طرق تليين عنق الرحم: تعرف عليها

إن تليين وتوسيع عنق الرحم أمر مهم لتحفيز وتسهيل الولادة الطبيعية، فما هي طرق تليين عنق الرحم؟

طرق تليين عنق الرحم: تعرف عليها

قد لا يحدث التوسع الكافي لعنق الرحم عند الحامل لتهيئة الولادة الطبيعية فيتم اتباع طرق عديدة لتسهيل ذلك، لنتعرف على طرق تليين عنق الرحم في هذا المقال:

طرق تليين عنق الرحم منزليًا

يمكنك مساعدة نفسك في تليين عنق الرحم وتسهيل الولادة الطبيعية من خلال بعض الطرق المنزلية ومنها ما يأتي:

1. المشي والحركة

تساعد الحركة والرياضة الخفيفة والمشي في زيادة تدفق الدم نحو عنق الرحم وزيادة ضغط الجنين وبالتالي المساهمة في تليين عنق الرحم، كما قد تساهم طريقة جلوسك في فتح عظام المقعدة وفتح الحوض وتوجيه الجنين للوضع المناسب للولادة ويكون ذلك من خلال الجلوس بجعل أصابع القدمين متوازية متقاربة بدلًا من تباعدها.

2. استخدام كرة التمرين

قد يساعد الجلوس على كرة التمرين الكبيرة والحركة عليها ذهابًا وإيابًا أو التحرك في دوائر في استرخاء عضلات الحوض وتوسيع عنق الرحم وتهيئة الجسم للولادة الطبيعية.

3. الاسترخاء والحد من التوتر

يؤدي التوتر إلى تشنج العضلات وتضييق عنق الرحم، لذا عليك تخفيف ذلك من خلال القيام بتمارين التنفس أو التأمل أو الضحك من خلال مشاهدة الأفلام الكوميدية وممارسة الهوايات المفضلة.

4. الجماع

تساعد عملية الجماع في استرخاء الجسم كما أن تواجد هرمون البروستاجلاندين (Prostaglandin) في السائل المنوي قد يساعد على تليين عنق الرحم وتحفيز الانقباضات العضلية في الرحم. 

طرق تليين عنق الرحم في المشفى

في بعض الحالات وبالرغم من الطرق المنزلية إلا أن عنق الرحم لا يتوسع بالمقدار الكافي، لذا يلجأ الطبيب إلى الطرق الاتية:

1. الطرق الميكانيكية

هي استخدام الات طبية خاصة تعمل على إنتاج ضغط موضعي على عنق الرحم يحفز إفراز هرمون البروستاجلاندين وبالتالي تليين عنق الرحم، لكنها قد تزيد من خطر بعض المشكلات ومنها: العدوى، والنزيف، وتمزق الغشاء الأمينوسي، ومشكلات المشيمة.

2. الأدوية

يمكن أن يتم تليين عنق الرحم من خلال الأدوية الفموية أو الموضعية عن طريق المهبل، وتتضمن الأدوية على ما يأتي:

  • هرمون البوستاجلاندين.
  • دواء الميزوبروستول (Mesoprostol).
  • دواء ميفبريستون (Mifepristone).
  • هرمون ريلاكسين (Relaxin).
  • هرمون الأوكسيتوسين (Oxytocin).

في بعض الحالات يتم استخدام الطرق الدوائية مع الميكانيكية لإعطاء النتائج الإيجابية بشكل أسرع.

3. الجراحة

يمكن في بعض الحالات أن يلجأ الطبيب لإجراء جراحي بسيط من خلال الاتي:

  • نزع الغشاء الأمينوسي 

بحيث يقوم الطبيب يدويًا بمحاولة فصل الجزء السفلي من أغشية الغشاء الأمينوسي عن الجزء السفلي من الرحم مما يؤدي إلى تحفيز إنتاج هرمون البروستاجلاندين والفوسفوليباز (Phospholipase A2).

قد تزيد هذه العملية من خطر العدوى، والنزيف، والتمزق المفاجئ للغشاء الأمينوسي وإزعاج الحامل.

  • تمزق الغشاء الأمينوسي الاصطناعي

بطريقة أخرى يمكن تحفيز إفراز هرمون البروستاجلاندين موضعيًا من خلال تمزق الغشاء بطريقة اصطناعية، ولكنها قد تؤدي إلى بعض المشكلات ومنها: تدلي الحبل السري أو انضغاطه، وعدوى الأم أو الجنين، ونزيف المشيمة، وإصابة الجنين.

طرق تليين عنق الرحم بالأعشاب والعلاج الطبيعي

قد يتساءل البعض حول الطرق الطبيعية واستخدام الأعشاب للمساعدة في تليين عنق الرحم وتسهي الولادة، والتي تتضمن على ما يأتي:

1. الأعشاب

في الحقيقة إن الدراسات حول فعالية الأعشاب ودرجة أمانها ليست واضحة بعد، فلا بد من الاستشارة الطبية قبل استخدام أي منها، ويشمل أبرزها على الاتي:

  • زيت زهرة الربيع.
  • الزعرور الأسود.
  • نبتة كوهوش السوداء والزرقاء.
  • أوراق التوت الأحمر.

2. طرق طبيعية أخرى

هناك طرق طبيعية أخرى ما زالت تحتاج المزيد من الدراسات لإثبات فعاليتها ومنها الاتي:

  • زيت الخروع.
  • الاستحمام بالماء الساخن.
  • الوخز بالإبر.
  • التحفيز العصبي عبر الجلد. 
من قبل د. غفران الجلخ - الاثنين ، 9 أغسطس 2021