دم الحبل السري: أسئلة وأجوبة

يمكن حفظ دم الحبل السري مباشرة بعد ولادة الطفل. فلماذا يحفظ؟ وأين يحفظ؟ اليكم أسئلة وأجوبة حول كل ما يتعلق بالتبرع بدم الحبل السري.

دم الحبل السري: أسئلة وأجوبة

مع الاكتشافات العلمية الحديثة والتقدم التكنولوجي في مجال الطب، اصبح استخدام الخلايا الجذعية من دم الحبل السري لاهداف العلاجات ليست بالمستحيلة. اذ يحتوي دم الحبل السري على خلايا جذعية لها قدرة على التجدد والتصنيف لمختلف انواع الانسجة  في الجسم. ويجري اليوم تجميع دم الحبل السري مع انتهاء عملية الولادة، ويتم ارساله الى "بنك الدم السري"، حيث يخضع هذا الدم لسلسلة من الفحوصات والمعالجات، ويتم تجميده في درجة حرارة تصل الى 196 درجة مئوية تحت الصفر. ولا يزال الوضع قيد الدراسات، وتكثر تساؤلات الناس حوله، وابرزها: هل يجب حفظ دم الحبل السري أم لا؟.

اسئلة واجوبة:

السلام عليكم، أنا في الشهر الرابع من الحمل. قرأت قليلا عن دم الحبل السري والخلايا الجذعية، وأدركت أن لها أهمية طبية عظيمة. وبما انني على وشك الولادة، تكثر الاسئلة  لدي:

  • ماذا يمكنني أن أفعل؟
  • هل احتفظ  به  أو لا ؟
  • هل الطاقم  في غرفة الولادة على علم بهذا؟
  •  ماذا يفعل الطاقم الطبي بدم الحبل السري الذي يحتفظ به؟

الجواب: صحيح أن دم الحبل السري مهم، بالإضافة الى الأبحاث التي لا حصر لها والتي تجرى من قبل الباحثين في مجال الطب لأن مستقبل الطب يكمن في العلاج بواسطة الخلايا الجذعية، التي لا تقدر بثمن. بالنسبة لسؤالك، يجب عليك اتخاذ القرار، وهناك ثلاثة خيارات:

1. عدم فعل اي شيء، او عدم حفظ دم الحبل السري على الإطلاق.

2. محاولة التبرع لأحد بنوك الدم العامة. ان التبرع مجاني ولكن الجرعة لا يتم حفظها للمتبرع، اذا ما احتاجها لا سمح الله، وإنما يتم بيعها لأول شخص في العالم تكون ملائمة له، اذ ان بنوك الدم العامة مرتبطة بشبكات البنوك في جميع أنحاء العالم.

إذا احتاج أحد أفراد عائلتك لجرعة كهذه، فاحتمال العثور على متبرع مناسب حينها يكون أقل من 50٪ وأحيانا يكون أقل بكثير من ذلك، لما له علاقة بمكونات عرقية.

3. التسجيل في واحدة من الشركات الخاصة، بعد التحقق جيدا من الفروق بينهما. هذه الخدمة ليست مجانية، ولكن الجرعة تابعة وتحفظ للطفل فقط  و/ أو أفراد أسرته، التي تناسبهم. بعد التسجيل سوف تتلقون من الشركة رزمة خاصة لجمع الدم ومن ثم نقله إلى المختبر.

ان جميع المستشفيات تجمع الدم بعد الولادات لعملاء البنوك الخاصة والبنوك تدفع للمستشفيات مقابل ذلك.

وبعد جمع الدم يقوم الزوج بإعلام الشركة  التي تعمل على مدار 24 ساعة  لمدة 7 أيام في الأسبوع، والشركة بدورها تبعث سيارة أجرة خاصة حيث تنقل الجرعة على الفور إلى مختبر للمعالجة.

- ما هي الأمراض التي يمكن أن يعالجها دم الحبل السري؟، وحسب ما فهمت فانه يتم جمع الدم لكي نتمكن من إجراء عملية زرع نخاع العظم، فهل تساعد جرعة الدم هذه فقط في حالة الاصابة باللوكيميا؟. يسعدني أن أحصل على شرح حول هذا الموضوع، ويبدو لي أن معظم الناس مثلي، لا يفهمون ذلك بالفعل.

الجواب: زرع نخاع العظام هو الاسم العام لزرع الخلايا الجذعية. في الماضي كانت تجرى عمليات الزرع  فقط من أجل إعادة بناء جهاز الدورة الدموية بعد انهيارها او موتها بسبب العلاج الكيميائي، اوالإشعاعي أو الأمراض المناعية والوراثية المختلفة. اللوكيميا او سرطان الدم، هي واحدة من بين نحو 40 مرض كهذا.

على العكس من الخلايا الجذعية التي مصدرها نخاع العظام، الذي يتم فيه انتاج الدم، ولذلك يمكن للخلايا الجذعية التي فيه أن تنتج خلايا جهاز الدم فقط.  الخلايا الجذعية من دم الحبل السري لديها أيضا القدرة على إنتاج خلايا أخرى غير خلايا الدورة الدموية وهي تستخدم لعلاج نحو 70 مرض، 30 منها هي أمراض لا علاقة لها بنظام الدورة الدموية، مثل: اعادة تأهيل عضلة القلب بعد الاصابة بأزمة قلبية.

- لمن يمكن استخدام دم الحبل السري؟ أود أن أعرف ما إذا كان دم الحبل السري فعال أيضا في علاج أمراض الأم أم للطفل فقط؟.

الجواب: دم الحبل السري لشخص ما يمكن أن يفيد الاخرين أيضا، وفقا لنسبة التوافق الوراثية، تجدرالإشارة إلى أنه يوجد عدد لا حصر له من التركيبات الوراثية الممكنه.

بناءا على ما سبق، توجد في العالم أيضا بنوك دم الحبل السري العامة، حيث يتم فيها حفظ التبرعات من دم الحبل السري للاستخدام العام، ويتم التبرع بطريقة  الذي يسبق يفوز، اي ان أول شخص في العالم يحتاج إلى التبرع وتكون الجرعة مناسبة له، يحصل عليها.

صفات مميزة للحبل السري:

  • بالطبع احتمال المطابقة تكون أعلى بين الأقارب، وكلما كانت صلة القرابة أكبر يكون احتمال التطابق أعلى.
  • بالنسبة للأم، فان التطابق هو 50٪ على الأقل، وذلك لأن المادة الوراثية للطفل تأتي من الأم والأب (2/1:2/1)، ولكن في حالة وجود قرابة جينية بين الأم والأب، فان احتمال التطابق قد يكون أعلى من 50٪.
  •  احد خصائص دم الحبل السري هي أن درجة التطابق المطلوبة بين الجرعة والشخص المتلقي أقل من حالة التبرع بنخاع العظم والجرعة بالطبع قد تفيد الأم.

- كم من الوقت يمكن حفظ هذا الدم، وكم يكلف؟، فهمت ان حفظ دم الحبل السري/الخلايا الجذعية ينطوي على تكاليف معينة. 

الجواب: عملية حفظ الخلايا والأنسجة في درجات حرارة قريبة من 200 درجة مئوية تحت الصفر، بواسطة التكنولوجيا التي تعتمد على النيتروجين السائل معروفة منذ نحو 40 عاما، كالخلايا الجذعية من نخاع العظام، البويضات، الحيوانات المنوية، حيث وجد أن الحفظ تحت هذه الظروف ليس له تأثير كبير على حيوية ونوعية الخلايا.

اجريت عملية زرع الخلايا الجذعية لأول مرة في عام 1988، اذ ان التجربة مع الخلايا الجذعية عمرها 25 سنة، وكما هو متوقع، فقد تبين أنه أيضا في هذه الفترة،  لم يحدث أي تغيير في جودتها، ويفترض أيضا أنه حتى بعد 40 أو 80 سنة لن يحدث أي تغيير فيها.

ماذا يحدث لدم الحبل السري المحفوظ اذا تم نقله من بلد الى اخر؟، أنا حامل للمرة الأولى ويهمني حفظ دم الحبل السري، بعد بضعة أشهرسوف أسافر إلى أوروبا، إذا ولد الطفل وتم حفظ الدم هناك، ولكن بعد ذلك سيعيش في بلد اخر، ماذا يمكن ان نفعل في هذه الحالة؟، ولا سمح الله، احتجنا لهذا الدم؟، هل يمكن نقله؟.

الجواب: لديكم خياران:

1. ابقاء الجرعة في البلاد، وعند الحاجة اليها، لا سمح الله، فسوف ترسل اليكم ، كما تنتقل الجرعات باستمرار من بنوك الدم العامة في جميع أنحاء العالم لمراكز الزرع في أي مكان بواسطة الثلج الجاف، دون الحاجة للنيتروجين السائل، لأن الجرعة لا يتم تجميدها مرة أخرى، وإنما يتم استخدامها للزرع، حيث لا يمكن التجميد مرة أخرى بعد الذوبان. وهذا هو الخيار الموصى به.

2. مع الانتقال إلى أوروبا، وبعد الاتفاق مع أحد البنوك الخاصة في البلاد التي ستنتقلين اليها، سوف تحصلين على الجرعة داخل ثلاجة صغيرة خاصة للحفظ، التي يكون بداخلها كمية من النيتروجين السائل تكفي لأسبوعين، تستطيعون ان تأخذونها معكم أو ترسلوها بشكل فردي الى بنك الدم الذي تعاقدتم معه في الخارج. بالطبع، لا يوجد أي سبب للقيام بذلك، وهنا يوصى بالخيار الأول. 

- كم عملية زرع أجريت في العالم؟، يهمني أن أعرف كم عملية زرع للخلايا الجذعية لمرضى مختلفين أجريت حتى اليوم من دم الحبل السري المحفوظ في البنوك الخاصة والعامة على حدا ومعا. هل عمليات الزرع هذه تنقذ الحياة حقا؟ وفي أي الحالات يكون استخدام دم الحبل السري أمر مصيري؟ سأكون سعيدة بتلقي المساعدة بشأن هذه المسألة، وشكرا.

الجواب: وفقا للمعلومات المتوفرة لدي:

 تقدر مجموع عمليات الزرع في العالم حوالي 7000، وهذا العدد يعتبر قليلا نسبيا، ويرجع ذلك الى الكمية الصغيرة نسبيا من الخلايا في دم الحبل السري التي يتم جمعها، ولذلك فإنها عادة ما تكون مناسبة للزرع لمريض وزنه يصل الى 45 كلغم، في حين أن معظم عمليات زرع الخلايا الجذعية تتم لكبار السن، الذين يضطرون "للاكتفاء" بالخلايا الجذعية من نخاع العظم ذات نوعية أقل إلى حد كبير.

من قبل ويب طب - الأربعاء ، 28 يناير 2015
آخر تعديل - الأحد ، 8 أكتوبر 2017