ذكر وأنثى: هل هناك فرق في تغيير الحفاض؟

إن تغيير الحفاض للذكر والأنثى يعتمد على اتباع بعض التقنيات والخطوات لإتمام العملية بنجاح دون أن يصيبكم البلل منه، أو أن يتوسخ الفراش.

ذكر وأنثى: هل هناك فرق في تغيير الحفاض؟
محتويات الصفحة

الآن وقد بدأتم حياتكم الجديدة كآباء جدد ستقع على عاتقكم مسؤولية الاعتناء بطفلكما حديث الولادة، وفي حال كان هذا طفلكما الأول، فستبدأ عندها المغامرات المختلفة، ومن أهمها تغيير حفاض الطفل.

أبرز المعلومات حول تغيير الحفاض للذكر والأنثى إليكم في ما يأتي:

تغيير الحفاض للذكر والأنثى: ما الفرق؟

إن تغيير الحفاض للذكر والأنثى يعتمد على اتباع بعض التقنيات والخطوات لإتمام العملية بنجاح دون أن يصيبكم البلل من ابنكم، أو أن يتوسخ الفراش بسبب طفلتكم الصغيرة، إذا هذا يشير إلى أن خطوات تغيير الحفاضات يعتمد على جنس رضيعكما الجديد، فكيف يتم ذلك؟

  • تغيير الحفاض للطفلة الأنثى

في بداية الحديث عن تغيير الحفاض للذكر والأنثى نحدثكم هنا في حال كان مولودتكم الجديدة أنثى، يجب عليكم تطبيق الإرشادات والخطوات الآتية لتغيير الحفاض بسهولة:

  1. قم برفع قدميها باستخدام يد واحدة للأعلى.
  2. نظف المنطقة من برازها باستخدام قطعة قماش نظيفة ومبللة بالماء.
  3. تأكد من تنظيف المنطقة بأكملها، وفي عملية المسح والتنظيف من الضروري أن تكون من الأمام للخلف.
  4. يجب أن يتم تنظيف المناطق الحساسة لديها بدءً من المهبل وانتقالًا إلى المستقيم وذلك من أجل تجنب إصابتها بأي التهابات في المنطقة.
  5. انتبه من سحب الشفرين الموجودين في مهبل الطفلة الصغيرة للتنظيف داخلهما، حيث لا يجدر بكما القيام بذلك.
  6. تأكد من تجفيف المنطقة جيدًا بعد أن قمت بتنظيفها.
  7. استخدم كريمًا مخصصًا للأطفال لحماية جلد الطفل من طفح الحفاض وقم بتطبيقه على المناطق الحساسة لديها والأرداف أيضًا ومن ثم إلباسها الحفاضة النظيفة كالمعتاد.
  • تغيير الحفاض للطفل الذكر قبل الختان

استكمالًا للحديث عن تغيير الحفاض للذكر والأنثى وبالنسبة للمولود الذكر فخطوات تغيير الحفاض قد تختلف قليلًا وتتمثل في:

  1. قم بتغطية العضو التناسلي قبل البدء في تغيير حفاض طفلكما باستخدام حفاض جديد ونظيف، وبذلك تضمنون عدم تبوله عليكم، ولكن قد يكون الأمر مثيرًا للمرة الأولى.
  2. قم برفع كلتا قدميه باستخدام يد واحدة للأعلى.
  3. نظف المنطقة من بقايا براز الطفل الصغير باستخدام قطعة قماش نظيفة.
  4. تأكد من تنظيف جميع المنطقة وحتى ما بين الطويات في الأفخاد، على أن تكون العملية من الأمام للخلف.
  5. لا تنسى التنظيف تحت الخصيتين أيضًا، والتأكد من تنظيف المنطقة تحت العضو الذكري والخصيتين أنفسهم باتجاه المستقيم.
  6. لا تحاولوا سحب القلفة للتنظيف من تحتها أبدًا في حال لم يخضع طفلك للختان.
  7. استخدم كريمًا مخصصًا للأطفال والذي من شأنه أن يمنع ظهور طفح الحفاض ويساعد في علاجه بحال إصابة طفلكما به، وألبس الطفل الحفاض النظيف كالمعتاد.
  • تغيير الحفاضة للطفل الذكر بعد الختان

إن كان قد خضع طفلكما للختان سيكون هناك قطعة خفيفة وصغيرة من الشاش مع مرهم كالفازلين على رأس العضو الذكري، وعادة ما يتطلب الأمر أسبوعًا للشفاء، وبالطبع ستلاحظون أن رأس القضيب أحمر وقد يظهر أيضًا جلبة صفراء اللون، فتكون الخطوات الآتية تابعة للخطوات المذكورة سابقًا:

  1. تأكد في كل مرة تقوم فيها بتغيير حفاضات الطفل من وضع القليل من الفازلين على رأس قضيب طفلك.
  2. جفف المنطقة جيدًا بعد تنظيفها
  3. استخدم كريمًا مخصصًا للأطفال والذي من شأنه أن يمنع ظهور طفح الحفاض ويساعد في علاجه بحال إصابة طفلكما به وألبس الطفل الحفاض النظيف كالمعتاد.

إن تغيير الحفاض لطفلكما الذي خضع للختان قد يكون مرهقًا ولكن لا تقلقوا من ذلك واتبعوا الخطوات السابقة، كما يجب عليك استشارة الطبيب أن لم تشف المنطقة وازداد احمرار المنطقة بعد أسبوع تقريبًا.

سوف تعتادون على هذه العملية بعد فترة من الوقت لذا لا حاجة لتوتر أو الخوف فأنتما أفضل والدين لطفلكما.

معلومة مهمة عن تغيير الحفاض للذكر والأنثى

هل تعلم أن هناك عددًا من الأهل يستخدمون المناديل المبللة والمعطرة لتنظيف بقايا البراز لأطفالهم، ففي حال استخدامكما لهذه المحارم انتبهوا جيدًا لجلد طفلكما إن عانى من تهييج أو طفح إلا أنه عادة ما ينصح باستخدام قطع القماش النظيفة والمبللة أو قطعة من القطن بدلًا من المناديل المبللة وبالأخص في الأسابيع الأولى من عمره نظرًا لاحتوائها على مواد كيميائية.

تغيير الحفاضة للمولودة الجديدة

في حال كان مولودتكم الجديدة أنثى، يجب عليكم تطبيق الإرشادات والخطوات التالية لتغيير الحفاض بسهولة:

  • قوموا برفع قدميها باستخدام يد واحدة
  • نظفوا المنطقة من برازها باستخدام قطعة قماش نظيفة ومبللة 
  • تأكدوا من تنظيف المنطقة بأكملها 
  • في عملية المسح والتنظيف من الضروري أن تكون من الأمام للخلف
  • من أجل تنظيف المناطق الحساسة لديها، يجب أن يتم ذلك بدءاً من المهبل وانتقالاً إلى المستقيم، وذلك من اجل تجنب إصابتها بأي التهابات في المنطقة.
  • انتبهوا من سحب الشفرين الموجودين في مهبل الطفلة الصغيرة للتنظيف داخلهما، حيث لا يجدر بكما القيام بذلك.
  • تأكدوا من تجفيف المنطقة جيداً بعد أن قمتم بتنظيفها 
  • استخدموا كريماً مخصصاً للأطفال لحماية جلد الطفل من طفح الحفاض وقوموا بتطبيقه على المناطق الحساسة لديها والأرداف أيضاً

تغيير حفاضات الاطفال

تغيير الحفاضة للمولود الجديد

أما بالنسبة للمولود الذكر، فخطوات تغيير الحفاض قد تختلف قليلاً وتتمثل في:

  • ان أهم نصيحة قبل البدء في تغيير حفاض طفلكما، أن تقوما بتغطية عضوه التناسلي باستخدام حفاض جديد ونظيف، وبذلك تضمنون عدم تبوله عليكم! ولكن قد يكون الأمر مثيراً للمرة الأولى.
  • قوموا برفع كلتا قدميه باستخدام يد واحدة 
  • نظفوا المنطقة من بقايا براز طفلكما الصغير باستخدام قطعة قماش نظيفة
  • تأكدوا من تنظيف جميع المنطقة وحتى ما بين الطويات، على أن تكون العملية من الأمام للخلف.
  • لا تنسوا التنظيف تحت الخصيتين أيضاً
  • أما الان، فيجب التأكد من تنظيف المنطقة تحت العضو الذكري والخصيتين أنفسهم باتجاه المستقيم.
  • في حال لم يخضع طفلكما للختان، لا تحاولوا سحب القلفة للتنظيف من تحتها أبداً.
  • ان كان قد خضع طفلكما للختان، سيكون هناك قطعة خفيفة وصغيرة من الشاش مع مرهم مثل الفيزالين على رأس العضو الذكري، وعادة ما يتطلب الأمر أسبوعاً للشفاء، وبالطبع ستلاحظون أن رأس القضيب أحمر وقد يظهر أيضاً جلبة صفراء اللون، لذا في كل مرة تقومون فيها بتغيير حفاضات الطفل تأكدوا من وضع القليل من الفيزالين على رأس قضيب طفلكما.
  • جففوا المنطقة جيداً بعد تنظيفها
  • استخدموا كريما مخصصاً للأطفال والذي من شانه أن يمنع ظهور طفح الحفاض ويساعد في علاجه بحال إصابة طفلكما به.

إن تغيير الحفاض لطفلكما الذي خضع للختان قد يكون مرهقاً، ولكن لا تقلقوا من ذلك، واتبعوا الخطوات السابقة، كما يجب عليكما استشارة الطبيب أن لم تشفى المنطقة وإزداد إحمرار المنطقة بعد أسبوع تقريباً.

سوف تعتادون على هذه العملية بعد فترة من الوقت، لذا لا حاجة لتوتر أو الخوف، فأنتما أفضل والدين لطفلكما!

معلومة مهمة

هل تعلمان: هناك عدد من الأهل يستخدمون المحارم المبللة والمعطرة لتنظيف بقايا البراز لأطفالهم، ففي حال استخدامكما لهذه المحارم انتبهوا جيداً لجلد طفلكما ان عانى من تهييج أو طفح، إلا أنه عادة ما ينصح باستخدام قطع القماش النظيفة والمبللة أو قطعة من القطن بدلاً من المحارم المبللة وبالأخص في الأسابيع الأولى من عمره، نظراً لاحتوائها على مواد كيميائية.

من قبل ويب طب - الأحد 29 تشرين الثاني 2015
آخر تعديل - الجمعة 24 أيلول 2021