رجيم للمرضعات: كيف يمكنك اتباعه؟

تعاني المرضعات من وجود تخوفات تتعلق في أوزانهن، والطعام الذي يتناولنه، لذلك يفضل اتباع رجيم خاص للمرضعة، تعرفي عليه هنا.

رجيم للمرضعات: كيف يمكنك اتباعه؟

تتساءل الكثير من الأمهات الجدد كيف تؤثر الرضاعة الطبيعية على نظامهن الغذائي، بعضهن يعانين من زيادة في الوزن، لذلك نقدم لك رجيم خاص للمرضعات، تعرف عليه في هذا المقال.

لا شك أن حليب الثدي يمكن أن يلبي احتياجات طفلك الغذائية حتى عندما لا تأكلين بشكل مثالي، ومع ذلك إذا كان نظامك الغذائي منخفض السعرات الحرارية، فقد يؤثر ذلك على جودة وكمية الحليب.

علاقة غذاء الأم والرضاعة

تتساءل الكثير من المرضعات عما إذا كانت الأطعمة التي يتناولنها ستؤثر على حليب الثدي أو تحدث مشاكل في الجهاز الهضمي أو حساسية عند طفلك.

غالبا ما يكون حليب الأم مناسبًا لطفلك بغض النظر عما تتناولينه، حيث يعرف جسمك بالضبط ما يحتاجه طفلك من تغذية في كل مرحلة من مراحل النمو.

رجيم للمرضعات

تحتاج المرضعة الى نظام غذائي يضمن لطفلها السلامة، وفي ذات الوقت يخسرها جزء من وزنها، يمكنك اتباع النظام التالي للحصول على تلك النتائج:

  1. يجب أن يشمل غذاء المرضعة مادة البروتين لمدة 2-3 مرات في اليوم مثل اللحوم والدواجن والأسماك والبيض ومنتجات الألبان والفاصوليا والمكسرات والبذور.
  2. تناول ثلاث حصص من الخضار، بما في ذلك الخضار الداكنة أو الخضراء في اليوم الواحد.
  3. تناول حصتين من الحبوب الكاملة مثل خبز القمح الكامل والمعكرونة والحبوب ودقيق الشوفان في نظامك الغذائي اليومي.
  4. شرب الماء لتلبية عطشك، حيث تشعر الكثير من المرضعات بالعطش أثناء الرضاعة الطبيعية، ومع ذلك، فإن إجبار نفسك على شرب السوائل لا يزيد من العرض.
  5. إذا كنت نباتية ولا تتناولي اللحوم، فتأكدي من تناول مصادر أخرى من الحديد والزنك مثل الفاصوليا المجففة والفواكه المجففة والمكسرات والبذور أو المكملات الغذائية B12.
  6. اذا كنت تفضلين تناول الكافيين، ربما يؤدي ذلك الى عدم نوم طفلك بشكل جيد أو يصبح سريع الانفعال، قد يكون حديثي الولادة أكثر حساسية للكافيين من الأطفال الأكبر سنًا.
  7. احرصي على تناول الأسماك مرة أو مرتين في الأسبوع، لأنه يحتوي أحماض أوميغا 3 الدهنية، يفضل تناول سمك السلمون، السمك المفلطح والتونة.

ما هي الأطعمة التي يتحسس منها الطفل؟

في حالات نادرة، عندما تتناولين أطعمة معينة فأنها تسبب للرضيع حساسية، ويصاب بعدد من الأعراض مثل:

الأطعمة الأكثر شيوعا التي تسبب الحساسية هي منتجات الألبان ومنتجات الصويا والقمح والبيض.

والأطعمة الأقل شيوعا التي تسبب الحساسية تشمل الأسماك والمكسرات والفول السوداني أو الذرة، ومن الجيد معرفة أنه يجب حل المشكلة قبل تفاقم أعراض الرضيع، حيث أنه يستغرق 4-6 أسابيع للشفاء.

ربما تظهر النكهات التي تتناولها الأم في الحليب الذي يغذي الطفل، وخاصة الثوم الذي تؤثر رائحته على طعم الحليب.

قد يعاني طفلك من الإسهال بعد تناولك طعاماً معيناً، فحاولي تجنب هذا الطعام لعدة أسابيع ومعرفة ما إذا كانت الأعراض تختفي.

العديد من الأمهات اللاتي يرضعن أطفالهن يشعرن بالجوع الإضافي، وهو أمر منطقي، حيث يعمل جسمك على مدار الساعة لصنع حليب الثدي لطفلك.

من قبل مجد حثناوي - الثلاثاء ، 15 يناير 2019