرأة على شرب كميات كافية من السوائل وخاصةً الماء الذي يساعد في تخليص الجسم من السموم والحفاظ على رطوبته ووقايته من الجفاف.

كما أن شرب الماء يساعد في الوقاية من الإمساك الذي يمكن أن يصيب المرأة ويسبب لها إزعاج وآلام شديدة.

ويعد الحليب من السوائل المفيدة والهامة جدًا للمرأة المرضع، بالإضافة إلى عصائر الفاكهة الطازجة بدون إضافة سكر.

3. ممارسة رياضة المشي

يجب على المرأة أن تمارس رياضة المشي يوميًا والتي تعد ضمن عادات يجب القيام بها بعد الولادة، ولكن لا تجهد نفسها بصورة كبيرة في الفترة التي تلي الولادة.

فتبدأ بالمشي لفترة قليلة وتزيدها تدريجيًا بمرور الوقت، حيث أن رياضة المشي تساعد في تحريك كافة عضلات الجسم والتمتع بمرونة بعد تشنجات الولادة.

4. الجلوس بطريقة صحيحة

تضطر بعض النساء للجلوس بطريقة خاطئة أثناء الرضاعة ولكن هذا خطأ شائع يجب أن تنتبه له كل امرأة مرضع.

فعليها أن تجلس في وضعية مستقيمة وتستخدم الوسادة المخصص للرضاعة، والتي لا تجعلها تنحني للأمام من أجل إرضاع صغيرها.

5. تفريغ حليب الثدي

يساعد تفريغ الحليب أولًا بأول في كثرة حليب الثدي وإدراره بشكل أفضل لأنه في حالة تأخر رضاعة الطفل فسوف تقل كمية حليب الثدي.

ويمكن أن تقوم المرأة بتجميد حليب الثدي واستخدامه لاحقًا في رضاعة الطفل.

6. ترطيب الجلد

من الضروري أن تقوم المرأة بترطيب الجلد، وخاصةً في مناطق معينة من الجسم، مثل: منطقة الثدي ضمن عادات يجب القيام بها بعد الولادة، حتى لا يصاب بالجفاف والتشققات التي تعيق عملية الرضاعة.

كما أن ترطيب البطن يساعد في تقليل علامات التمدد التي تظهر بهذه المنطقة بعد الولادة، ويفضل البدء في ترطيب البطن والثدي منذ الشهر التاسع من الحمل.

عادات ينصح بتجنبها بعد الولادة

وفي مقابل عادات يجب القيام بها بعد الولادة هناك بعض العادات الخاطئة التي يجب على المرأة أن تبتعد عنها بعد الولادة، وهي:

  • تناول الأطعمة الدهنية والإكثار من الحلويات

من أكثر الأطعمة التي تسبب أضرار عديدة على الجسم هي الدهون والحلويات، كما أنها تساعد في زيادة الوزن بصورة كبيرة.

  • تناول المشروبات الغنية بالكافيين

مثل الشاي والقهوة والمشروبات الغازية، حيث تؤدي إلى عدم انتظام النوم، كما أن الكافيين يؤثر بالسلب على حليب الثدي.

  • التدخين

يتسبب التدخين في أضرار عديدة على صحة الطفل، حتى وإن كان التدخين السلبي عن طريق التعرض للدخان، بل أن هذا يكون أكثر خطورة على الصحة.

  • الميل للكسل والخمول

تميل بعض النساء إلى الكسل والخمول بعد الولادة وهو ما يزيد من فرص آلام الساقين والظهر وبقية أعضاء الجسم، بل يجب أن تمارس المهام المنزلية بشكل طبيعي وتحرص على ممارسة الرياضة المناسبة لها.

من قبل ياسمين ياسين - الأربعاء 15 أيار 2019
آخر تعديل - الثلاثاء 26 تشرين الأول 2021